"أبا العري": أكثر من 600 رحلة يومياً يشهدها مطار جدة بينها 200 للمعتمرين

​تم إطلاق 25 مبادرة من أصل 75 درسها فريق عمل متخصص

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: أعلن مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، عبدالحميد أبا العري، اليوم، عن تقديم حزمة من البرامج التي تخدم المسافر داخل المطار وتؤطر العلاقات بينهما، وذلك من خلال برنامج مبادرات مطار الملك عبدالعزيز الدولي، والذي يتم إطلاقه بالتنسيق مع الهيئة العامة للطيران المدني تحت شعار "مطار المؤسس رحلة من العراقة إلى التميز"، حضر التدشين  مدراء الأجهزة الحكومية العاملة في المطار، ومسؤولي إدارة مطار الملك عبدالعزيز الدولي، ووسائل الإعلام.
 
وبين "أبا العري" أنه تم إطلاق 25 مبادرة من أصل 75 مبادرة تم دراستها من قبل فريق عمل متخصص ووضع الأفكار اللازمة لتنفيذها ضمن البرنامج، حيث تضمنت حزمة كبيرة من الخدمات والتسهيلات الجديدة، علاوة على تطوير الكثير من الخدمات الحالية التي تهم المسافرين، بما يمكن من الارتقاء بالخدمات إلى مستوى متميز خلال الفترة الحالية التي تسبق مرحلة الانتقال إلى المطار الجديد، إن شاء الله.
 
وشملت المبادرات تطوير الخدمات الحالية في المطار، ومنها: تحسين جودة خدمات بعض المرافق بالمطار وخدمات الركاب المباشرة والخدمات الحكومية وخدمات خارج الصالة والمظهر الخارجي للصالات وتحسين مستوى الخدمات الأرضية (الأمتعة والعفش، مواقف السيارات)، وغير ذلك من الخدمات الأخرى.
 
وشملت المبادرات أيضا حزمة جديدة من الخدمات الجاري توفيرها في صالات مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، منها على سبيل المثال  توفير خدمة (Wi-fi) لكافة الصالات، وتوفير خدمة سيارات الأجرة الخاصة تاكسي لندن، حافل، سابتكو، وإمكانية نقل أمتعة الركاب المتأخرة أو المفقودة إلى مساكن المسافرين، وتفعيل شاشات رقمية للخرائط والاستبيان، وتوفير منصات مجانية لشحن الهواتف النقالة في أماكن مخلتفة في الصالات، واستخدام إضاءة خارجية لتزيين الصالات والمداخل الرئيسية لها، وتوفير ثلاجات مياه شرب مجانية في صالات القدوم.
 
وبين مدير مطار الملك عبدالعزيز أن الخدمات الجديدة تشتمل على وضع لوحات فنية جدارية داخل الصالات وإشراك عدد إضافي من موظفي المطار بالعمل التطوعي في تقديم الخدمات والإرشادات للركاب في مختلف الصالات، وتجهيز مسارات سريعة لركاب الدرجة الأولى والأعمال وذوي الاحتياجات الخاصة، وتركيب أجهزة قياس رضا العميل عن كل خدمة تقدم للراكب.
 
وأوضح "أبا العري" أن أكثر من 600 رحلة يومياً يشهدها مطار الملك عبدالعزيز بجدة بينها 200 رحلة للمعتمرين، مشيراً إلى أن درجة الانضباط وصلت إلى 98%، ووصلت في صالات العمرة ما بين 88-92%.
 
وأثنى أبا العري على الجهود التي تقدمها وزارة الصحة في المطار لمنع وفادة أي أمراض معدية، مشيرًا إلى أن مراكز المطار بقيادة مدير المراكز عبدالغني بن محمد المالكي استطاعت أن تتعامل مع إيبولا، ونجحت في تطبيق برامج وقائية جيدة من خلال خطة متكاملة، وحالياً تلك الخطة والبرامج تجري لمجابهة كورونا.
 
من جانبه، قال مدير مراكز المراقبة الصحية بالمطار عبدالغني المالكي، إن إدارته طبقت برنامجاً بالتعاون مع أطباء من وزارة، وبحضور ممثلين من منظمة الصحة العالمية، ونجحت في وضع خطط وقائية لمنع وفادة أي أمراض وبائية نالت استحسان منظمة الصحة العالمية.

