طالبات جامعة الطائف يشاركن في استقبال وتوديع ضيوف الرحمن من دول "التعاون"

بادرة تطوعية لاقت الاستحسان.. ضيافة وهدايا للقادمين والمسافرين بالمطار

شاركت طالبات جامعة الطائف في استقبال وتوديع ضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام من دول مجلس التعاون الخليجي، جنباً إلى جنب مع إدارة مطار الطائف الدولي، وتقديم يد العون لهم؛ من أجل تحقيق الأمن والأمان وسلامة حجاج بيت الله في تأدية مناسكهم بكل يسرٍ وطمأنينة.

ونفذ عدد من الطالبات برامجهن التطوعية؛ إسهاماً منهن لخدمة ضيوف الرحمن من خلال تجهيز الضيافة العربية الأصيلة، وإعداد الهدايا، والورود، وفواكه الطائف الشهيرة، والمشروبات الباردة؛ لتقديمها لهم خلال استقبالهم وتوديعهم.

وبيّنت الطالبة "أبرار بنت مطر الطلحي" أن هذه المبادرات والمشاركات تأتي في إطار غرس القيم التربوية والثوابت الإسلامية وروح الانتماء الوطني والإسلامي، وإكساب الجيل حب العمل الخيري التطوعي والتعاوني؛ انطلاقاً من حرصهن على الدور المجتمعي، وامتداداً لما تبذله حكومتنا الرشيدة في شتى المجالات لخدمة ضيوف الرحمن.

وذكرت الطالبة "تماضر بنت حسن طالبي" أن جميع أبناء الشعب السعودي يشعرون بسعادة وارتياح عندما يعملون في خدمة ضيوف بيت الله الحرام من حجاج ومعتمرين، وهذه فطرة جُبِلنَا عليها.

وقالت الطالبة "أحلام بنت أحمد السفياني": كان لنا الشرف باستقبال ضيوف الرحمن في مطار الطائف الدولي، وهذه المبادرة من واجبنا تجاه حجاج بيت الله؛ لخدمتهم منذ بدء وصولهم للمطار إلى أن يتمّوا حجهم على أكمل وجه، وأسأل الله أن يسخّرنا دائماً لخدمة ضيوفه في كل عام.

وقامت الطالبات بتوزيع الهدايا التذكارية على ضيوف الرحمن القادمين عبر مطار الطائف الدولي، واستقبالهم بعبارات الترحيب والدعوات الطيبة لهم بقضاء مناسكهم على أكمل وجه، فيما لاقت هذه المبادرة استحسان ضيوف الرحمن، حيث ارتسمت ملامح الفرح والسرور على محياهم، والتي يعتبرونها ذكرى يحملونها إلى بلادهم.

وعبّرت طالبات جامعة الطائف عن شكرهن وتقديرهن لمدير عام مطار الطائف الدولي المهندس عبدالوهاب بن عبدالرشيد بخاري؛ لإتاحة الفرصة لهن في استقبال ضيوف الرحمن القادمين والمغادرين عبر المطار، مما أعطى انطباعاً جيداً لما يقوم به أبناء وبنات محافظة الطائف بشكل خاص والشعب السعودي بشكل عام من أعمال تطوعية لخدمة الحاج والمعتمر.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج
اعلان
طالبات جامعة الطائف يشاركن في استقبال وتوديع ضيوف الرحمن من دول "التعاون"
سبق

شاركت طالبات جامعة الطائف في استقبال وتوديع ضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام من دول مجلس التعاون الخليجي، جنباً إلى جنب مع إدارة مطار الطائف الدولي، وتقديم يد العون لهم؛ من أجل تحقيق الأمن والأمان وسلامة حجاج بيت الله في تأدية مناسكهم بكل يسرٍ وطمأنينة.

ونفذ عدد من الطالبات برامجهن التطوعية؛ إسهاماً منهن لخدمة ضيوف الرحمن من خلال تجهيز الضيافة العربية الأصيلة، وإعداد الهدايا، والورود، وفواكه الطائف الشهيرة، والمشروبات الباردة؛ لتقديمها لهم خلال استقبالهم وتوديعهم.

وبيّنت الطالبة "أبرار بنت مطر الطلحي" أن هذه المبادرات والمشاركات تأتي في إطار غرس القيم التربوية والثوابت الإسلامية وروح الانتماء الوطني والإسلامي، وإكساب الجيل حب العمل الخيري التطوعي والتعاوني؛ انطلاقاً من حرصهن على الدور المجتمعي، وامتداداً لما تبذله حكومتنا الرشيدة في شتى المجالات لخدمة ضيوف الرحمن.

وذكرت الطالبة "تماضر بنت حسن طالبي" أن جميع أبناء الشعب السعودي يشعرون بسعادة وارتياح عندما يعملون في خدمة ضيوف بيت الله الحرام من حجاج ومعتمرين، وهذه فطرة جُبِلنَا عليها.

