"أبل" تعتذر وتقدّم "عرضاً مغرياً" لأصحاب هواتف "آيفون" القديمة

بعد رفع البعض دعاوى قضائية ضدّ الشركة

تقدّمت شركة "أبل" الأمريكية باعتذار رسمي، على تعمُّدها إبطاء النسخ القديمة من هاتفها "آيفون".

وقالت الشركة الأمريكية إنها ستجري عدداً من التغييرات لعملائها بهذا الصدد من أجل استعادة ثقتهم من جديد.

وأعلنت في رسالة وجّهتها لكل عملائها، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، تخفيضها سعر استبدال بطارية هاتف "آيفون 6"، التي هي خارج الضمان، لتصبح بـ 29 دولاراً بدلاً من 79 دولاراً، وذك ابتداءً من يناير المقبل.

كما أشارت إلى أنها ستجري تحديثات على نظام تشغيل أجهزتها "آي أو إس"، حيث يتيح للمستخدمين معرفة ما إذا كانت بطارية هواتفهم المحمول ضعيفة وتؤثر في أدائها أم لا.

وكانت شركة "أبل"، قد أقرّت في 20 ديسمبر، أن نظام تشغيل هواتف "آيفون" له تأثير في إبطاء بطاريات الهواتف، ولامت في هذا أنها مصنوعة من مادة الليثيوم، التي تصيبها الشيخوخة سريعاً، وتوزع الطاقة بشكل غير متساوٍ على الجهاز؛ ما يمكن أن يؤدي إلى إغلاق الهواتف بشكل مفاجئ.

وأدّى اعتراف "أبل" السابق، إلى اعتقاد المستهلكين أنها تبطئ هواتفها القديمة "عمداً"، لتشجيع العملاء على شراء نماذج أحدث من هواتف "آيفون".

ونفت شركة أبل في رسالتها يوم الخميس، إن كانت فعلت أيّ شيء لتقصير حياة منتجاتها عمداً.

وتأتي رسالة "أبل"، بعدما رُفعت ثماني دعاوى قضائية على الأقل في كاليفورنيا، ونيويورك، وإيلينوي ضدّها، والتي ادّعت جميعها أن الشركة احتالت على المستخدمين، عن طريق إبطاء هواتفهم دون تحذيرهم.

اعلان
"أبل" تعتذر وتقدّم "عرضاً مغرياً" لأصحاب هواتف "آيفون" القديمة
سبق

تقدّمت شركة "أبل" الأمريكية باعتذار رسمي، على تعمُّدها إبطاء النسخ القديمة من هاتفها "آيفون".

وقالت الشركة الأمريكية إنها ستجري عدداً من التغييرات لعملائها بهذا الصدد من أجل استعادة ثقتهم من جديد.

وأعلنت في رسالة وجّهتها لكل عملائها، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، تخفيضها سعر استبدال بطارية هاتف "آيفون 6"، التي هي خارج الضمان، لتصبح بـ 29 دولاراً بدلاً من 79 دولاراً، وذك ابتداءً من يناير المقبل.

كما أشارت إلى أنها ستجري تحديثات على نظام تشغيل أجهزتها "آي أو إس"، حيث يتيح للمستخدمين معرفة ما إذا كانت بطارية هواتفهم المحمول ضعيفة وتؤثر في أدائها أم لا.

وكانت شركة "أبل"، قد أقرّت في 20 ديسمبر، أن نظام تشغيل هواتف "آيفون" له تأثير في إبطاء بطاريات الهواتف، ولامت في هذا أنها مصنوعة من مادة الليثيوم، التي تصيبها الشيخوخة سريعاً، وتوزع الطاقة بشكل غير متساوٍ على الجهاز؛ ما يمكن أن يؤدي إلى إغلاق الهواتف بشكل مفاجئ.

وأدّى اعتراف "أبل" السابق، إلى اعتقاد المستهلكين أنها تبطئ هواتفها القديمة "عمداً"، لتشجيع العملاء على شراء نماذج أحدث من هواتف "آيفون".

ونفت شركة أبل في رسالتها يوم الخميس، إن كانت فعلت أيّ شيء لتقصير حياة منتجاتها عمداً.

وتأتي رسالة "أبل"، بعدما رُفعت ثماني دعاوى قضائية على الأقل في كاليفورنيا، ونيويورك، وإيلينوي ضدّها، والتي ادّعت جميعها أن الشركة احتالت على المستخدمين، عن طريق إبطاء هواتفهم دون تحذيرهم.

29 ديسمبر 2017 - 11 ربيع الآخر 1439
01:05 PM

"أبل" تعتذر وتقدّم "عرضاً مغرياً" لأصحاب هواتف "آيفون" القديمة

بعد رفع البعض دعاوى قضائية ضدّ الشركة

A A A
17
129,286

تقدّمت شركة "أبل" الأمريكية باعتذار رسمي، على تعمُّدها إبطاء النسخ القديمة من هاتفها "آيفون".

وقالت الشركة الأمريكية إنها ستجري عدداً من التغييرات لعملائها بهذا الصدد من أجل استعادة ثقتهم من جديد.

وأعلنت في رسالة وجّهتها لكل عملائها، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، تخفيضها سعر استبدال بطارية هاتف "آيفون 6"، التي هي خارج الضمان، لتصبح بـ 29 دولاراً بدلاً من 79 دولاراً، وذك ابتداءً من يناير المقبل.

كما أشارت إلى أنها ستجري تحديثات على نظام تشغيل أجهزتها "آي أو إس"، حيث يتيح للمستخدمين معرفة ما إذا كانت بطارية هواتفهم المحمول ضعيفة وتؤثر في أدائها أم لا.

وكانت شركة "أبل"، قد أقرّت في 20 ديسمبر، أن نظام تشغيل هواتف "آيفون" له تأثير في إبطاء بطاريات الهواتف، ولامت في هذا أنها مصنوعة من مادة الليثيوم، التي تصيبها الشيخوخة سريعاً، وتوزع الطاقة بشكل غير متساوٍ على الجهاز؛ ما يمكن أن يؤدي إلى إغلاق الهواتف بشكل مفاجئ.

وأدّى اعتراف "أبل" السابق، إلى اعتقاد المستهلكين أنها تبطئ هواتفها القديمة "عمداً"، لتشجيع العملاء على شراء نماذج أحدث من هواتف "آيفون".

ونفت شركة أبل في رسالتها يوم الخميس، إن كانت فعلت أيّ شيء لتقصير حياة منتجاتها عمداً.

وتأتي رسالة "أبل"، بعدما رُفعت ثماني دعاوى قضائية على الأقل في كاليفورنيا، ونيويورك، وإيلينوي ضدّها، والتي ادّعت جميعها أن الشركة احتالت على المستخدمين، عن طريق إبطاء هواتفهم دون تحذيرهم.