لإبراز المبدعين ونشر تجاربهم.. مبتعثو بريطانيا يطلقون مبادرة "Saudi Stage"

تهدف إلى صناعة شخصيات تكرّس جهودها للمشاركة الفاعلة في التنمية

دشن مبتعثون سعوديون في المملكة المتحدة مبادرة طلابية معتمدة من الملحقية الثقافية بعنوان "Saudi Stage" تستهدف المبتعثين والمبتعثات، وتتضمن تنظيم مسابقة جماهيرية تعنى بمهارتي "العرض والإقناع".
وللمشاركة في المسابقة، يرسل المتسابق فيديو يعرض فيه مهارته ليتم اختيار الأميز منها لتقدم العروض المباشرة أمام الجمهور.
وقال المدير التنفيذي للمباردة عبدالعزيز القرني: الفكرة جاءت لإيمان فريق العمل بالحاجة الماسة لتطوير مهارة العرض والإلقاء، والمبادرة تستهدف المبتعثين والمبتعثات الذين ينتظر منهم ترك أثر على مجتمعهم وينشرون أفكارهم وتجاربهم الملهمة.
وأضاف: المبادرة تخوض تجربتها الأولى لتكون بذرة لمشروع يحمل في طياته تدريب المبتعثين والمبتعثات على مهارة الإلقاء وإقامة المنافسة بينهم لتكون منبرًا لعرض تميزهم وإبداعهم.
وتابع: تهدف المبادرة إلى تمكين الشباب المهتم بالتطوير المعرفي والإثراء الفكري فرصة المشاركة في الفعاليات الهادفة التي من شأنها تحفيز المبدعين والمبادرين وخلق المحيط الملائم لتفردهم، وابتكار بيئة محفزة للإبداع من خلال إنشاء منصات مشاركة وتواصل بين المبدعين والمبادرين داخل الوطن وخارجه، وصناعة وتنمية شخصيات إبداعية مبادرة تعمل على تكريس جهودها للمشاركة الفاعلة في التنمية إضافة إلى دعم المبادرات الناجحة والمساهمة في تحويلها إلى برامج عملية قابلة للتنفيذ وتوجيهها للجهات المهتمة.
ومن المنتظر أن يقدم المتسابقون عروضهم في مدينة مانشستر بتاريخ 21 أبريل باستضافة من النادي السعودي هناك وبرعاية المجموعات الإعلامية التطوعية ببريطانيا.

يذكر أن المبادرة من إعداد مجموعة من المبتعثين والمبتعثات هم: "زايد الزيادي وعلي القرني وحسناء الحمد ونايف المري ونورة الصريخ ولمياء الخريجي وأيمن الزهر وأدهم جاد".

اعلان
لإبراز المبدعين ونشر تجاربهم.. مبتعثو بريطانيا يطلقون مبادرة "Saudi Stage"
سبق

دشن مبتعثون سعوديون في المملكة المتحدة مبادرة طلابية معتمدة من الملحقية الثقافية بعنوان "Saudi Stage" تستهدف المبتعثين والمبتعثات، وتتضمن تنظيم مسابقة جماهيرية تعنى بمهارتي "العرض والإقناع".
وللمشاركة في المسابقة، يرسل المتسابق فيديو يعرض فيه مهارته ليتم اختيار الأميز منها لتقدم العروض المباشرة أمام الجمهور.
وقال المدير التنفيذي للمباردة عبدالعزيز القرني: الفكرة جاءت لإيمان فريق العمل بالحاجة الماسة لتطوير مهارة العرض والإلقاء، والمبادرة تستهدف المبتعثين والمبتعثات الذين ينتظر منهم ترك أثر على مجتمعهم وينشرون أفكارهم وتجاربهم الملهمة.
وأضاف: المبادرة تخوض تجربتها الأولى لتكون بذرة لمشروع يحمل في طياته تدريب المبتعثين والمبتعثات على مهارة الإلقاء وإقامة المنافسة بينهم لتكون منبرًا لعرض تميزهم وإبداعهم.
وتابع: تهدف المبادرة إلى تمكين الشباب المهتم بالتطوير المعرفي والإثراء الفكري فرصة المشاركة في الفعاليات الهادفة التي من شأنها تحفيز المبدعين والمبادرين وخلق المحيط الملائم لتفردهم، وابتكار بيئة محفزة للإبداع من خلال إنشاء منصات مشاركة وتواصل بين المبدعين والمبادرين داخل الوطن وخارجه، وصناعة وتنمية شخصيات إبداعية مبادرة تعمل على تكريس جهودها للمشاركة الفاعلة في التنمية إضافة إلى دعم المبادرات الناجحة والمساهمة في تحويلها إلى برامج عملية قابلة للتنفيذ وتوجيهها للجهات المهتمة.
ومن المنتظر أن يقدم المتسابقون عروضهم في مدينة مانشستر بتاريخ 21 أبريل باستضافة من النادي السعودي هناك وبرعاية المجموعات الإعلامية التطوعية ببريطانيا.

