خاشقجي : لست نادماً على تجربتي في أفغانستان ولم يغرر بي

أجاب عن تساؤلات عدة خلال تدشين ملتقى هاشتاق السعودية

فيصل النوب ــ سبق ـ الرياض: دشّن مساء أمس الإعلامي جمال خاشقجي ملتقى هاشتاق السعودية  الأول بحضور عددٍ من الإعلاميين والمهتمين بالإعلام الجديد، حيث بدأ الملتقى بكلمة افتتاحية لمدير المشاريع بشركة سماءات راكان الفايزي رحب فيها بالحضور وتكلم عن ملتقى هاشتاق السعودية الأول وعدد زواره في تويتر ثم قص خاشقجي شريط افتتاح الملتقى الأول واستهل الضيف حديثه عن تجربته في الإعلام والفرق بين الإعلام التقليدي والإعلام الجديد.
 
وقال خاشقجي: إنه لابد من التماشي مع المتغيرات التي نعيشها والعالم التقني الجديد والمتسارع وتطوير الأدوات المستخدمة في الإعلام التقليدي, مؤكّداً في الوقت ذاته أن الصحف الورقية مازالت على قيد الحياة ولم تنتهِ و80 % من أخبارها تنشر في الإعلام الجديد ولكنه مع مرور الزمن قد يندثر الورق فيها وتضطر الصحف إلى تغير سياستها والتحول للإعلام الجديد.
 
وأضاف: حتى في الجامعات لابد من تغيير الكتب والمناهج لتواكب التقنية والعصر، فصيغة الخبر في الإعلام الجديد ليس كصيغة الخبر في الإعلام التقليدي والمستخدم في وقتٍ سابق .
 
ثم تلا ذلك حوار مع الإعلاميين ونقاش تحدث فيه خاشقجي عن موعد إطلاق قناة العرب في نهاية العام الحالي، مبيّناً أنه سوف تكون ذات طابع خاص وسيكون للإعلام الجديد نصيب فيها، بالإضافة إلى إشراك الكوادر الشابة بشكلٍ يجعل قناة العرب تحاكي جميع الأطياف، مؤكّداً أن قناة العرب تواجه تحدياً قوياً وسوف تستطيع عبر الاستراتيجية المرسومة أن تحقق الأهداف المنشودة من القناة.
 
وشدد على الملكية الفكرية وأنها لابد أن تفعّل ويكون هناك عقوبات تمنع التعدي على المقالات والصور والكاريكاتير ويكون للجهات المعنية دور فعّال لكي يبقى الإعلام على مستوى عالٍ من المهنية والمصداقية .
 
وحول تجربته في أفغانستان أكّد بقوله :"هذه مرحلة من حياتي وأنا فخور بها ولم يغرر بي وكنت صحفياً وجميع أعمالي الصحفية منشورة في تلك الفترة", وحول اللغط الذي صاحب صور السلاح أؤكد أنني عندما ذهبت لأفغانستان والسلاح منتشر حولي استهواني حمل السلاح والتصوير ليس أكثر ورحم الله من جاهد في تلك الفترة فهم أبطال ذهبوا محبين لوطنهم وعادوا محبين لوطنهم ولم يكن هناك تكفير أو تخوين لأي أحدٍ . 
 
كما التقت "سبق " مع مؤسس هاشتاق السعودية الشاب فارس الرحيمي الذي أكّد أن ما أراه الآن هو ثمرة جهد وتعب حيث بدأت الفكرة بهاشتاق السعودية والذي كان في ذلك الوقت يهتم بجمع الهاشتاقات النشطة حتى تطور وأصبح مصدراً إخبارياً وزاد الإقبال عليه والتفاعل معه حتى فاق عدد متابعيه أكثر من مليوني متابع وعلى الرغم من ظهور حسابات مقلدة إلا أن هاشتاق السعودية استمر وما زال في المقدمة  . 
 