وقالت الطالبة "أحلام بنت أحمد السفياني": كان لنا الشرف باستقبال ضيوف الرحمن في مطار الطائف الدولي، وهذه المبادرة من واجبنا تجاه حجاج بيت الله؛ لخدمتهم منذ بدء وصولهم للمطار إلى أن يتمّوا حجهم على أكمل وجه، وأسأل الله أن يسخّرنا دائماً لخدمة ضيوفه في كل عام.

وقامت الطالبات بتوزيع الهدايا التذكارية على ضيوف الرحمن القادمين عبر مطار الطائف الدولي، واستقبالهم بعبارات الترحيب والدعوات الطيبة لهم بقضاء مناسكهم على أكمل وجه، فيما لاقت هذه المبادرة استحسان ضيوف الرحمن، حيث ارتسمت ملامح الفرح والسرور على محياهم، والتي يعتبرونها ذكرى يحملونها إلى بلادهم.

وعبّرت طالبات جامعة الطائف عن شكرهن وتقديرهن لمدير عام مطار الطائف الدولي المهندس عبدالوهاب بن عبدالرشيد بخاري؛ لإتاحة الفرصة لهن في استقبال ضيوف الرحمن القادمين والمغادرين عبر المطار، مما أعطى انطباعاً جيداً لما يقوم به أبناء وبنات محافظة الطائف بشكل خاص والشعب السعودي بشكل عام من أعمال تطوعية لخدمة الحاج والمعتمر.

27 أغسطس 2018 - 16 ذو الحجة 1439
09:58 AM
اخر تعديل
08 سبتمبر 2018 - 28 ذو الحجة 1439
06:10 AM

طالبات جامعة الطائف يشاركن في استقبال وتوديع ضيوف الرحمن من دول "التعاون"

بادرة تطوعية لاقت الاستحسان.. ضيافة وهدايا للقادمين والمسافرين بالمطار

A A A
2
1,190

شاركت طالبات جامعة الطائف في استقبال وتوديع ضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام من دول مجلس التعاون الخليجي، جنباً إلى جنب مع إدارة مطار الطائف الدولي، وتقديم يد العون لهم؛ من أجل تحقيق الأمن والأمان وسلامة حجاج بيت الله في تأدية مناسكهم بكل يسرٍ وطمأنينة.

ونفذ عدد من الطالبات برامجهن التطوعية؛ إسهاماً منهن لخدمة ضيوف الرحمن من خلال تجهيز الضيافة العربية الأصيلة، وإعداد الهدايا، والورود، وفواكه الطائف الشهيرة، والمشروبات الباردة؛ لتقديمها لهم خلال استقبالهم وتوديعهم.

وبيّنت الطالبة "أبرار بنت مطر الطلحي" أن هذه المبادرات والمشاركات تأتي في إطار غرس القيم التربوية والثوابت الإسلامية وروح الانتماء الوطني والإسلامي، وإكساب الجيل حب العمل الخيري التطوعي والتعاوني؛ انطلاقاً من حرصهن على الدور المجتمعي، وامتداداً لما تبذله حكومتنا الرشيدة في شتى المجالات لخدمة ضيوف الرحمن.

وذكرت الطالبة "تماضر بنت حسن طالبي" أن جميع أبناء الشعب السعودي يشعرون بسعادة وارتياح عندما يعملون في خدمة ضيوف بيت الله الحرام من حجاج ومعتمرين، وهذه فطرة جُبِلنَا عليها.

وقالت الطالبة "أحلام بنت أحمد السفياني": كان لنا الشرف باستقبال ضيوف الرحمن في مطار الطائف الدولي، وهذه المبادرة من واجبنا تجاه حجاج بيت الله؛ لخدمتهم منذ بدء وصولهم للمطار إلى أن يتمّوا حجهم على أكمل وجه، وأسأل الله أن يسخّرنا دائماً لخدمة ضيوفه في كل عام.

وقامت الطالبات بتوزيع الهدايا التذكارية على ضيوف الرحمن القادمين عبر مطار الطائف الدولي، واستقبالهم بعبارات الترحيب والدعوات الطيبة لهم بقضاء مناسكهم على أكمل وجه، فيما لاقت هذه المبادرة استحسان ضيوف الرحمن، حيث ارتسمت ملامح الفرح والسرور على محياهم، والتي يعتبرونها ذكرى يحملونها إلى بلادهم.

وعبّرت طالبات جامعة الطائف عن شكرهن وتقديرهن لمدير عام مطار الطائف الدولي المهندس عبدالوهاب بن عبدالرشيد بخاري؛ لإتاحة الفرصة لهن في استقبال ضيوف الرحمن القادمين والمغادرين عبر المطار، مما أعطى انطباعاً جيداً لما يقوم به أبناء وبنات محافظة الطائف بشكل خاص والشعب السعودي بشكل عام من أعمال تطوعية لخدمة الحاج والمعتمر.