القصيم.. لجان العفو تُواصل أعمالها وإطلاق سراح 23 مستفيدًا من العفو الملكي

رفع أمير المنطقة عظيم شكره وامتنانه لخادم الحرمين على تلك اللفتة الأبوية الكريمة

واصلت لجان العفو بمنطقة القصيم جهودها تجاه إطلاق سراح 23 مستفيدًا من العفو الملكي الكريم لعام 1441هـ، بمناسبة شهر رمضان المبارك، في سجون المنطقة الثلاثة.

ويأتي ذلك إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بالعفو عن نزلاء السجون والصادر بمناسبة شهر رمضان المبارك لهذا العام، وبجهود مستمرة من قبل لجان العفو والقائمة على دراسة قضايا النزلاء على مدار العام.

ورفع أمير منطقة القصيم، عظيم شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين – رعاه الله - على تلك اللفتة الأبوية الكريمة والمعتادة، راجياً أن تكون تلك اللفتة الأبوية الكريمة سبباً للمّ شملهم بأسرهم، وأن تكون فاتحة خير لمن أفرج عنه وبداية مرحلة جديدة في الحياة لخدمة الدين والوطن.

القصيم لجان العفو
اعلان
القصيم.. لجان العفو تُواصل أعمالها وإطلاق سراح 23 مستفيدًا من العفو الملكي
سبق

واصلت لجان العفو بمنطقة القصيم جهودها تجاه إطلاق سراح 23 مستفيدًا من العفو الملكي الكريم لعام 1441هـ، بمناسبة شهر رمضان المبارك، في سجون المنطقة الثلاثة.

ويأتي ذلك إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بالعفو عن نزلاء السجون والصادر بمناسبة شهر رمضان المبارك لهذا العام، وبجهود مستمرة من قبل لجان العفو والقائمة على دراسة قضايا النزلاء على مدار العام.

ورفع أمير منطقة القصيم، عظيم شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين – رعاه الله - على تلك اللفتة الأبوية الكريمة والمعتادة، راجياً أن تكون تلك اللفتة الأبوية الكريمة سبباً للمّ شملهم بأسرهم، وأن تكون فاتحة خير لمن أفرج عنه وبداية مرحلة جديدة في الحياة لخدمة الدين والوطن.

14 مايو 2020 - 21 رمضان 1441
06:56 PM

القصيم.. لجان العفو تُواصل أعمالها وإطلاق سراح 23 مستفيدًا من العفو الملكي

رفع أمير المنطقة عظيم شكره وامتنانه لخادم الحرمين على تلك اللفتة الأبوية الكريمة

A A A
1
1,899

واصلت لجان العفو بمنطقة القصيم جهودها تجاه إطلاق سراح 23 مستفيدًا من العفو الملكي الكريم لعام 1441هـ، بمناسبة شهر رمضان المبارك، في سجون المنطقة الثلاثة.

ويأتي ذلك إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بالعفو عن نزلاء السجون والصادر بمناسبة شهر رمضان المبارك لهذا العام، وبجهود مستمرة من قبل لجان العفو والقائمة على دراسة قضايا النزلاء على مدار العام.

ورفع أمير منطقة القصيم، عظيم شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين – رعاه الله - على تلك اللفتة الأبوية الكريمة والمعتادة، راجياً أن تكون تلك اللفتة الأبوية الكريمة سبباً للمّ شملهم بأسرهم، وأن تكون فاتحة خير لمن أفرج عنه وبداية مرحلة جديدة في الحياة لخدمة الدين والوطن.