مدير "صحة" جدة يوجِّه بالتحقيق في أسباب التماس الكهربائي

أكّد ضرورة اتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بإصلاح الخلل

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: وجّه مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مبارك عسيري، بالتحقيق في أسباب حدوث التماس الكهربائي الذي ضرب اليوم أحد العدّادات الكهربائية في غرفة خارجية ملحقة بمبنى المديرية.
 
وأكّد ضرورة اتخاذ كل الاجراءات والاحتياطات والتدابير الكفيلة بإصلاح الخلل وعدم تكرار حدوثه مرة أخرى حفاظاً على سلامة الموظفين والمراجعين بمبنى المديرية.
 
وكانت مديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة،  قد أصدرت بياناً أكّدت من خلاله حدوث تماس كهربائي في أحد العدّادات الكهربائية في غرفة خارجية ملحقة بمبنى المديرية نتج عنه دخان كثيف.
 
وذكر مدير العلاقات والإعلام والتوعية الصحية الناطق الرسمي لصحة جدة صالح بن حسين المالكي، أن مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مبارك بن حسن عسيري، ومساعديه، تابعوا الحدث في الموقع ووجّه مدير صحة جدة بإخلاء مبنى المديرية احترازياً.
 
وتمّ استدعاء فرق الدفاع المدني التي حضرت على الفور وتعاملت مع الحدث.
 
وأشارت "صحة" جدة في بيانها، إلى أن التماس الكهربائي كان بسيطاً ولم يتسبّب في حدوث أيِّ إصاباتٍ أو في أيِّ خسائر مادية في المبنى, ولفتت إلى أن فرق الدفاع المدني وإدارة الأمن والسلامة بصحة جدة تعاملوا مع الموقف وفق إجراءات الأمن والسلامة المتبعة في مثل هذه الأمور.
 
وأكّد الناطق الرسمي لصحة جدة، أن فرق الدفاع المدني التي باشرت الحادث لم تقم باستخدام آلياتها؛ نظراً لعدم وجود ما يستدعي استعماله سوى الدخان الناتج من التماس الكهربائي.

اعلان
مدير "صحة" جدة يوجِّه بالتحقيق في أسباب التماس الكهربائي
سبق
عبدالله الراجحي- سبق- جدة: وجّه مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مبارك عسيري، بالتحقيق في أسباب حدوث التماس الكهربائي الذي ضرب اليوم أحد العدّادات الكهربائية في غرفة خارجية ملحقة بمبنى المديرية.
 
وأكّد ضرورة اتخاذ كل الاجراءات والاحتياطات والتدابير الكفيلة بإصلاح الخلل وعدم تكرار حدوثه مرة أخرى حفاظاً على سلامة الموظفين والمراجعين بمبنى المديرية.
 
وكانت مديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة،  قد أصدرت بياناً أكّدت من خلاله حدوث تماس كهربائي في أحد العدّادات الكهربائية في غرفة خارجية ملحقة بمبنى المديرية نتج عنه دخان كثيف.
 
وذكر مدير العلاقات والإعلام والتوعية الصحية الناطق الرسمي لصحة جدة صالح بن حسين المالكي، أن مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مبارك بن حسن عسيري، ومساعديه، تابعوا الحدث في الموقع ووجّه مدير صحة جدة بإخلاء مبنى المديرية احترازياً.
 
وتمّ استدعاء فرق الدفاع المدني التي حضرت على الفور وتعاملت مع الحدث.
 
وأشارت "صحة" جدة في بيانها، إلى أن التماس الكهربائي كان بسيطاً ولم يتسبّب في حدوث أيِّ إصاباتٍ أو في أيِّ خسائر مادية في المبنى, ولفتت إلى أن فرق الدفاع المدني وإدارة الأمن والسلامة بصحة جدة تعاملوا مع الموقف وفق إجراءات الأمن والسلامة المتبعة في مثل هذه الأمور.
 
وأكّد الناطق الرسمي لصحة جدة، أن فرق الدفاع المدني التي باشرت الحادث لم تقم باستخدام آلياتها؛ نظراً لعدم وجود ما يستدعي استعماله سوى الدخان الناتج من التماس الكهربائي.
27 مايو 2015 - 9 شعبان 1436
01:43 PM

مدير "صحة" جدة يوجِّه بالتحقيق في أسباب التماس الكهربائي

أكّد ضرورة اتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بإصلاح الخلل

A A A
0
4,515

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: وجّه مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مبارك عسيري، بالتحقيق في أسباب حدوث التماس الكهربائي الذي ضرب اليوم أحد العدّادات الكهربائية في غرفة خارجية ملحقة بمبنى المديرية.
 
وأكّد ضرورة اتخاذ كل الاجراءات والاحتياطات والتدابير الكفيلة بإصلاح الخلل وعدم تكرار حدوثه مرة أخرى حفاظاً على سلامة الموظفين والمراجعين بمبنى المديرية.
 
وكانت مديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة،  قد أصدرت بياناً أكّدت من خلاله حدوث تماس كهربائي في أحد العدّادات الكهربائية في غرفة خارجية ملحقة بمبنى المديرية نتج عنه دخان كثيف.
 
وذكر مدير العلاقات والإعلام والتوعية الصحية الناطق الرسمي لصحة جدة صالح بن حسين المالكي، أن مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مبارك بن حسن عسيري، ومساعديه، تابعوا الحدث في الموقع ووجّه مدير صحة جدة بإخلاء مبنى المديرية احترازياً.
 
وتمّ استدعاء فرق الدفاع المدني التي حضرت على الفور وتعاملت مع الحدث.
 
وأشارت "صحة" جدة في بيانها، إلى أن التماس الكهربائي كان بسيطاً ولم يتسبّب في حدوث أيِّ إصاباتٍ أو في أيِّ خسائر مادية في المبنى, ولفتت إلى أن فرق الدفاع المدني وإدارة الأمن والسلامة بصحة جدة تعاملوا مع الموقف وفق إجراءات الأمن والسلامة المتبعة في مثل هذه الأمور.
 
وأكّد الناطق الرسمي لصحة جدة، أن فرق الدفاع المدني التي باشرت الحادث لم تقم باستخدام آلياتها؛ نظراً لعدم وجود ما يستدعي استعماله سوى الدخان الناتج من التماس الكهربائي.