جراحة ناجحة تُنقذ ساقيْ شاب من البتر في تبوك

أجراها مستشفى الملك خالد عقب تعرضه لحادث مروري

نجح فريق طبي بمستشفى الملك خالد بتبوك -بفضل الله- في إنقاذ حياة شاب، والحيلولة دون بتر ساقيْه نتيجة تعرّضه لحادث مروري أدى إلى إصابته بكسور في الفخذين، مع نزيف حادّ، وعدم وجود تروية دموية في كلا الساقين؛ نظراً لإصابة الشرايين.

وقالت "صحة تبوك": إن الشاب يبلغ من العمر 16 عاماً، أُدخل على وجه السرعة إلى غرفة العمليات فور وصوله إلى قسم الطوارئ؛ حيث قام الفريق الجراحي بتثبيت كسور الفخذين؛ في حين قام فريق جراحة الأوعية الدموية بإعادة التروية للساقين وترميم الأنسجة المحيطة بالعظم، وحالة الشاب الصحية بعد العملية جيدة بفضل الله.

جدير بالذكر أن طوارئ مستشفى الملك خالد بتبوك، استقبلت خلال العام الماضي 219896 حالة؛ في حين أجرى المستشفى 3917 عملية جراحية؛ منها 968 عملية جراحة اليوم الواحد.

من جانب آخر أعلنت "الصحة" في تقرير حديث أصدرته عن إنجازاتها عام 2017م، عن إضافة 65 مركزاً صحياً جديداً خلال العام 2017م؛ ليرتفع إجمالي عدد المراكز الصحية التابعة للصحة إلى 2390 مركزاً بدلاً من 2325 مركزاً؛ حيث أسهمت هذه الـ65 مركزاً في توفير خدمة صحية أقرب لأكثر من 300.000 ألف مواطن، وقد تم دعم هذه المراكز بكافة احتياجاتها من القوى العاملة والأجهزة والمستلزمات؛ فيما تم تخصيص 39 مركزاً صحياً جديداً بساعات عمل ممتدة إلى 11 مساءً؛ ليصبح إجمالي العدد 204 مراكز صحية تعمل حتى الساعة 11 مساء؛ بدلاً من 165 مركزاً في السابق؛ حيث تهدف الصحة إلى تغطية شاملة، وتخفيف الازدحام، وتلبية رغبات المستفيدين من المواطنين، وقد تم توفير قوى عاملة إضافية (الأطباء المدربين)، وتدريب الكوادر الطبية والإدارية، وتوفير الخدمات الأمنية في المراكز المناوبة.

تبوك وزارة الصحة القطاع الصحي مستشفى الملك خالد بتبوك
اعلان
جراحة ناجحة تُنقذ ساقيْ شاب من البتر في تبوك
سبق

نجح فريق طبي بمستشفى الملك خالد بتبوك -بفضل الله- في إنقاذ حياة شاب، والحيلولة دون بتر ساقيْه نتيجة تعرّضه لحادث مروري أدى إلى إصابته بكسور في الفخذين، مع نزيف حادّ، وعدم وجود تروية دموية في كلا الساقين؛ نظراً لإصابة الشرايين.

وقالت "صحة تبوك": إن الشاب يبلغ من العمر 16 عاماً، أُدخل على وجه السرعة إلى غرفة العمليات فور وصوله إلى قسم الطوارئ؛ حيث قام الفريق الجراحي بتثبيت كسور الفخذين؛ في حين قام فريق جراحة الأوعية الدموية بإعادة التروية للساقين وترميم الأنسجة المحيطة بالعظم، وحالة الشاب الصحية بعد العملية جيدة بفضل الله.

جدير بالذكر أن طوارئ مستشفى الملك خالد بتبوك، استقبلت خلال العام الماضي 219896 حالة؛ في حين أجرى المستشفى 3917 عملية جراحية؛ منها 968 عملية جراحة اليوم الواحد.

