إسرائيليون يجمعون الطعام لجنود الاحتلال لتحفيزهم على القتال

عشرات الآلاف من الأكياس تحمل أغذية وملابس وأغراضاً

سبق- متابعة: أرسل آلاف الإسرائيليين تبرعات عبارة عن أكياس أكل وملابس للجنود المقاتلين في غزة، لتحفيزهم على القتال ضد الفلسطينيين.
 
وقال موقع "مكور" الإخباري الإسرائيلي: إن عدداً كبيراً من الإسرائيليين يجهزون أكياسا فيها الطعام والملابس ويبعثون بها للجنود، وإن بعضهم يذهبون بأنفسهم إلى أماكن تجمع الجنود في غزة، ويسلمونهم هذه الأكياس.
 
وأضاف الموقع الإسرائيلي أن جيش الاحتلال الإسرائيلي قرر أن يرتب الأمور لتحديد النظام، وكخطوة أولى طلب عدم إحضار أو إرسال تبرعات أخرى، بسبب الزيادة في تلك التبرعات.
 
وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية: "ليس الأمر متعلقاً بالنظام الجديد، والجيش يوجه شكره ويعرب عن امتنانه لسكان إسرائيل لتكاتفهم مع الجنود، لكنه يطلب منهم أن يحافظوا على المساواة في التبرعات، بحيث يتم تنظيمها بواسطة رابطة الجنود".
 
وأضافت المصادر أن الجيش الإسرائيلي يهدف إلى الحفاظ على أمن الإسرائيليين الذين يصلون إلى حدود غزة ومناطق التجمع ويحملون في أيديهم التبرعات للجنود.
 
وأوضح أن جيش الاحتلال يصله في كثير من الحالات طعام ساخن للمنطقة، وليس في وسعه أن يحافظ على صلاحيته لمدة طويلة، حيث شكا بعض الجنود من اضطرابات في المعدة بسبب طعام كان فاسداً.
 
وأشارت المصادر إلى أنه خلال أسابيع القتال الثلاثة وصلت عشرات الآلاف من الأكياس من الإسرائيليين للجنود من طعام وملابس، وأغراض استحمام وغيرها.

اعلان
إسرائيليون يجمعون الطعام لجنود الاحتلال لتحفيزهم على القتال
سبق
سبق- متابعة: أرسل آلاف الإسرائيليين تبرعات عبارة عن أكياس أكل وملابس للجنود المقاتلين في غزة، لتحفيزهم على القتال ضد الفلسطينيين.
 
وقال موقع "مكور" الإخباري الإسرائيلي: إن عدداً كبيراً من الإسرائيليين يجهزون أكياسا فيها الطعام والملابس ويبعثون بها للجنود، وإن بعضهم يذهبون بأنفسهم إلى أماكن تجمع الجنود في غزة، ويسلمونهم هذه الأكياس.
 
وأضاف الموقع الإسرائيلي أن جيش الاحتلال الإسرائيلي قرر أن يرتب الأمور لتحديد النظام، وكخطوة أولى طلب عدم إحضار أو إرسال تبرعات أخرى، بسبب الزيادة في تلك التبرعات.
 
وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية: "ليس الأمر متعلقاً بالنظام الجديد، والجيش يوجه شكره ويعرب عن امتنانه لسكان إسرائيل لتكاتفهم مع الجنود، لكنه يطلب منهم أن يحافظوا على المساواة في التبرعات، بحيث يتم تنظيمها بواسطة رابطة الجنود".
 
وأضافت المصادر أن الجيش الإسرائيلي يهدف إلى الحفاظ على أمن الإسرائيليين الذين يصلون إلى حدود غزة ومناطق التجمع ويحملون في أيديهم التبرعات للجنود.
 
وأوضح أن جيش الاحتلال يصله في كثير من الحالات طعام ساخن للمنطقة، وليس في وسعه أن يحافظ على صلاحيته لمدة طويلة، حيث شكا بعض الجنود من اضطرابات في المعدة بسبب طعام كان فاسداً.
 
وأشارت المصادر إلى أنه خلال أسابيع القتال الثلاثة وصلت عشرات الآلاف من الأكياس من الإسرائيليين للجنود من طعام وملابس، وأغراض استحمام وغيرها.
31 يوليو 2014 - 4 شوّال 1435
06:36 PM

عشرات الآلاف من الأكياس تحمل أغذية وملابس وأغراضاً

إسرائيليون يجمعون الطعام لجنود الاحتلال لتحفيزهم على القتال

A A A
0
7,645

سبق- متابعة: أرسل آلاف الإسرائيليين تبرعات عبارة عن أكياس أكل وملابس للجنود المقاتلين في غزة، لتحفيزهم على القتال ضد الفلسطينيين.
 
وقال موقع "مكور" الإخباري الإسرائيلي: إن عدداً كبيراً من الإسرائيليين يجهزون أكياسا فيها الطعام والملابس ويبعثون بها للجنود، وإن بعضهم يذهبون بأنفسهم إلى أماكن تجمع الجنود في غزة، ويسلمونهم هذه الأكياس.
 
وأضاف الموقع الإسرائيلي أن جيش الاحتلال الإسرائيلي قرر أن يرتب الأمور لتحديد النظام، وكخطوة أولى طلب عدم إحضار أو إرسال تبرعات أخرى، بسبب الزيادة في تلك التبرعات.
 
وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية: "ليس الأمر متعلقاً بالنظام الجديد، والجيش يوجه شكره ويعرب عن امتنانه لسكان إسرائيل لتكاتفهم مع الجنود، لكنه يطلب منهم أن يحافظوا على المساواة في التبرعات، بحيث يتم تنظيمها بواسطة رابطة الجنود".
 
وأضافت المصادر أن الجيش الإسرائيلي يهدف إلى الحفاظ على أمن الإسرائيليين الذين يصلون إلى حدود غزة ومناطق التجمع ويحملون في أيديهم التبرعات للجنود.
 
وأوضح أن جيش الاحتلال يصله في كثير من الحالات طعام ساخن للمنطقة، وليس في وسعه أن يحافظ على صلاحيته لمدة طويلة، حيث شكا بعض الجنود من اضطرابات في المعدة بسبب طعام كان فاسداً.
 
وأشارت المصادر إلى أنه خلال أسابيع القتال الثلاثة وصلت عشرات الآلاف من الأكياس من الإسرائيليين للجنود من طعام وملابس، وأغراض استحمام وغيرها.