وأكّد لـ "سبق" أن هاشتاق السعودية سيكون في المستقبل القريب صحيفة إلكترونية ضمن الخطط والتوجهات المرسومة مع شركة سماءات ولعل ملتقى اليوم والذي سيستمر بشكلٍ شهري هو البذرة الأولى للتطوير والتقدم في الخطط الموضوعة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

اعلان
خاشقجي : لست نادماً على تجربتي في أفغانستان ولم يغرر بي
سبق
فيصل النوب ــ سبق ـ الرياض: دشّن مساء أمس الإعلامي جمال خاشقجي ملتقى هاشتاق السعودية  الأول بحضور عددٍ من الإعلاميين والمهتمين بالإعلام الجديد، حيث بدأ الملتقى بكلمة افتتاحية لمدير المشاريع بشركة سماءات راكان الفايزي رحب فيها بالحضور وتكلم عن ملتقى هاشتاق السعودية الأول وعدد زواره في تويتر ثم قص خاشقجي شريط افتتاح الملتقى الأول واستهل الضيف حديثه عن تجربته في الإعلام والفرق بين الإعلام التقليدي والإعلام الجديد.
 
وقال خاشقجي: إنه لابد من التماشي مع المتغيرات التي نعيشها والعالم التقني الجديد والمتسارع وتطوير الأدوات المستخدمة في الإعلام التقليدي, مؤكّداً في الوقت ذاته أن الصحف الورقية مازالت على قيد الحياة ولم تنتهِ و80 % من أخبارها تنشر في الإعلام الجديد ولكنه مع مرور الزمن قد يندثر الورق فيها وتضطر الصحف إلى تغير سياستها والتحول للإعلام الجديد.
 
وأضاف: حتى في الجامعات لابد من تغيير الكتب والمناهج لتواكب التقنية والعصر، فصيغة الخبر في الإعلام الجديد ليس كصيغة الخبر في الإعلام التقليدي والمستخدم في وقتٍ سابق .
 
ثم تلا ذلك حوار مع الإعلاميين ونقاش تحدث فيه خاشقجي عن موعد إطلاق قناة العرب في نهاية العام الحالي، مبيّناً أنه سوف تكون ذات طابع خاص وسيكون للإعلام الجديد نصيب فيها، بالإضافة إلى إشراك الكوادر الشابة بشكلٍ يجعل قناة العرب تحاكي جميع الأطياف، مؤكّداً أن قناة العرب تواجه تحدياً قوياً وسوف تستطيع عبر الاستراتيجية المرسومة أن تحقق الأهداف المنشودة من القناة.
 
وشدد على الملكية الفكرية وأنها لابد أن تفعّل ويكون هناك عقوبات تمنع التعدي على المقالات والصور والكاريكاتير ويكون للجهات المعنية دور فعّال لكي يبقى الإعلام على مستوى عالٍ من المهنية والمصداقية .
 
وحول تجربته في أفغانستان أكّد بقوله :"هذه مرحلة من حياتي وأنا فخور بها ولم يغرر بي وكنت صحفياً وجميع أعمالي الصحفية منشورة في تلك الفترة", وحول اللغط الذي صاحب صور السلاح أؤكد أنني عندما ذهبت لأفغانستان والسلاح منتشر حولي استهواني حمل السلاح والتصوير ليس أكثر ورحم الله من جاهد في تلك الفترة فهم أبطال ذهبوا محبين لوطنهم وعادوا محبين لوطنهم ولم يكن هناك تكفير أو تخوين لأي أحدٍ . 
 
كما التقت "سبق " مع مؤسس هاشتاق السعودية الشاب فارس الرحيمي الذي أكّد أن ما أراه الآن هو ثمرة جهد وتعب حيث بدأت الفكرة بهاشتاق السعودية والذي كان في ذلك الوقت يهتم بجمع الهاشتاقات النشطة حتى تطور وأصبح مصدراً إخبارياً وزاد الإقبال عليه والتفاعل معه حتى فاق عدد متابعيه أكثر من مليوني متابع وعلى الرغم من ظهور حسابات مقلدة إلا أن هاشتاق السعودية استمر وما زال في المقدمة  . 
 
