جامعة "المؤسس" توصل بطاقة "خريج" لمنازل خريجيها

الخدمة توفر حزمة مزايا بالتعاون مع شركة "واحد سار"

أبرمت جامعة الملك عبدالعزيز؛ من خلال عمادة شؤون الطلاب، اتفاقية تعاون مع شركة "واحد سار" لتقنية المعلومات؛ لإيصال بطاقات "خريج" الخاصة بخريجي الجامعة إلى منازلهم.

وتهدف الاتفاقية إلى توفير الوقت والجهد على الطالب من خلال خدمة إيصال بطاقة "خريج" التي تحمل مزايا وخدمات متعددة داخل وخارج الجامعة، وتمكّن الخريج من الاستفادة من مرافق الجامعة والخدمات التي تقدمها.

وتتضمن الخدمات المتاحة ما يتعلق بالأنشطة والبرامج والاستفادة من البريد الإلكتروني، وخدمات المكتبة المركزية، وحضور الدورات التدريبية التي تنظمها العمادة والتمتع بمزاولة الأنشطة الرياضية والاستفادة من مرافق الجامعة الرياضية، بالإضافة إلى خصومات متنوعة في جهات تجارية.

ويحق للخريجين حديثاً أو القدامى استلام بطاقة "خريج" عبر هذه الخدمة من خلال إجراء طلب إلكتروني عبر الصفحة الخاصة ببطاقة خريج في موقع الجامعة الإلكتروني أو استلامها يدوياً من عمادة شؤون الطلاب؛ ممثلة في رابطة الخريجين، أو مركز خدمة الطالب أو عبر أجهزة الخدمة الذاتية في العمادة.

وقد مثّل جامعة الملك عبدالعزيز في التوقيع، عميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني؛ فيما مثّل شركة "واحد سار" لتقنية المعلومات رئيس قسم التسويق والمبيعات طارق بن زياد خالد، وحضر التوقيع وكيل العمادة للخريجين الدكتور عماد جاه.

وقال "القحطاني": هذه الخدمة متاحة لجميع خريجي الجامعة والتي من شأنها توفير الوقت والجهد ووصول بطاقة "خريج" بشكل سريع وآمن إلى منازلهم.

وأضاف: الخدمة تتماشى مع التطور التقني الذي تشهده الجامعة، والتي تتسم بسرعة الإنجاز؛ حيث إن العمادة حوّلت جُل خدماتها وبرامجها وأنشطتها إلى خدمات إلكترونية.

وأردف: البطاقة من شأنها تعزيز انتماء الخريجين بجامعتهم، ومد جسور التواصل معهم، وترك أثر إيجابي في نفوسهم، وترجمة توجهات وتطلعات الجامعة والتي تصب في مصلحة الطالب خلال دراسته وبعد استلام وثيقة التخرج، وهي كذلك تعكس مدى اهتمام وحرص الجامعة بالخريجين والخريجات، واستشعارها عملية ربطهم بالجامعة.

اعلان
جامعة "المؤسس" توصل بطاقة "خريج" لمنازل خريجيها
سبق

أبرمت جامعة الملك عبدالعزيز؛ من خلال عمادة شؤون الطلاب، اتفاقية تعاون مع شركة "واحد سار" لتقنية المعلومات؛ لإيصال بطاقات "خريج" الخاصة بخريجي الجامعة إلى منازلهم.

وتهدف الاتفاقية إلى توفير الوقت والجهد على الطالب من خلال خدمة إيصال بطاقة "خريج" التي تحمل مزايا وخدمات متعددة داخل وخارج الجامعة، وتمكّن الخريج من الاستفادة من مرافق الجامعة والخدمات التي تقدمها.

وتتضمن الخدمات المتاحة ما يتعلق بالأنشطة والبرامج والاستفادة من البريد الإلكتروني، وخدمات المكتبة المركزية، وحضور الدورات التدريبية التي تنظمها العمادة والتمتع بمزاولة الأنشطة الرياضية والاستفادة من مرافق الجامعة الرياضية، بالإضافة إلى خصومات متنوعة في جهات تجارية.

ويحق للخريجين حديثاً أو القدامى استلام بطاقة "خريج" عبر هذه الخدمة من خلال إجراء طلب إلكتروني عبر الصفحة الخاصة ببطاقة خريج في موقع الجامعة الإلكتروني أو استلامها يدوياً من عمادة شؤون الطلاب؛ ممثلة في رابطة الخريجين، أو مركز خدمة الطالب أو عبر أجهزة الخدمة الذاتية في العمادة.

