"التعليم" تطرح استبياناً حول حركة النقل الخارجي للمعلمين

المشاركة بنفس اسم المستخدم وكلمة المرور لنظام نور

سعود الدعجاني – سبق – جدة: طرحت وزارة التعليم ممثلة بالإدارة العامة لشؤون المعلمين استبانة لآلية حركة النقل الخارجي بهدف تطويرها، على أن يتم مشاركة المعلمين والمعلمات بنفس اسم المستخدم وكلمة المرور لنظام نور الإلكتروني.
 
وطرحت وزارة التعليم الاستبيان لأخذ رأي المعلمين والمعلمات حول بنود حركة النقل بغرض تطويرها لتخدم جميع المعلمين والمعلمات الراغبين في النقل على الرابط: 

 
بعد أن عقدت نهاية العام الماضي جميع إدارات التعليم بالمملكة ورش عمل شارك فيها العديد من المعلمين والمشرفين حول بنود حركة النقل، وكان بند سنة التقدم الأكثر مناقشة، وسط مطالبات بإلغائه وإرجاع البنود القديمة من تاريخ المباشرة وغيرها، بخلاف من أيد الإبقاء عليه ولكن يحتاج لتطوير من حيث إتاحة الفرصة للمعلم أو المعلمة لإضافة رغبات النقل أو التقديم والتأخير بينها.
 
يأتي ذلك بعدما أوضحت وزارة التعليم بعد صدور حركة النقل الخارجي 1436هـ وتذمر الكثير من المعلمين والمعلمات من تدني نسبة حركة النقل وضعفها هذا العام والأعوام الماضية، أنها بصدد دراسة حركة النقل بمشاركة المعلمين والمعلمات بهدف تطويرها، وعقد ورش عمل تبدأ خلال أسبوعين وتنتهي خلال شهرين، على ثلاث مراحل، تبدأ بمكاتب التعليم تمثل فيها شرائح من المتقدمين للنقل، وممن تم نقلهم حديثاً، إضافة إلى مديري ومديرات مدارس ومشرفين ومشرفات، وورش أخرى على مستوى إدارات التعليم، يشارك فيها ممثلون للشرائح المشاركة في ورش المكاتب لمراجعة مخرجات الورش السابقة وإعداد تصور مقترح للآلية، على أن تكون المرحلة الأخيرة ورشة عمل على مستوى الوزارة برئاسة الوزير، يشارك فيها ممثلون للشرائح المشاركة على مستوى إدارات التعليم للخروج بتصور نهائي.
 
فيما تخوّف معلمون ومعلمات من عدم اتخاذ إجراءات سريعة لتطوير بنود النقل وخصوصا سنة التقدم، معللين أن وزارة التعليم أجرت استطلاعاً سابقاً، وشاركوا به، وجاءت أغلبية الاستطلاع بإلغاء أحد البنود في حركة النقل، ولم يؤخذ بنتيجة الاستطلاع وضرب به عرض الحائط.

اعلان
"التعليم" تطرح استبياناً حول حركة النقل الخارجي للمعلمين
سبق
سعود الدعجاني – سبق – جدة: طرحت وزارة التعليم ممثلة بالإدارة العامة لشؤون المعلمين استبانة لآلية حركة النقل الخارجي بهدف تطويرها، على أن يتم مشاركة المعلمين والمعلمات بنفس اسم المستخدم وكلمة المرور لنظام نور الإلكتروني.
 
وطرحت وزارة التعليم الاستبيان لأخذ رأي المعلمين والمعلمات حول بنود حركة النقل بغرض تطويرها لتخدم جميع المعلمين والمعلمات الراغبين في النقل على الرابط: 

 
بعد أن عقدت نهاية العام الماضي جميع إدارات التعليم بالمملكة ورش عمل شارك فيها العديد من المعلمين والمشرفين حول بنود حركة النقل، وكان بند سنة التقدم الأكثر مناقشة، وسط مطالبات بإلغائه وإرجاع البنود القديمة من تاريخ المباشرة وغيرها، بخلاف من أيد الإبقاء عليه ولكن يحتاج لتطوير من حيث إتاحة الفرصة للمعلم أو المعلمة لإضافة رغبات النقل أو التقديم والتأخير بينها.
 
