شاهد.. احتفال مطوفي تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا بنجاح موسم الحج

بحضور رؤساء البعثات والقناصل والسلك الدبلوماسي لأمريكا وبريطانيا وفرنسا وروسيا

احتفت إدارة العلاقات والإعلام بمؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا بنجاح موسم الحج، وذلك في مقرها الجديد ببرج مواسم.

وشهد الحفل حضور عدد من رؤساء مكاتب شؤون الحجاج والقناصل والمسؤولين، أبرزهم القنصل العام الفرنسي الدكتور مصطفى مهراج، ونائب القنصل العام البريطاني رئيس إدارة التجارة الدولية كبير رحمان، والملحق الثقافي في القنصلية العامة للولايات المتحدة الأمريكية جفري ويلي، ورئيس مكتب شؤون حجاج روسيا الدكتور محمد حمزة يوف، والمدير العام للشؤون الدينية التركية الدكتور أكرم كلش، ورئيس مكتب شؤون حجاج البوسنة الشيخ نظيم خليلوفيتش، ورئيس مكتب شؤون حجاج طاجاكستان الشيخ عبدالغفار، بجانب رئيس المؤسسة المطوف طارق عنقاوي، ونائبه المطوف أسامة زواوي، وعضو مجلس الإدارة المشرف على العلاقات العامة والإعلام المطوف الدكتور مسير توكل، وأعضاء مجلس الإدارة.

وتخلل الحفل كلمات احتفائية وعروض مرئية عن نجاح الموسم، والخدمات التي تقدمها السعودية لحجاج بيت الله الحرام، بجانب عروض عن الخدمات التي تقدمها المؤسسة لـ 240 ألف حاج، قدموا من 74 دولة، يمثلون 5 قارات. وخُتم الاحتفال بتكريم رؤساء البعثات والقناصل ومسؤولي الحجاج من قِبل المؤسسة، وتناول مأدبة العشاء.

وبدورهم رفع مسؤولو الحجاج وأعضاء السلك الدبلوماسي شكرهم وتقديرهم لحكومة المملكة العربية السعودية على التسهيلات وجودة الخدمات التي قدمتها منذ قدوم الحجاج حتى مغادرتهم؛ ما انعكس على رضا ضيوف الرحمن أثناء أدائهم النسك. مشددين على أن هناك تقدمًا ملموسًا وواضحًا عامًا بعد عام في مستوى الخدمات، ومحاولة تنمية الإيجابيات، ومعالجة أي معوق حتى تُنفَّذ خطط الحج بأعلى أداء وأرفع مستوى بغية الخروج بموسم ناجح وآمن وسليم رغم الأعداد المتزايدة من الحجاج، وارتفاع درجات الحرارة، إلا أن الخطط المميزة والتدابير الرفيعة كان لهما أكبر الأثر في نجاح الموسم بامتياز. مقدمين شكرهم لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان على كل ما يُقدَّم لضيوف الرحمن، سائلين الله أن يجزل لهما المثوبة، ويجعل ما قدماه في ميزانَيْ حسناتهما.

وأثنوا على التعاون الكبير لمؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا، وتذليل أي عقبة حتى يؤدي الحجاج نسكهم بيُسر وسهولة وأمان، معبرين عن امتنانهم لهذه اللفتة من قِبل المؤسسة والقائمين عليها بإقامة هذا الاحتفال الذي وجدوه فرصة ليعبِّروا عن امتنانهم بنجاح الموسم، وتقديم شكرهم للقيادة على هذا التميز والأداء الرفيع.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج
اعلان
شاهد.. احتفال مطوفي تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا بنجاح موسم الحج
سبق

احتفت إدارة العلاقات والإعلام بمؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا بنجاح موسم الحج، وذلك في مقرها الجديد ببرج مواسم.

وشهد الحفل حضور عدد من رؤساء مكاتب شؤون الحجاج والقناصل والمسؤولين، أبرزهم القنصل العام الفرنسي الدكتور مصطفى مهراج، ونائب القنصل العام البريطاني رئيس إدارة التجارة الدولية كبير رحمان، والملحق الثقافي في القنصلية العامة للولايات المتحدة الأمريكية جفري ويلي، ورئيس مكتب شؤون حجاج روسيا الدكتور محمد حمزة يوف، والمدير العام للشؤون الدينية التركية الدكتور أكرم كلش، ورئيس مكتب شؤون حجاج البوسنة الشيخ نظيم خليلوفيتش، ورئيس مكتب شؤون حجاج طاجاكستان الشيخ عبدالغفار، بجانب رئيس المؤسسة المطوف طارق عنقاوي، ونائبه المطوف أسامة زواوي، وعضو مجلس الإدارة المشرف على العلاقات العامة والإعلام المطوف الدكتور مسير توكل، وأعضاء مجلس الإدارة.

وتخلل الحفل كلمات احتفائية وعروض مرئية عن نجاح الموسم، والخدمات التي تقدمها السعودية لحجاج بيت الله الحرام، بجانب عروض عن الخدمات التي تقدمها المؤسسة لـ 240 ألف حاج، قدموا من 74 دولة، يمثلون 5 قارات. وخُتم الاحتفال بتكريم رؤساء البعثات والقناصل ومسؤولي الحجاج من قِبل المؤسسة، وتناول مأدبة العشاء.