وقد مثّل جامعة الملك عبدالعزيز في التوقيع، عميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني؛ فيما مثّل شركة "واحد سار" لتقنية المعلومات رئيس قسم التسويق والمبيعات طارق بن زياد خالد، وحضر التوقيع وكيل العمادة للخريجين الدكتور عماد جاه.

وقال "القحطاني": هذه الخدمة متاحة لجميع خريجي الجامعة والتي من شأنها توفير الوقت والجهد ووصول بطاقة "خريج" بشكل سريع وآمن إلى منازلهم.

وأضاف: الخدمة تتماشى مع التطور التقني الذي تشهده الجامعة، والتي تتسم بسرعة الإنجاز؛ حيث إن العمادة حوّلت جُل خدماتها وبرامجها وأنشطتها إلى خدمات إلكترونية.

وأردف: البطاقة من شأنها تعزيز انتماء الخريجين بجامعتهم، ومد جسور التواصل معهم، وترك أثر إيجابي في نفوسهم، وترجمة توجهات وتطلعات الجامعة والتي تصب في مصلحة الطالب خلال دراسته وبعد استلام وثيقة التخرج، وهي كذلك تعكس مدى اهتمام وحرص الجامعة بالخريجين والخريجات، واستشعارها عملية ربطهم بالجامعة.

11 أكتوبر 2018 - 2 صفر 1440
12:51 PM

جامعة "المؤسس" توصل بطاقة "خريج" لمنازل خريجيها

الخدمة توفر حزمة مزايا بالتعاون مع شركة "واحد سار"

A A A
0
3,620

أبرمت جامعة الملك عبدالعزيز؛ من خلال عمادة شؤون الطلاب، اتفاقية تعاون مع شركة "واحد سار" لتقنية المعلومات؛ لإيصال بطاقات "خريج" الخاصة بخريجي الجامعة إلى منازلهم.

وتهدف الاتفاقية إلى توفير الوقت والجهد على الطالب من خلال خدمة إيصال بطاقة "خريج" التي تحمل مزايا وخدمات متعددة داخل وخارج الجامعة، وتمكّن الخريج من الاستفادة من مرافق الجامعة والخدمات التي تقدمها.

وتتضمن الخدمات المتاحة ما يتعلق بالأنشطة والبرامج والاستفادة من البريد الإلكتروني، وخدمات المكتبة المركزية، وحضور الدورات التدريبية التي تنظمها العمادة والتمتع بمزاولة الأنشطة الرياضية والاستفادة من مرافق الجامعة الرياضية، بالإضافة إلى خصومات متنوعة في جهات تجارية.

ويحق للخريجين حديثاً أو القدامى استلام بطاقة "خريج" عبر هذه الخدمة من خلال إجراء طلب إلكتروني عبر الصفحة الخاصة ببطاقة خريج في موقع الجامعة الإلكتروني أو استلامها يدوياً من عمادة شؤون الطلاب؛ ممثلة في رابطة الخريجين، أو مركز خدمة الطالب أو عبر أجهزة الخدمة الذاتية في العمادة.

وقد مثّل جامعة الملك عبدالعزيز في التوقيع، عميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني؛ فيما مثّل شركة "واحد سار" لتقنية المعلومات رئيس قسم التسويق والمبيعات طارق بن زياد خالد، وحضر التوقيع وكيل العمادة للخريجين الدكتور عماد جاه.

وقال "القحطاني": هذه الخدمة متاحة لجميع خريجي الجامعة والتي من شأنها توفير الوقت والجهد ووصول بطاقة "خريج" بشكل سريع وآمن إلى منازلهم.

وأضاف: الخدمة تتماشى مع التطور التقني الذي تشهده الجامعة، والتي تتسم بسرعة الإنجاز؛ حيث إن العمادة حوّلت جُل خدماتها وبرامجها وأنشطتها إلى خدمات إلكترونية.

وأردف: البطاقة من شأنها تعزيز انتماء الخريجين بجامعتهم، ومد جسور التواصل معهم، وترك أثر إيجابي في نفوسهم، وترجمة توجهات وتطلعات الجامعة والتي تصب في مصلحة الطالب خلال دراسته وبعد استلام وثيقة التخرج، وهي كذلك تعكس مدى اهتمام وحرص الجامعة بالخريجين والخريجات، واستشعارها عملية ربطهم بالجامعة.