ضبط حافلات يوقع مكاتب عمرة مخالفة بتبوك.. ماذا فعل هذا العامل؟

إعلانات مخفضة بين الجاليات الأجنبية بلا "كشوفات ترحيل أو هوية"

ضبطت هيئة النقل بتبوك، بالتعاون مع الجهات الأمنية في ساعة متأخرة من مساء أمس، عدداً من مكاتب الحج والعمرة التي تزاول نشاط نقل المعتمرين بشكل مخالف للأنظمة والتعليمات؛ وذلك بعد متابعة مستمرة؛ فيما ضبطت أيضاً أحدَ العمالة الوافدة التي تعمل في بقالة صغيرة يملكها مواطن في أحد محافظات تبوك، يتولى مهمة الحجز والتنسيق.

وقال مصدر لـ"سبق": "بعد التأكد من انطلاق تلك الحافلات على الطريق؛ تم التنسيق مع قيادة أمن الطرق بالمنطقة لاستيقاف الحافلات على المركز الأمني لتأكيد ارتكاب المخالفات، وتم -بموجب ذلك- تحرير المخالفات اللازمة؛ طبقاً لأنظمة وتعليمات هيئة النقل، كما تم ضبط عدد من الحافلات التي تنقل المعتمرين بشكل مخالف عن طريق الساحل".

ووفقاً للمعلومات؛ فإن هذه المكاتب غير المرخصة وبحافلات غير نظامية تقودها عمالة مخالفه لنظام العمل بعمل إعلانات بين الجاليات الأجنبية بوجود حملات مخفضة؛ حيث يتم الحجز عن طريق عمالة وافدة دون الحصول على سندات قبض وعقد خدمة؛ وبعد دفع المبلغ من قِبَل المعتمر يتم إبلاغه بموعد الرحلة وموقع ومكان انطلاق الحافلات والتي تكون في مكان يقع خارج المدينة، بعيداً عن الجهات الرقابية بأماكن مظلمة أو بين المزارع.

ثم يتم إيصال الركاب إما عن طريق سيارات الأجرة أو عن طريق أقاربهم، ومن ثم يتم تجميع الركاب على تلك الحافلات المخالفة والانطلاق بهم إلى الأماكن المقدسة لأداء العمرة، دون الحصول على كشوفات ترحيل، ودون التأكد من هوية الركاب وإقامات العمال، وقد لوحظ وجود أعداد كبيرة من النساء وخاصة كبار السن والأطفال.

اعلان
ضبط حافلات يوقع مكاتب عمرة مخالفة بتبوك.. ماذا فعل هذا العامل؟
سبق

ضبطت هيئة النقل بتبوك، بالتعاون مع الجهات الأمنية في ساعة متأخرة من مساء أمس، عدداً من مكاتب الحج والعمرة التي تزاول نشاط نقل المعتمرين بشكل مخالف للأنظمة والتعليمات؛ وذلك بعد متابعة مستمرة؛ فيما ضبطت أيضاً أحدَ العمالة الوافدة التي تعمل في بقالة صغيرة يملكها مواطن في أحد محافظات تبوك، يتولى مهمة الحجز والتنسيق.

وقال مصدر لـ"سبق": "بعد التأكد من انطلاق تلك الحافلات على الطريق؛ تم التنسيق مع قيادة أمن الطرق بالمنطقة لاستيقاف الحافلات على المركز الأمني لتأكيد ارتكاب المخالفات، وتم -بموجب ذلك- تحرير المخالفات اللازمة؛ طبقاً لأنظمة وتعليمات هيئة النقل، كما تم ضبط عدد من الحافلات التي تنقل المعتمرين بشكل مخالف عن طريق الساحل".

ووفقاً للمعلومات؛ فإن هذه المكاتب غير المرخصة وبحافلات غير نظامية تقودها عمالة مخالفه لنظام العمل بعمل إعلانات بين الجاليات الأجنبية بوجود حملات مخفضة؛ حيث يتم الحجز عن طريق عمالة وافدة دون الحصول على سندات قبض وعقد خدمة؛ وبعد دفع المبلغ من قِبَل المعتمر يتم إبلاغه بموعد الرحلة وموقع ومكان انطلاق الحافلات والتي تكون في مكان يقع خارج المدينة، بعيداً عن الجهات الرقابية بأماكن مظلمة أو بين المزارع.

ثم يتم إيصال الركاب إما عن طريق سيارات الأجرة أو عن طريق أقاربهم، ومن ثم يتم تجميع الركاب على تلك الحافلات المخالفة والانطلاق بهم إلى الأماكن المقدسة لأداء العمرة، دون الحصول على كشوفات ترحيل، ودون التأكد من هوية الركاب وإقامات العمال، وقد لوحظ وجود أعداد كبيرة من النساء وخاصة كبار السن والأطفال.

12 يناير 2018 - 25 ربيع الآخر 1439
03:55 PM

ضبط حافلات يوقع مكاتب عمرة مخالفة بتبوك.. ماذا فعل هذا العامل؟

إعلانات مخفضة بين الجاليات الأجنبية بلا "كشوفات ترحيل أو هوية"

A A A
6
20,598

ضبطت هيئة النقل بتبوك، بالتعاون مع الجهات الأمنية في ساعة متأخرة من مساء أمس، عدداً من مكاتب الحج والعمرة التي تزاول نشاط نقل المعتمرين بشكل مخالف للأنظمة والتعليمات؛ وذلك بعد متابعة مستمرة؛ فيما ضبطت أيضاً أحدَ العمالة الوافدة التي تعمل في بقالة صغيرة يملكها مواطن في أحد محافظات تبوك، يتولى مهمة الحجز والتنسيق.

وقال مصدر لـ"سبق": "بعد التأكد من انطلاق تلك الحافلات على الطريق؛ تم التنسيق مع قيادة أمن الطرق بالمنطقة لاستيقاف الحافلات على المركز الأمني لتأكيد ارتكاب المخالفات، وتم -بموجب ذلك- تحرير المخالفات اللازمة؛ طبقاً لأنظمة وتعليمات هيئة النقل، كما تم ضبط عدد من الحافلات التي تنقل المعتمرين بشكل مخالف عن طريق الساحل".

ووفقاً للمعلومات؛ فإن هذه المكاتب غير المرخصة وبحافلات غير نظامية تقودها عمالة مخالفه لنظام العمل بعمل إعلانات بين الجاليات الأجنبية بوجود حملات مخفضة؛ حيث يتم الحجز عن طريق عمالة وافدة دون الحصول على سندات قبض وعقد خدمة؛ وبعد دفع المبلغ من قِبَل المعتمر يتم إبلاغه بموعد الرحلة وموقع ومكان انطلاق الحافلات والتي تكون في مكان يقع خارج المدينة، بعيداً عن الجهات الرقابية بأماكن مظلمة أو بين المزارع.

ثم يتم إيصال الركاب إما عن طريق سيارات الأجرة أو عن طريق أقاربهم، ومن ثم يتم تجميع الركاب على تلك الحافلات المخالفة والانطلاق بهم إلى الأماكن المقدسة لأداء العمرة، دون الحصول على كشوفات ترحيل، ودون التأكد من هوية الركاب وإقامات العمال، وقد لوحظ وجود أعداد كبيرة من النساء وخاصة كبار السن والأطفال.