متحدث "جامعة المؤسس" ينفي تعرُّض طالبة لحادثة دهس داخل الحرم الجامعي

بعد فيديو نشره أحد نشطاء "تويتر" يُظهر فتاة متوفاة بجوار إحدى المركبات

نفى المتحدث الرسمي لجامعة الملك عبدالعزيز بجدة، الدكتور شارع البقمي، أن يكون حرم الجامعة سجَّل حالة دهس أو وفاة لطالبة، وذلك بعد مقطع فيديو، نشره أحد نشطاء "تويتر" على حسابه، يُظهر فتاة متوفاة ملقاة على الأرض بجوار إحدى المركبات، وسط تذمر من تصوير الحادثة.

وقال الدكتور "البقمي" إنه غير صحيح ما يُتداول؛ إذ لم يُسجَّل في إدارة الأمن بالجامعة أي حالة دهس أو حادث. مشيرًا إلى أن الواضح من اللوحات الإرشادية، والموقع الذي ظهر الفيديو، أن المكان غير جامعة الملك عبدالعزيز.

وأبدى الكثير من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي سخطهم من نشر هذه الحادثة داعين لسَن قوانين تحمي مصابي الحوادث من هؤلاء المتطفلين؛ ليقوم بعدها ناشر الحادثة بحذف المقطع بعد حصد المقطع مشاهدة جيدة.

اعلان
متحدث "جامعة المؤسس" ينفي تعرُّض طالبة لحادثة دهس داخل الحرم الجامعي
سبق

نفى المتحدث الرسمي لجامعة الملك عبدالعزيز بجدة، الدكتور شارع البقمي، أن يكون حرم الجامعة سجَّل حالة دهس أو وفاة لطالبة، وذلك بعد مقطع فيديو، نشره أحد نشطاء "تويتر" على حسابه، يُظهر فتاة متوفاة ملقاة على الأرض بجوار إحدى المركبات، وسط تذمر من تصوير الحادثة.

وقال الدكتور "البقمي" إنه غير صحيح ما يُتداول؛ إذ لم يُسجَّل في إدارة الأمن بالجامعة أي حالة دهس أو حادث. مشيرًا إلى أن الواضح من اللوحات الإرشادية، والموقع الذي ظهر الفيديو، أن المكان غير جامعة الملك عبدالعزيز.

وأبدى الكثير من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي سخطهم من نشر هذه الحادثة داعين لسَن قوانين تحمي مصابي الحوادث من هؤلاء المتطفلين؛ ليقوم بعدها ناشر الحادثة بحذف المقطع بعد حصد المقطع مشاهدة جيدة.

27 فبراير 2019 - 22 جمادى الآخر 1440
12:27 AM

متحدث "جامعة المؤسس" ينفي تعرُّض طالبة لحادثة دهس داخل الحرم الجامعي

بعد فيديو نشره أحد نشطاء "تويتر" يُظهر فتاة متوفاة بجوار إحدى المركبات

A A A
0
3,850

نفى المتحدث الرسمي لجامعة الملك عبدالعزيز بجدة، الدكتور شارع البقمي، أن يكون حرم الجامعة سجَّل حالة دهس أو وفاة لطالبة، وذلك بعد مقطع فيديو، نشره أحد نشطاء "تويتر" على حسابه، يُظهر فتاة متوفاة ملقاة على الأرض بجوار إحدى المركبات، وسط تذمر من تصوير الحادثة.

وقال الدكتور "البقمي" إنه غير صحيح ما يُتداول؛ إذ لم يُسجَّل في إدارة الأمن بالجامعة أي حالة دهس أو حادث. مشيرًا إلى أن الواضح من اللوحات الإرشادية، والموقع الذي ظهر الفيديو، أن المكان غير جامعة الملك عبدالعزيز.

وأبدى الكثير من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي سخطهم من نشر هذه الحادثة داعين لسَن قوانين تحمي مصابي الحوادث من هؤلاء المتطفلين؛ ليقوم بعدها ناشر الحادثة بحذف المقطع بعد حصد المقطع مشاهدة جيدة.