يأتي ذلك بعدما أوضحت وزارة التعليم بعد صدور حركة النقل الخارجي 1436هـ وتذمر الكثير من المعلمين والمعلمات من تدني نسبة حركة النقل وضعفها هذا العام والأعوام الماضية، أنها بصدد دراسة حركة النقل بمشاركة المعلمين والمعلمات بهدف تطويرها، وعقد ورش عمل تبدأ خلال أسبوعين وتنتهي خلال شهرين، على ثلاث مراحل، تبدأ بمكاتب التعليم تمثل فيها شرائح من المتقدمين للنقل، وممن تم نقلهم حديثاً، إضافة إلى مديري ومديرات مدارس ومشرفين ومشرفات، وورش أخرى على مستوى إدارات التعليم، يشارك فيها ممثلون للشرائح المشاركة في ورش المكاتب لمراجعة مخرجات الورش السابقة وإعداد تصور مقترح للآلية، على أن تكون المرحلة الأخيرة ورشة عمل على مستوى الوزارة برئاسة الوزير، يشارك فيها ممثلون للشرائح المشاركة على مستوى إدارات التعليم للخروج بتصور نهائي.
 
فيما تخوّف معلمون ومعلمات من عدم اتخاذ إجراءات سريعة لتطوير بنود النقل وخصوصا سنة التقدم، معللين أن وزارة التعليم أجرت استطلاعاً سابقاً، وشاركوا به، وجاءت أغلبية الاستطلاع بإلغاء أحد البنود في حركة النقل، ولم يؤخذ بنتيجة الاستطلاع وضرب به عرض الحائط.

25 يونيو 2015 - 8 رمضان 1436
05:47 PM

"التعليم" تطرح استبياناً حول حركة النقل الخارجي للمعلمين

المشاركة بنفس اسم المستخدم وكلمة المرور لنظام نور

A A A
0
29,942

سعود الدعجاني – سبق – جدة: طرحت وزارة التعليم ممثلة بالإدارة العامة لشؤون المعلمين استبانة لآلية حركة النقل الخارجي بهدف تطويرها، على أن يتم مشاركة المعلمين والمعلمات بنفس اسم المستخدم وكلمة المرور لنظام نور الإلكتروني.
 
وطرحت وزارة التعليم الاستبيان لأخذ رأي المعلمين والمعلمات حول بنود حركة النقل بغرض تطويرها لتخدم جميع المعلمين والمعلمات الراغبين في النقل على الرابط: 

 
بعد أن عقدت نهاية العام الماضي جميع إدارات التعليم بالمملكة ورش عمل شارك فيها العديد من المعلمين والمشرفين حول بنود حركة النقل، وكان بند سنة التقدم الأكثر مناقشة، وسط مطالبات بإلغائه وإرجاع البنود القديمة من تاريخ المباشرة وغيرها، بخلاف من أيد الإبقاء عليه ولكن يحتاج لتطوير من حيث إتاحة الفرصة للمعلم أو المعلمة لإضافة رغبات النقل أو التقديم والتأخير بينها.
 
يأتي ذلك بعدما أوضحت وزارة التعليم بعد صدور حركة النقل الخارجي 1436هـ وتذمر الكثير من المعلمين والمعلمات من تدني نسبة حركة النقل وضعفها هذا العام والأعوام الماضية، أنها بصدد دراسة حركة النقل بمشاركة المعلمين والمعلمات بهدف تطويرها، وعقد ورش عمل تبدأ خلال أسبوعين وتنتهي خلال شهرين، على ثلاث مراحل، تبدأ بمكاتب التعليم تمثل فيها شرائح من المتقدمين للنقل، وممن تم نقلهم حديثاً، إضافة إلى مديري ومديرات مدارس ومشرفين ومشرفات، وورش أخرى على مستوى إدارات التعليم، يشارك فيها ممثلون للشرائح المشاركة في ورش المكاتب لمراجعة مخرجات الورش السابقة وإعداد تصور مقترح للآلية، على أن تكون المرحلة الأخيرة ورشة عمل على مستوى الوزارة برئاسة الوزير، يشارك فيها ممثلون للشرائح المشاركة على مستوى إدارات التعليم للخروج بتصور نهائي.
 
فيما تخوّف معلمون ومعلمات من عدم اتخاذ إجراءات سريعة لتطوير بنود النقل وخصوصا سنة التقدم، معللين أن وزارة التعليم أجرت استطلاعاً سابقاً، وشاركوا به، وجاءت أغلبية الاستطلاع بإلغاء أحد البنود في حركة النقل، ولم يؤخذ بنتيجة الاستطلاع وضرب به عرض الحائط.