عائشة العسيري تبهر زوار "ملهمتي محايل" بإبداعاتها الفنية المختلفة

ترسم بالسكر والقهوة والذهب .. وحظيت بتعاقد وكالات لعمل تصاميم

نجحت الرسامة والفنانة عائشه العسيري التي قدمت من شرورة للمشاركة في التظاهرة الفنية التي تشهدها حديقة مهلمتي بمحايل وقالت العسيري أن بعد المسافة التي تبلغ 900 كيلو متر عن محايل وظروفها الأسرية والعملية لم تمنعها من التواجد حبا منها في إبراز ما تتميز به من قدرات فنية.

وذكرت لـ"سبق"، أن موهبتها ومسيرتها الفنيه بدأت من عمر أربع سنوات قبل دخولها المدرسة لتتطور مع الدراسة عندما بدأت برسم الشخصيات الكرتونيه لتنتقل إلى رسم الملوك خاصة الملك فهد رحمه الله وتنتقل إلى رسم كل شيء أمامها رسما واقعيا.

تقول: رسمت بالمرحلة المتوسطة أول لوحة جدارية بطول ثلاثة أمتار على الخشب لأمارس الرسم والخط وإعداد الوسائل التعليمية لتنمو الموهبة وتبدأ الرسم بالمرحلة الثانوية على الأبواب والزجاج والنوافذ التي مازالت إلى الآن بمدسة ثانوية الريش للبنات منذ سنين ونجحت في رسم لوحات كبيرة أهلتها للفوز بعديد الجوائز لتنتقل إلى الكلية بأبها وتنجح في رسم البيوت العسيرية والفرس والورد والطبيعة بكثرة.

وأضافت: زاولت أعمالا عدة بعد تخرجي كالتصوير والديزاين والطباعة تعاقدت مع كثير من الوكلات لتصاميم خارجية وداخلية لتشرع في تزيين معظم مدارس شرورة بعد صدور تعيينها هناك بالتعليم وتحصل على المركز الأول بتصميم كتيب مدرسي على مستوى منطقة نجران، لتمتد مشاركتها إلى معظم مدن المملكة وبعض الدول العربية مشاركة وعارضة، حيث شاركت في الرياض والجوف ومصر وعمان وشارع الشهداء في محايل والسودة إلى جانب مشاركتها في لوحة وكتاب بمعرض في جامعه الملك خالد وامتدت مشاركاتها لتطال معارض في خميس مشيط ومكة وأبانت أن آخر مشاركة لها كانت في حديقة ملهمتي بمحايل في الوقت الذي تستعد فيه للمشاركة بعد أسبوع في منتجع البريمي بعمان.

وأبانت أنها ترسم بالسكر والذهب والقلتر بعد مزجه بمادة لامعة إلى جانب البوية والألوان المائيه والزيتيه والباستيل والبريزما والرسم بالقهوة وتنفيذ المجسمات وأعمال الديكور ساهمت في تصميم عدد من الفلل والأثاث واختياره.

ولها عديد المشاركات الشعرية والأدبية وتستعد لإصدار رواية قريبا.

وثمنت "عائشة العسيري" لوالدها دعمه اللا محدود منذ الصغر والذي قادها إلى تنمية موهبتها.

اعلان
عائشة العسيري تبهر زوار "ملهمتي محايل" بإبداعاتها الفنية المختلفة
سبق

نجحت الرسامة والفنانة عائشه العسيري التي قدمت من شرورة للمشاركة في التظاهرة الفنية التي تشهدها حديقة مهلمتي بمحايل وقالت العسيري أن بعد المسافة التي تبلغ 900 كيلو متر عن محايل وظروفها الأسرية والعملية لم تمنعها من التواجد حبا منها في إبراز ما تتميز به من قدرات فنية.

وذكرت لـ"سبق"، أن موهبتها ومسيرتها الفنيه بدأت من عمر أربع سنوات قبل دخولها المدرسة لتتطور مع الدراسة عندما بدأت برسم الشخصيات الكرتونيه لتنتقل إلى رسم الملوك خاصة الملك فهد رحمه الله وتنتقل إلى رسم كل شيء أمامها رسما واقعيا.

تقول: رسمت بالمرحلة المتوسطة أول لوحة جدارية بطول ثلاثة أمتار على الخشب لأمارس الرسم والخط وإعداد الوسائل التعليمية لتنمو الموهبة وتبدأ الرسم بالمرحلة الثانوية على الأبواب والزجاج والنوافذ التي مازالت إلى الآن بمدسة ثانوية الريش للبنات منذ سنين ونجحت في رسم لوحات كبيرة أهلتها للفوز بعديد الجوائز لتنتقل إلى الكلية بأبها وتنجح في رسم البيوت العسيرية والفرس والورد والطبيعة بكثرة.