يذكر أن المبادرة من إعداد مجموعة من المبتعثين والمبتعثات هم: "زايد الزيادي وعلي القرني وحسناء الحمد ونايف المري ونورة الصريخ ولمياء الخريجي وأيمن الزهر وأدهم جاد".

29 مارس 2018 - 12 رجب 1439
02:32 PM
اخر تعديل
04 إبريل 2018 - 18 رجب 1439
02:57 PM

لإبراز المبدعين ونشر تجاربهم.. مبتعثو بريطانيا يطلقون مبادرة "Saudi Stage"

تهدف إلى صناعة شخصيات تكرّس جهودها للمشاركة الفاعلة في التنمية

A A A
0
3,131

دشن مبتعثون سعوديون في المملكة المتحدة مبادرة طلابية معتمدة من الملحقية الثقافية بعنوان "Saudi Stage" تستهدف المبتعثين والمبتعثات، وتتضمن تنظيم مسابقة جماهيرية تعنى بمهارتي "العرض والإقناع".
وللمشاركة في المسابقة، يرسل المتسابق فيديو يعرض فيه مهارته ليتم اختيار الأميز منها لتقدم العروض المباشرة أمام الجمهور.
وقال المدير التنفيذي للمباردة عبدالعزيز القرني: الفكرة جاءت لإيمان فريق العمل بالحاجة الماسة لتطوير مهارة العرض والإلقاء، والمبادرة تستهدف المبتعثين والمبتعثات الذين ينتظر منهم ترك أثر على مجتمعهم وينشرون أفكارهم وتجاربهم الملهمة.
وأضاف: المبادرة تخوض تجربتها الأولى لتكون بذرة لمشروع يحمل في طياته تدريب المبتعثين والمبتعثات على مهارة الإلقاء وإقامة المنافسة بينهم لتكون منبرًا لعرض تميزهم وإبداعهم.
وتابع: تهدف المبادرة إلى تمكين الشباب المهتم بالتطوير المعرفي والإثراء الفكري فرصة المشاركة في الفعاليات الهادفة التي من شأنها تحفيز المبدعين والمبادرين وخلق المحيط الملائم لتفردهم، وابتكار بيئة محفزة للإبداع من خلال إنشاء منصات مشاركة وتواصل بين المبدعين والمبادرين داخل الوطن وخارجه، وصناعة وتنمية شخصيات إبداعية مبادرة تعمل على تكريس جهودها للمشاركة الفاعلة في التنمية إضافة إلى دعم المبادرات الناجحة والمساهمة في تحويلها إلى برامج عملية قابلة للتنفيذ وتوجيهها للجهات المهتمة.
ومن المنتظر أن يقدم المتسابقون عروضهم في مدينة مانشستر بتاريخ 21 أبريل باستضافة من النادي السعودي هناك وبرعاية المجموعات الإعلامية التطوعية ببريطانيا.

يذكر أن المبادرة من إعداد مجموعة من المبتعثين والمبتعثات هم: "زايد الزيادي وعلي القرني وحسناء الحمد ونايف المري ونورة الصريخ ولمياء الخريجي وأيمن الزهر وأدهم جاد".