من جانب آخر أعلنت "الصحة" في تقرير حديث أصدرته عن إنجازاتها عام 2017م، عن إضافة 65 مركزاً صحياً جديداً خلال العام 2017م؛ ليرتفع إجمالي عدد المراكز الصحية التابعة للصحة إلى 2390 مركزاً بدلاً من 2325 مركزاً؛ حيث أسهمت هذه الـ65 مركزاً في توفير خدمة صحية أقرب لأكثر من 300.000 ألف مواطن، وقد تم دعم هذه المراكز بكافة احتياجاتها من القوى العاملة والأجهزة والمستلزمات؛ فيما تم تخصيص 39 مركزاً صحياً جديداً بساعات عمل ممتدة إلى 11 مساءً؛ ليصبح إجمالي العدد 204 مراكز صحية تعمل حتى الساعة 11 مساء؛ بدلاً من 165 مركزاً في السابق؛ حيث تهدف الصحة إلى تغطية شاملة، وتخفيف الازدحام، وتلبية رغبات المستفيدين من المواطنين، وقد تم توفير قوى عاملة إضافية (الأطباء المدربين)، وتدريب الكوادر الطبية والإدارية، وتوفير الخدمات الأمنية في المراكز المناوبة.

15 مارس 2018 - 27 جمادى الآخر 1439
10:11 AM
اخر تعديل
20 مارس 2018 - 3 رجب 1439
06:49 PM

جراحة ناجحة تُنقذ ساقيْ شاب من البتر في تبوك

أجراها مستشفى الملك خالد عقب تعرضه لحادث مروري

A A A
2
3,310

نجح فريق طبي بمستشفى الملك خالد بتبوك -بفضل الله- في إنقاذ حياة شاب، والحيلولة دون بتر ساقيْه نتيجة تعرّضه لحادث مروري أدى إلى إصابته بكسور في الفخذين، مع نزيف حادّ، وعدم وجود تروية دموية في كلا الساقين؛ نظراً لإصابة الشرايين.

وقالت "صحة تبوك": إن الشاب يبلغ من العمر 16 عاماً، أُدخل على وجه السرعة إلى غرفة العمليات فور وصوله إلى قسم الطوارئ؛ حيث قام الفريق الجراحي بتثبيت كسور الفخذين؛ في حين قام فريق جراحة الأوعية الدموية بإعادة التروية للساقين وترميم الأنسجة المحيطة بالعظم، وحالة الشاب الصحية بعد العملية جيدة بفضل الله.

جدير بالذكر أن طوارئ مستشفى الملك خالد بتبوك، استقبلت خلال العام الماضي 219896 حالة؛ في حين أجرى المستشفى 3917 عملية جراحية؛ منها 968 عملية جراحة اليوم الواحد.

من جانب آخر أعلنت "الصحة" في تقرير حديث أصدرته عن إنجازاتها عام 2017م، عن إضافة 65 مركزاً صحياً جديداً خلال العام 2017م؛ ليرتفع إجمالي عدد المراكز الصحية التابعة للصحة إلى 2390 مركزاً بدلاً من 2325 مركزاً؛ حيث أسهمت هذه الـ65 مركزاً في توفير خدمة صحية أقرب لأكثر من 300.000 ألف مواطن، وقد تم دعم هذه المراكز بكافة احتياجاتها من القوى العاملة والأجهزة والمستلزمات؛ فيما تم تخصيص 39 مركزاً صحياً جديداً بساعات عمل ممتدة إلى 11 مساءً؛ ليصبح إجمالي العدد 204 مراكز صحية تعمل حتى الساعة 11 مساء؛ بدلاً من 165 مركزاً في السابق؛ حيث تهدف الصحة إلى تغطية شاملة، وتخفيف الازدحام، وتلبية رغبات المستفيدين من المواطنين، وقد تم توفير قوى عاملة إضافية (الأطباء المدربين)، وتدريب الكوادر الطبية والإدارية، وتوفير الخدمات الأمنية في المراكز المناوبة.