مصدر مسؤول: استقبال تعزيزات إضافية للقوات الأمريكية الدفاعية لحفظ الأمن الإقليمي ومواجهة التهديدات

إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين وولي العهد.. وفي إطار الشراكة العسكرية بين السعودية والولايات المتحدة

صرَّح مصدر مسؤول بوزارة الدفاع بأنه إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى للقوات العسكرية كافة وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، وانطلاقًا من العلاقات التاريخية والشراكة الراسخة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، تقرر استقبال تعزيزات إضافية للقوات والمعدات الدفاعية في إطار العمل المشترك بين البلدين لصون الأمن الإقليمي، ومواجهة أية محاولات تهدد الاستقرار في المنطقة والاقتصاد العالمي.

وأضاف المصدر بأن الولايات المتحدة تشارك حكومة السعودية الحرص على حفظ الأمن الإقليمي، وترفض المساس به بأي شكل من الأشكال، وترى السعودية في الشراكة العسكرية مع الولايات المتحدة الأمريكية امتدادًا تاريخيًّا للعلاقات الاستراتيجية والتوافق في الأهداف لضمان الأمن والسلم الدوليَّين.

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وزير الدفاع وزارة الدفاع المملكة العربية السعودية الولايات المتحدة الأمريكية
اعلان
مصدر مسؤول: استقبال تعزيزات إضافية للقوات الأمريكية الدفاعية لحفظ الأمن الإقليمي ومواجهة التهديدات
سبق

صرَّح مصدر مسؤول بوزارة الدفاع بأنه إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى للقوات العسكرية كافة وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، وانطلاقًا من العلاقات التاريخية والشراكة الراسخة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، تقرر استقبال تعزيزات إضافية للقوات والمعدات الدفاعية في إطار العمل المشترك بين البلدين لصون الأمن الإقليمي، ومواجهة أية محاولات تهدد الاستقرار في المنطقة والاقتصاد العالمي.

وأضاف المصدر بأن الولايات المتحدة تشارك حكومة السعودية الحرص على حفظ الأمن الإقليمي، وترفض المساس به بأي شكل من الأشكال، وترى السعودية في الشراكة العسكرية مع الولايات المتحدة الأمريكية امتدادًا تاريخيًّا للعلاقات الاستراتيجية والتوافق في الأهداف لضمان الأمن والسلم الدوليَّين.

12 أكتوبر 2019 - 13 صفر 1441
10:15 PM
اخر تعديل
16 أكتوبر 2019 - 17 صفر 1441
11:10 PM

مصدر مسؤول: استقبال تعزيزات إضافية للقوات الأمريكية الدفاعية لحفظ الأمن الإقليمي ومواجهة التهديدات

إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين وولي العهد.. وفي إطار الشراكة العسكرية بين السعودية والولايات المتحدة

A A A
65
40,322

صرَّح مصدر مسؤول بوزارة الدفاع بأنه إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى للقوات العسكرية كافة وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، وانطلاقًا من العلاقات التاريخية والشراكة الراسخة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، تقرر استقبال تعزيزات إضافية للقوات والمعدات الدفاعية في إطار العمل المشترك بين البلدين لصون الأمن الإقليمي، ومواجهة أية محاولات تهدد الاستقرار في المنطقة والاقتصاد العالمي.

وأضاف المصدر بأن الولايات المتحدة تشارك حكومة السعودية الحرص على حفظ الأمن الإقليمي، وترفض المساس به بأي شكل من الأشكال، وترى السعودية في الشراكة العسكرية مع الولايات المتحدة الأمريكية امتدادًا تاريخيًّا للعلاقات الاستراتيجية والتوافق في الأهداف لضمان الأمن والسلم الدوليَّين.