وأكّد لـ "سبق" أن هاشتاق السعودية سيكون في المستقبل القريب صحيفة إلكترونية ضمن الخطط والتوجهات المرسومة مع شركة سماءات ولعل ملتقى اليوم والذي سيستمر بشكلٍ شهري هو البذرة الأولى للتطوير والتقدم في الخطط الموضوعة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
27 فبراير 2014 - 27 ربيع الآخر 1435
01:22 AM

أجاب عن تساؤلات عدة خلال تدشين ملتقى هاشتاق السعودية

خاشقجي : لست نادماً على تجربتي في أفغانستان ولم يغرر بي

A A A
0
48,604

فيصل النوب ــ سبق ـ الرياض: دشّن مساء أمس الإعلامي جمال خاشقجي ملتقى هاشتاق السعودية  الأول بحضور عددٍ من الإعلاميين والمهتمين بالإعلام الجديد، حيث بدأ الملتقى بكلمة افتتاحية لمدير المشاريع بشركة سماءات راكان الفايزي رحب فيها بالحضور وتكلم عن ملتقى هاشتاق السعودية الأول وعدد زواره في تويتر ثم قص خاشقجي شريط افتتاح الملتقى الأول واستهل الضيف حديثه عن تجربته في الإعلام والفرق بين الإعلام التقليدي والإعلام الجديد.
 
وقال خاشقجي: إنه لابد من التماشي مع المتغيرات التي نعيشها والعالم التقني الجديد والمتسارع وتطوير الأدوات المستخدمة في الإعلام التقليدي, مؤكّداً في الوقت ذاته أن الصحف الورقية مازالت على قيد الحياة ولم تنتهِ و80 % من أخبارها تنشر في الإعلام الجديد ولكنه مع مرور الزمن قد يندثر الورق فيها وتضطر الصحف إلى تغير سياستها والتحول للإعلام الجديد.
 
وأضاف: حتى في الجامعات لابد من تغيير الكتب والمناهج لتواكب التقنية والعصر، فصيغة الخبر في الإعلام الجديد ليس كصيغة الخبر في الإعلام التقليدي والمستخدم في وقتٍ سابق .
 
ثم تلا ذلك حوار مع الإعلاميين ونقاش تحدث فيه خاشقجي عن موعد إطلاق قناة العرب في نهاية العام الحالي، مبيّناً أنه سوف تكون ذات طابع خاص وسيكون للإعلام الجديد نصيب فيها، بالإضافة إلى إشراك الكوادر الشابة بشكلٍ يجعل قناة العرب تحاكي جميع الأطياف، مؤكّداً أن قناة العرب تواجه تحدياً قوياً وسوف تستطيع عبر الاستراتيجية المرسومة أن تحقق الأهداف المنشودة من القناة.
 
وشدد على الملكية الفكرية وأنها لابد أن تفعّل ويكون هناك عقوبات تمنع التعدي على المقالات والصور والكاريكاتير ويكون للجهات المعنية دور فعّال لكي يبقى الإعلام على مستوى عالٍ من المهنية والمصداقية .
 
وحول تجربته في أفغانستان أكّد بقوله :"هذه مرحلة من حياتي وأنا فخور بها ولم يغرر بي وكنت صحفياً وجميع أعمالي الصحفية منشورة في تلك الفترة", وحول اللغط الذي صاحب صور السلاح أؤكد أنني عندما ذهبت لأفغانستان والسلاح منتشر حولي استهواني حمل السلاح والتصوير ليس أكثر ورحم الله من جاهد في تلك الفترة فهم أبطال ذهبوا محبين لوطنهم وعادوا محبين لوطنهم ولم يكن هناك تكفير أو تخوين لأي أحدٍ . 
 
كما التقت "سبق " مع مؤسس هاشتاق السعودية الشاب فارس الرحيمي الذي أكّد أن ما أراه الآن هو ثمرة جهد وتعب حيث بدأت الفكرة بهاشتاق السعودية والذي كان في ذلك الوقت يهتم بجمع الهاشتاقات النشطة حتى تطور وأصبح مصدراً إخبارياً وزاد الإقبال عليه والتفاعل معه حتى فاق عدد متابعيه أكثر من مليوني متابع وعلى الرغم من ظهور حسابات مقلدة إلا أن هاشتاق السعودية استمر وما زال في المقدمة  . 
 
وأكّد لـ "سبق" أن هاشتاق السعودية سيكون في المستقبل القريب صحيفة إلكترونية ضمن الخطط والتوجهات المرسومة مع شركة سماءات ولعل ملتقى اليوم والذي سيستمر بشكلٍ شهري هو البذرة الأولى للتطوير والتقدم في الخطط الموضوعة.