مستشفى أُحد بالمدينة ينظم ملتقى أهالي زارعي القوقعة الإلكترونية.. السبت

تنظم إدارة مستشفى أُحد بالمدينة المنورة، برعاية أمير منطقة المدينة المنورة، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز -يحفظه الله-، وحضور مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، الدكتور عبد الحميد بن عبد الرحمن الصبحي، صباح يوم السبت القبل، الملتقى الأول من نوعه لأهالي زارعي القوقعة الإلكترونية وذلك بفندق مريديان بالمدينة.

وتعتبر مستشفى أُحد بالمدينة المنورة ثاني مستشفى على مستوى وزارة الصحة في تدشين برنامج زراعة القوقعة الإلكترونية، وهو البرنامج الذي يعتبر أحد أهم البرامج التي تم استخدامها في قسم الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى، ويختص بالمرضى فاقدي السمع.

وقال مدير مستشفى أُحد وبرنامج زراعة القوقعة، استشاري طب وجراحة الأذن وأعصابها وزراعة القوقعة، الدكتور منصور بن رابح الشاماني، إن عدد الحالات التي تم علاجها بنجاح منذ إطلاق البرنامج في محرم للعام 1436هـ بلغت 52 حالة، مشيداً بدور لجنة برنامج زراعة القوقعة وجهودها المميزة في تدشين هذا البرنامج الذي يعتبر إضافة نوعية في الخدمات الطبية المقدمة بمنطقة المدينة المنورة، ويساهم بشكل كبير في التسهيل والتخفيف على المرضى من مشقة السفر.

يذكر أن عملية القوقعة الإلكترونية عبارة عن زراعة جهاز إلكتروني في الأذن الداخلية؛ ليساعد على السمع، وهي مخصصة للمصابين بضعف السمع الحسي العصبي "الشديد أو العميق" والذين لا يستطيعون الاستفادة من المعينات السمعية الاعتيادية كالسماعات.

اعلان
مستشفى أُحد بالمدينة ينظم ملتقى أهالي زارعي القوقعة الإلكترونية.. السبت
سبق

تنظم إدارة مستشفى أُحد بالمدينة المنورة، برعاية أمير منطقة المدينة المنورة، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز -يحفظه الله-، وحضور مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، الدكتور عبد الحميد بن عبد الرحمن الصبحي، صباح يوم السبت القبل، الملتقى الأول من نوعه لأهالي زارعي القوقعة الإلكترونية وذلك بفندق مريديان بالمدينة.

وتعتبر مستشفى أُحد بالمدينة المنورة ثاني مستشفى على مستوى وزارة الصحة في تدشين برنامج زراعة القوقعة الإلكترونية، وهو البرنامج الذي يعتبر أحد أهم البرامج التي تم استخدامها في قسم الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى، ويختص بالمرضى فاقدي السمع.

وقال مدير مستشفى أُحد وبرنامج زراعة القوقعة، استشاري طب وجراحة الأذن وأعصابها وزراعة القوقعة، الدكتور منصور بن رابح الشاماني، إن عدد الحالات التي تم علاجها بنجاح منذ إطلاق البرنامج في محرم للعام 1436هـ بلغت 52 حالة، مشيداً بدور لجنة برنامج زراعة القوقعة وجهودها المميزة في تدشين هذا البرنامج الذي يعتبر إضافة نوعية في الخدمات الطبية المقدمة بمنطقة المدينة المنورة، ويساهم بشكل كبير في التسهيل والتخفيف على المرضى من مشقة السفر.

يذكر أن عملية القوقعة الإلكترونية عبارة عن زراعة جهاز إلكتروني في الأذن الداخلية؛ ليساعد على السمع، وهي مخصصة للمصابين بضعف السمع الحسي العصبي "الشديد أو العميق" والذين لا يستطيعون الاستفادة من المعينات السمعية الاعتيادية كالسماعات.

30 نوفمبر 2017 - 12 ربيع الأول 1439
04:04 PM

مستشفى أُحد بالمدينة ينظم ملتقى أهالي زارعي القوقعة الإلكترونية.. السبت

A A A
0
509

تنظم إدارة مستشفى أُحد بالمدينة المنورة، برعاية أمير منطقة المدينة المنورة، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز -يحفظه الله-، وحضور مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، الدكتور عبد الحميد بن عبد الرحمن الصبحي، صباح يوم السبت القبل، الملتقى الأول من نوعه لأهالي زارعي القوقعة الإلكترونية وذلك بفندق مريديان بالمدينة.

وتعتبر مستشفى أُحد بالمدينة المنورة ثاني مستشفى على مستوى وزارة الصحة في تدشين برنامج زراعة القوقعة الإلكترونية، وهو البرنامج الذي يعتبر أحد أهم البرامج التي تم استخدامها في قسم الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى، ويختص بالمرضى فاقدي السمع.

وقال مدير مستشفى أُحد وبرنامج زراعة القوقعة، استشاري طب وجراحة الأذن وأعصابها وزراعة القوقعة، الدكتور منصور بن رابح الشاماني، إن عدد الحالات التي تم علاجها بنجاح منذ إطلاق البرنامج في محرم للعام 1436هـ بلغت 52 حالة، مشيداً بدور لجنة برنامج زراعة القوقعة وجهودها المميزة في تدشين هذا البرنامج الذي يعتبر إضافة نوعية في الخدمات الطبية المقدمة بمنطقة المدينة المنورة، ويساهم بشكل كبير في التسهيل والتخفيف على المرضى من مشقة السفر.

يذكر أن عملية القوقعة الإلكترونية عبارة عن زراعة جهاز إلكتروني في الأذن الداخلية؛ ليساعد على السمع، وهي مخصصة للمصابين بضعف السمع الحسي العصبي "الشديد أو العميق" والذين لا يستطيعون الاستفادة من المعينات السمعية الاعتيادية كالسماعات.