وبدورهم رفع مسؤولو الحجاج وأعضاء السلك الدبلوماسي شكرهم وتقديرهم لحكومة المملكة العربية السعودية على التسهيلات وجودة الخدمات التي قدمتها منذ قدوم الحجاج حتى مغادرتهم؛ ما انعكس على رضا ضيوف الرحمن أثناء أدائهم النسك. مشددين على أن هناك تقدمًا ملموسًا وواضحًا عامًا بعد عام في مستوى الخدمات، ومحاولة تنمية الإيجابيات، ومعالجة أي معوق حتى تُنفَّذ خطط الحج بأعلى أداء وأرفع مستوى بغية الخروج بموسم ناجح وآمن وسليم رغم الأعداد المتزايدة من الحجاج، وارتفاع درجات الحرارة، إلا أن الخطط المميزة والتدابير الرفيعة كان لهما أكبر الأثر في نجاح الموسم بامتياز. مقدمين شكرهم لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان على كل ما يُقدَّم لضيوف الرحمن، سائلين الله أن يجزل لهما المثوبة، ويجعل ما قدماه في ميزانَيْ حسناتهما.

وأثنوا على التعاون الكبير لمؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا، وتذليل أي عقبة حتى يؤدي الحجاج نسكهم بيُسر وسهولة وأمان، معبرين عن امتنانهم لهذه اللفتة من قِبل المؤسسة والقائمين عليها بإقامة هذا الاحتفال الذي وجدوه فرصة ليعبِّروا عن امتنانهم بنجاح الموسم، وتقديم شكرهم للقيادة على هذا التميز والأداء الرفيع.

31 أغسطس 2018 - 20 ذو الحجة 1439
08:23 PM
اخر تعديل
04 سبتمبر 2018 - 24 ذو الحجة 1439
07:57 PM

شاهد.. احتفال مطوفي تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا بنجاح موسم الحج

بحضور رؤساء البعثات والقناصل والسلك الدبلوماسي لأمريكا وبريطانيا وفرنسا وروسيا

A A A
0
4,492

احتفت إدارة العلاقات والإعلام بمؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا بنجاح موسم الحج، وذلك في مقرها الجديد ببرج مواسم.

وشهد الحفل حضور عدد من رؤساء مكاتب شؤون الحجاج والقناصل والمسؤولين، أبرزهم القنصل العام الفرنسي الدكتور مصطفى مهراج، ونائب القنصل العام البريطاني رئيس إدارة التجارة الدولية كبير رحمان، والملحق الثقافي في القنصلية العامة للولايات المتحدة الأمريكية جفري ويلي، ورئيس مكتب شؤون حجاج روسيا الدكتور محمد حمزة يوف، والمدير العام للشؤون الدينية التركية الدكتور أكرم كلش، ورئيس مكتب شؤون حجاج البوسنة الشيخ نظيم خليلوفيتش، ورئيس مكتب شؤون حجاج طاجاكستان الشيخ عبدالغفار، بجانب رئيس المؤسسة المطوف طارق عنقاوي، ونائبه المطوف أسامة زواوي، وعضو مجلس الإدارة المشرف على العلاقات العامة والإعلام المطوف الدكتور مسير توكل، وأعضاء مجلس الإدارة.

وتخلل الحفل كلمات احتفائية وعروض مرئية عن نجاح الموسم، والخدمات التي تقدمها السعودية لحجاج بيت الله الحرام، بجانب عروض عن الخدمات التي تقدمها المؤسسة لـ 240 ألف حاج، قدموا من 74 دولة، يمثلون 5 قارات. وخُتم الاحتفال بتكريم رؤساء البعثات والقناصل ومسؤولي الحجاج من قِبل المؤسسة، وتناول مأدبة العشاء.

وبدورهم رفع مسؤولو الحجاج وأعضاء السلك الدبلوماسي شكرهم وتقديرهم لحكومة المملكة العربية السعودية على التسهيلات وجودة الخدمات التي قدمتها منذ قدوم الحجاج حتى مغادرتهم؛ ما انعكس على رضا ضيوف الرحمن أثناء أدائهم النسك. مشددين على أن هناك تقدمًا ملموسًا وواضحًا عامًا بعد عام في مستوى الخدمات، ومحاولة تنمية الإيجابيات، ومعالجة أي معوق حتى تُنفَّذ خطط الحج بأعلى أداء وأرفع مستوى بغية الخروج بموسم ناجح وآمن وسليم رغم الأعداد المتزايدة من الحجاج، وارتفاع درجات الحرارة، إلا أن الخطط المميزة والتدابير الرفيعة كان لهما أكبر الأثر في نجاح الموسم بامتياز. مقدمين شكرهم لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان على كل ما يُقدَّم لضيوف الرحمن، سائلين الله أن يجزل لهما المثوبة، ويجعل ما قدماه في ميزانَيْ حسناتهما.

وأثنوا على التعاون الكبير لمؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا، وتذليل أي عقبة حتى يؤدي الحجاج نسكهم بيُسر وسهولة وأمان، معبرين عن امتنانهم لهذه اللفتة من قِبل المؤسسة والقائمين عليها بإقامة هذا الاحتفال الذي وجدوه فرصة ليعبِّروا عن امتنانهم بنجاح الموسم، وتقديم شكرهم للقيادة على هذا التميز والأداء الرفيع.