وأضافت: زاولت أعمالا عدة بعد تخرجي كالتصوير والديزاين والطباعة تعاقدت مع كثير من الوكلات لتصاميم خارجية وداخلية لتشرع في تزيين معظم مدارس شرورة بعد صدور تعيينها هناك بالتعليم وتحصل على المركز الأول بتصميم كتيب مدرسي على مستوى منطقة نجران، لتمتد مشاركتها إلى معظم مدن المملكة وبعض الدول العربية مشاركة وعارضة، حيث شاركت في الرياض والجوف ومصر وعمان وشارع الشهداء في محايل والسودة إلى جانب مشاركتها في لوحة وكتاب بمعرض في جامعه الملك خالد وامتدت مشاركاتها لتطال معارض في خميس مشيط ومكة وأبانت أن آخر مشاركة لها كانت في حديقة ملهمتي بمحايل في الوقت الذي تستعد فيه للمشاركة بعد أسبوع في منتجع البريمي بعمان.

وأبانت أنها ترسم بالسكر والذهب والقلتر بعد مزجه بمادة لامعة إلى جانب البوية والألوان المائيه والزيتيه والباستيل والبريزما والرسم بالقهوة وتنفيذ المجسمات وأعمال الديكور ساهمت في تصميم عدد من الفلل والأثاث واختياره.

ولها عديد المشاركات الشعرية والأدبية وتستعد لإصدار رواية قريبا.

وثمنت "عائشة العسيري" لوالدها دعمه اللا محدود منذ الصغر والذي قادها إلى تنمية موهبتها.

29 يناير 2018 - 12 جمادى الأول 1439
02:05 AM

عائشة العسيري تبهر زوار "ملهمتي محايل" بإبداعاتها الفنية المختلفة

ترسم بالسكر والقهوة والذهب .. وحظيت بتعاقد وكالات لعمل تصاميم

A A A
58
97,675

نجحت الرسامة والفنانة عائشه العسيري التي قدمت من شرورة للمشاركة في التظاهرة الفنية التي تشهدها حديقة مهلمتي بمحايل وقالت العسيري أن بعد المسافة التي تبلغ 900 كيلو متر عن محايل وظروفها الأسرية والعملية لم تمنعها من التواجد حبا منها في إبراز ما تتميز به من قدرات فنية.

وذكرت لـ"سبق"، أن موهبتها ومسيرتها الفنيه بدأت من عمر أربع سنوات قبل دخولها المدرسة لتتطور مع الدراسة عندما بدأت برسم الشخصيات الكرتونيه لتنتقل إلى رسم الملوك خاصة الملك فهد رحمه الله وتنتقل إلى رسم كل شيء أمامها رسما واقعيا.

تقول: رسمت بالمرحلة المتوسطة أول لوحة جدارية بطول ثلاثة أمتار على الخشب لأمارس الرسم والخط وإعداد الوسائل التعليمية لتنمو الموهبة وتبدأ الرسم بالمرحلة الثانوية على الأبواب والزجاج والنوافذ التي مازالت إلى الآن بمدسة ثانوية الريش للبنات منذ سنين ونجحت في رسم لوحات كبيرة أهلتها للفوز بعديد الجوائز لتنتقل إلى الكلية بأبها وتنجح في رسم البيوت العسيرية والفرس والورد والطبيعة بكثرة.

وأضافت: زاولت أعمالا عدة بعد تخرجي كالتصوير والديزاين والطباعة تعاقدت مع كثير من الوكلات لتصاميم خارجية وداخلية لتشرع في تزيين معظم مدارس شرورة بعد صدور تعيينها هناك بالتعليم وتحصل على المركز الأول بتصميم كتيب مدرسي على مستوى منطقة نجران، لتمتد مشاركتها إلى معظم مدن المملكة وبعض الدول العربية مشاركة وعارضة، حيث شاركت في الرياض والجوف ومصر وعمان وشارع الشهداء في محايل والسودة إلى جانب مشاركتها في لوحة وكتاب بمعرض في جامعه الملك خالد وامتدت مشاركاتها لتطال معارض في خميس مشيط ومكة وأبانت أن آخر مشاركة لها كانت في حديقة ملهمتي بمحايل في الوقت الذي تستعد فيه للمشاركة بعد أسبوع في منتجع البريمي بعمان.

وأبانت أنها ترسم بالسكر والذهب والقلتر بعد مزجه بمادة لامعة إلى جانب البوية والألوان المائيه والزيتيه والباستيل والبريزما والرسم بالقهوة وتنفيذ المجسمات وأعمال الديكور ساهمت في تصميم عدد من الفلل والأثاث واختياره.

ولها عديد المشاركات الشعرية والأدبية وتستعد لإصدار رواية قريبا.

وثمنت "عائشة العسيري" لوالدها دعمه اللا محدود منذ الصغر والذي قادها إلى تنمية موهبتها.