اعلان
"أبا العري": أكثر من 600 رحلة يومياً يشهدها مطار جدة بينها 200 للمعتمرين
سبق
عبدالله الراجحي- سبق- جدة: أعلن مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، عبدالحميد أبا العري، اليوم، عن تقديم حزمة من البرامج التي تخدم المسافر داخل المطار وتؤطر العلاقات بينهما، وذلك من خلال برنامج مبادرات مطار الملك عبدالعزيز الدولي، والذي يتم إطلاقه بالتنسيق مع الهيئة العامة للطيران المدني تحت شعار "مطار المؤسس رحلة من العراقة إلى التميز"، حضر التدشين  مدراء الأجهزة الحكومية العاملة في المطار، ومسؤولي إدارة مطار الملك عبدالعزيز الدولي، ووسائل الإعلام.
 
وبين "أبا العري" أنه تم إطلاق 25 مبادرة من أصل 75 مبادرة تم دراستها من قبل فريق عمل متخصص ووضع الأفكار اللازمة لتنفيذها ضمن البرنامج، حيث تضمنت حزمة كبيرة من الخدمات والتسهيلات الجديدة، علاوة على تطوير الكثير من الخدمات الحالية التي تهم المسافرين، بما يمكن من الارتقاء بالخدمات إلى مستوى متميز خلال الفترة الحالية التي تسبق مرحلة الانتقال إلى المطار الجديد، إن شاء الله.
 
وشملت المبادرات تطوير الخدمات الحالية في المطار، ومنها: تحسين جودة خدمات بعض المرافق بالمطار وخدمات الركاب المباشرة والخدمات الحكومية وخدمات خارج الصالة والمظهر الخارجي للصالات وتحسين مستوى الخدمات الأرضية (الأمتعة والعفش، مواقف السيارات)، وغير ذلك من الخدمات الأخرى.
 
وشملت المبادرات أيضا حزمة جديدة من الخدمات الجاري توفيرها في صالات مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، منها على سبيل المثال  توفير خدمة (Wi-fi) لكافة الصالات، وتوفير خدمة سيارات الأجرة الخاصة تاكسي لندن، حافل، سابتكو، وإمكانية نقل أمتعة الركاب المتأخرة أو المفقودة إلى مساكن المسافرين، وتفعيل شاشات رقمية للخرائط والاستبيان، وتوفير منصات مجانية لشحن الهواتف النقالة في أماكن مخلتفة في الصالات، واستخدام إضاءة خارجية لتزيين الصالات والمداخل الرئيسية لها، وتوفير ثلاجات مياه شرب مجانية في صالات القدوم.
 
وبين مدير مطار الملك عبدالعزيز أن الخدمات الجديدة تشتمل على وضع لوحات فنية جدارية داخل الصالات وإشراك عدد إضافي من موظفي المطار بالعمل التطوعي في تقديم الخدمات والإرشادات للركاب في مختلف الصالات، وتجهيز مسارات سريعة لركاب الدرجة الأولى والأعمال وذوي الاحتياجات الخاصة، وتركيب أجهزة قياس رضا العميل عن كل خدمة تقدم للراكب.
 
وأوضح "أبا العري" أن أكثر من 600 رحلة يومياً يشهدها مطار الملك عبدالعزيز بجدة بينها 200 رحلة للمعتمرين، مشيراً إلى أن درجة الانضباط وصلت إلى 98%، ووصلت في صالات العمرة ما بين 88-92%.
 
وأثنى أبا العري على الجهود التي تقدمها وزارة الصحة في المطار لمنع وفادة أي أمراض معدية، مشيرًا إلى أن مراكز المطار بقيادة مدير المراكز عبدالغني بن محمد المالكي استطاعت أن تتعامل مع إيبولا، ونجحت في تطبيق برامج وقائية جيدة من خلال خطة متكاملة، وحالياً تلك الخطة والبرامج تجري لمجابهة كورونا.
 
