مركز الملك سلمان للإغاثة يواصل توزيع المساعدات الإيوائية على اللاجئين السوريين

في محافظة المفرق الأردنية

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بالتعاون مع الهيئة الخيرية الهاشمية والجهات ذات العلاقة في الأردن، توزيع المساعدات الإيوائية المتمثلة في: أطقم الأواني المنزلية، وملحقات المائدة، على اللاجئين السوريين في محافظة المفرق. استفاد منها 813 أسرة بواقع 4.832 فردًا.

ويقدم مركز الملك سلمان للإغاثة المساعدات الإنسانية التي يحتاجها اللاجئون السوريون من خلال عمل دراسات ميدانية لتوفير المتطلبات التي تحتاجها الأسر، التي تلبّي متطلباتهم اليومية لينعموا بحياة كريمة.

وعبر المستفيدون عن شكرهم العميق على جودة الخدمات الإغاثية التي تقدَّم لهم على مدى العام، داعين الله أن يحفظ المملكة العربية السعودية وحكومتها الرشيدة وشعبها من كل سوء ومكروه.

مركز الملك سلمان للإغاثة الهيئة الخيرية الهاشمية اللاجئين السوريين
اعلان
مركز الملك سلمان للإغاثة يواصل توزيع المساعدات الإيوائية على اللاجئين السوريين
سبق

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بالتعاون مع الهيئة الخيرية الهاشمية والجهات ذات العلاقة في الأردن، توزيع المساعدات الإيوائية المتمثلة في: أطقم الأواني المنزلية، وملحقات المائدة، على اللاجئين السوريين في محافظة المفرق. استفاد منها 813 أسرة بواقع 4.832 فردًا.

ويقدم مركز الملك سلمان للإغاثة المساعدات الإنسانية التي يحتاجها اللاجئون السوريون من خلال عمل دراسات ميدانية لتوفير المتطلبات التي تحتاجها الأسر، التي تلبّي متطلباتهم اليومية لينعموا بحياة كريمة.

وعبر المستفيدون عن شكرهم العميق على جودة الخدمات الإغاثية التي تقدَّم لهم على مدى العام، داعين الله أن يحفظ المملكة العربية السعودية وحكومتها الرشيدة وشعبها من كل سوء ومكروه.

29 ديسمبر 2019 - 3 جمادى الأول 1441
06:40 PM

مركز الملك سلمان للإغاثة يواصل توزيع المساعدات الإيوائية على اللاجئين السوريين

في محافظة المفرق الأردنية

A A A
1
755

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بالتعاون مع الهيئة الخيرية الهاشمية والجهات ذات العلاقة في الأردن، توزيع المساعدات الإيوائية المتمثلة في: أطقم الأواني المنزلية، وملحقات المائدة، على اللاجئين السوريين في محافظة المفرق. استفاد منها 813 أسرة بواقع 4.832 فردًا.

ويقدم مركز الملك سلمان للإغاثة المساعدات الإنسانية التي يحتاجها اللاجئون السوريون من خلال عمل دراسات ميدانية لتوفير المتطلبات التي تحتاجها الأسر، التي تلبّي متطلباتهم اليومية لينعموا بحياة كريمة.

وعبر المستفيدون عن شكرهم العميق على جودة الخدمات الإغاثية التي تقدَّم لهم على مدى العام، داعين الله أن يحفظ المملكة العربية السعودية وحكومتها الرشيدة وشعبها من كل سوء ومكروه.