"أمين القصيم" يقف ميدانياً على المشاريع البلدية بـ"الشماسية"

زار المراكز التابعة للمحافظة واستمع لمشاكل ومتطلبات المواطنين

ياسر العتيبي- سبق- القصيم: وقف أمين منطقة القصيم المهندس صالح بن أحمد الأحمد، على عدد من المشاريع البلدية في محافظة الشماسية والمراكز التابعة لها، وذلك خلال جولة ميدانية قام بها أمس الثلاثاء، بمشاركة مختصين من أمانة منطقة القصيم، وبمشاركة رئيس بلدية الشماسية خالد الجربوع.
 
والتقى "الأحمد"، خلال الجولة، محافظ الشماسية راضي الراضي، كما عقد اجتماعاً مع أعضاء المجلس البلدي لبلدية محافظة الشماسية، استعرض من خلاله مشاريع البلدية، وجهود المجلس البلدي في هذا الاتجاه.
 
وتضمَّنت الجولة زيارة لمبنى بلدية الشماسية الجديد، كما التقى أمين المنطقة موظفي البلدية، والاطلاع على سير العمل، بالإضافة إلى متابعة جهود البلدية في مجال الخدمات والتحولات الإلكترونية.
 
وشملت جولة أمين منطقة القصيم الوقوف الميداني لجملة من المشاريع البلدية كمشروع طريق الأمير فيصل بن بندر، ومشروع الطريق الهيكلي ما بين محافظة الشماسية والربيعية ومتنزَّهات الشباب، بالإضافة لزيارة للمراكز الواقعة تحت نطاق بلدية محافظة الشماسية، كمحافظة الربيعية، والتقى خلالها المواطنين واستمع إلى متطلباتهم.
 
وأشار أمين منطقة القصيم إلى أن الجولات الميدانية لبلديات محافظات المنطقة تأتي لمتابعة مشاريع التنمية والمشاريع الخدمية، وذلك وفق توجيهات وزير الشؤون البلدية القروية الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز، الذي يؤكد بشكل مستمر أهمية الوقوف الميداني على المشاريع البلدية، ومتابعة سير أعمالها عن قرب.
 

اعلان
"أمين القصيم" يقف ميدانياً على المشاريع البلدية بـ"الشماسية"
سبق
ياسر العتيبي- سبق- القصيم: وقف أمين منطقة القصيم المهندس صالح بن أحمد الأحمد، على عدد من المشاريع البلدية في محافظة الشماسية والمراكز التابعة لها، وذلك خلال جولة ميدانية قام بها أمس الثلاثاء، بمشاركة مختصين من أمانة منطقة القصيم، وبمشاركة رئيس بلدية الشماسية خالد الجربوع.
 
والتقى "الأحمد"، خلال الجولة، محافظ الشماسية راضي الراضي، كما عقد اجتماعاً مع أعضاء المجلس البلدي لبلدية محافظة الشماسية، استعرض من خلاله مشاريع البلدية، وجهود المجلس البلدي في هذا الاتجاه.
 
وتضمَّنت الجولة زيارة لمبنى بلدية الشماسية الجديد، كما التقى أمين المنطقة موظفي البلدية، والاطلاع على سير العمل، بالإضافة إلى متابعة جهود البلدية في مجال الخدمات والتحولات الإلكترونية.
 
وشملت جولة أمين منطقة القصيم الوقوف الميداني لجملة من المشاريع البلدية كمشروع طريق الأمير فيصل بن بندر، ومشروع الطريق الهيكلي ما بين محافظة الشماسية والربيعية ومتنزَّهات الشباب، بالإضافة لزيارة للمراكز الواقعة تحت نطاق بلدية محافظة الشماسية، كمحافظة الربيعية، والتقى خلالها المواطنين واستمع إلى متطلباتهم.
 
وأشار أمين منطقة القصيم إلى أن الجولات الميدانية لبلديات محافظات المنطقة تأتي لمتابعة مشاريع التنمية والمشاريع الخدمية، وذلك وفق توجيهات وزير الشؤون البلدية القروية الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز، الذي يؤكد بشكل مستمر أهمية الوقوف الميداني على المشاريع البلدية، ومتابعة سير أعمالها عن قرب.
 
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
11:23 AM

زار المراكز التابعة للمحافظة واستمع لمشاكل ومتطلبات المواطنين

"أمين القصيم" يقف ميدانياً على المشاريع البلدية بـ"الشماسية"

A A A
0
582

ياسر العتيبي- سبق- القصيم: وقف أمين منطقة القصيم المهندس صالح بن أحمد الأحمد، على عدد من المشاريع البلدية في محافظة الشماسية والمراكز التابعة لها، وذلك خلال جولة ميدانية قام بها أمس الثلاثاء، بمشاركة مختصين من أمانة منطقة القصيم، وبمشاركة رئيس بلدية الشماسية خالد الجربوع.
 
والتقى "الأحمد"، خلال الجولة، محافظ الشماسية راضي الراضي، كما عقد اجتماعاً مع أعضاء المجلس البلدي لبلدية محافظة الشماسية، استعرض من خلاله مشاريع البلدية، وجهود المجلس البلدي في هذا الاتجاه.
 
وتضمَّنت الجولة زيارة لمبنى بلدية الشماسية الجديد، كما التقى أمين المنطقة موظفي البلدية، والاطلاع على سير العمل، بالإضافة إلى متابعة جهود البلدية في مجال الخدمات والتحولات الإلكترونية.
 
وشملت جولة أمين منطقة القصيم الوقوف الميداني لجملة من المشاريع البلدية كمشروع طريق الأمير فيصل بن بندر، ومشروع الطريق الهيكلي ما بين محافظة الشماسية والربيعية ومتنزَّهات الشباب، بالإضافة لزيارة للمراكز الواقعة تحت نطاق بلدية محافظة الشماسية، كمحافظة الربيعية، والتقى خلالها المواطنين واستمع إلى متطلباتهم.
 
وأشار أمين منطقة القصيم إلى أن الجولات الميدانية لبلديات محافظات المنطقة تأتي لمتابعة مشاريع التنمية والمشاريع الخدمية، وذلك وفق توجيهات وزير الشؤون البلدية القروية الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز، الذي يؤكد بشكل مستمر أهمية الوقوف الميداني على المشاريع البلدية، ومتابعة سير أعمالها عن قرب.