من جانبه، قال مدير مراكز المراقبة الصحية بالمطار عبدالغني المالكي، إن إدارته طبقت برنامجاً بالتعاون مع أطباء من وزارة، وبحضور ممثلين من منظمة الصحة العالمية، ونجحت في وضع خطط وقائية لمنع وفادة أي أمراض وبائية نالت استحسان منظمة الصحة العالمية.
29 يونيو 2015 - 12 رمضان 1436
12:20 AM

"أبا العري": أكثر من 600 رحلة يومياً يشهدها مطار جدة بينها 200 للمعتمرين

​تم إطلاق 25 مبادرة من أصل 75 درسها فريق عمل متخصص

A A A
0
392

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: أعلن مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، عبدالحميد أبا العري، اليوم، عن تقديم حزمة من البرامج التي تخدم المسافر داخل المطار وتؤطر العلاقات بينهما، وذلك من خلال برنامج مبادرات مطار الملك عبدالعزيز الدولي، والذي يتم إطلاقه بالتنسيق مع الهيئة العامة للطيران المدني تحت شعار "مطار المؤسس رحلة من العراقة إلى التميز"، حضر التدشين  مدراء الأجهزة الحكومية العاملة في المطار، ومسؤولي إدارة مطار الملك عبدالعزيز الدولي، ووسائل الإعلام.
 
وبين "أبا العري" أنه تم إطلاق 25 مبادرة من أصل 75 مبادرة تم دراستها من قبل فريق عمل متخصص ووضع الأفكار اللازمة لتنفيذها ضمن البرنامج، حيث تضمنت حزمة كبيرة من الخدمات والتسهيلات الجديدة، علاوة على تطوير الكثير من الخدمات الحالية التي تهم المسافرين، بما يمكن من الارتقاء بالخدمات إلى مستوى متميز خلال الفترة الحالية التي تسبق مرحلة الانتقال إلى المطار الجديد، إن شاء الله.
 
وشملت المبادرات تطوير الخدمات الحالية في المطار، ومنها: تحسين جودة خدمات بعض المرافق بالمطار وخدمات الركاب المباشرة والخدمات الحكومية وخدمات خارج الصالة والمظهر الخارجي للصالات وتحسين مستوى الخدمات الأرضية (الأمتعة والعفش، مواقف السيارات)، وغير ذلك من الخدمات الأخرى.
 
وشملت المبادرات أيضا حزمة جديدة من الخدمات الجاري توفيرها في صالات مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، منها على سبيل المثال  توفير خدمة (Wi-fi) لكافة الصالات، وتوفير خدمة سيارات الأجرة الخاصة تاكسي لندن، حافل، سابتكو، وإمكانية نقل أمتعة الركاب المتأخرة أو المفقودة إلى مساكن المسافرين، وتفعيل شاشات رقمية للخرائط والاستبيان، وتوفير منصات مجانية لشحن الهواتف النقالة في أماكن مخلتفة في الصالات، واستخدام إضاءة خارجية لتزيين الصالات والمداخل الرئيسية لها، وتوفير ثلاجات مياه شرب مجانية في صالات القدوم.
 
وبين مدير مطار الملك عبدالعزيز أن الخدمات الجديدة تشتمل على وضع لوحات فنية جدارية داخل الصالات وإشراك عدد إضافي من موظفي المطار بالعمل التطوعي في تقديم الخدمات والإرشادات للركاب في مختلف الصالات، وتجهيز مسارات سريعة لركاب الدرجة الأولى والأعمال وذوي الاحتياجات الخاصة، وتركيب أجهزة قياس رضا العميل عن كل خدمة تقدم للراكب.
 
وأوضح "أبا العري" أن أكثر من 600 رحلة يومياً يشهدها مطار الملك عبدالعزيز بجدة بينها 200 رحلة للمعتمرين، مشيراً إلى أن درجة الانضباط وصلت إلى 98%، ووصلت في صالات العمرة ما بين 88-92%.
 
وأثنى أبا العري على الجهود التي تقدمها وزارة الصحة في المطار لمنع وفادة أي أمراض معدية، مشيرًا إلى أن مراكز المطار بقيادة مدير المراكز عبدالغني بن محمد المالكي استطاعت أن تتعامل مع إيبولا، ونجحت في تطبيق برامج وقائية جيدة من خلال خطة متكاملة، وحالياً تلك الخطة والبرامج تجري لمجابهة كورونا.
 
من جانبه، قال مدير مراكز المراقبة الصحية بالمطار عبدالغني المالكي، إن إدارته طبقت برنامجاً بالتعاون مع أطباء من وزارة، وبحضور ممثلين من منظمة الصحة العالمية، ونجحت في وضع خطط وقائية لمنع وفادة أي أمراض وبائية نالت استحسان منظمة الصحة العالمية.