طالبات جامعة طيبة يستعرضن مبتكراتهن في المؤتمر العلمي

يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: أكدت طالبات جامعة طيبة أن مشاركتهن بابتكاراتهن العلمية بمعرض المؤتمر العلمي الخامس لطالبات وطلاب التعليم العالي المقام حالياً بمدينة الرياض، أتاحت لهن إبراز أفكارهن ومشاريع اختراعاتهن التي سعين من خلالها لخدمة الفرد والمجتمع.
 
وقالت وكيلة عمادة شؤون الطلاب لنشاط الطالبات بالجامعة، الدكتورة نبيهه الأهدل، أن الجامعة تسعى من خلال حاضنات الأعمال إلى دعم الطلاب والطالبات المبتكرين مؤكدة أن ما قدمته الطالبات من ابتكارات مميزه ليست بغريبة على طلاب وطالبات جامعة طيبة التي تسعى قيادتها إلى أن تجعلها منارة للعلم والحكمة والتميز وذلك من خلال الدعم المتواصل والمستمر عبر وكالة الأعمال والإبداع المعرفي.
 
 وأضافت "الأهدل" أن جامعة طيبه شهدت حراكاً علمياً وبحثياً، وحققت بفضل الله ثم بدعم ولاة الأمر ووزير التعليم العالي، الدكتور خالد العنقري ومدير جامعة طيبه، الدكتور عدنان بن عبد الله المزروع، إنجازات عدة على مستوى الجامعات.
 
وقالت الطالبة، آلاء صفوان الدهنة التي شاركت في مشروع "الوصفة المبتكرة في حل مشاكل البشرة" لمحور الابتكار المتميز، الذي يهدف إلى معالجة جميع مشاكل البشرة في وقت قصير والتخفيف من الآلام، وكذلك إزالة الآثار الناتجة من مشاكل البشرة كالحروق القديمة والجديدة والاسمرار وحب الشباب والأكزيما والجروح والترطيب، ومشروع "طارد النمل الطبيعي" الذي يهدف إلى طرد النمل من المنازل والمزارع والاستغناء عن المبيدات الكيميائية التي لها أضرار عديدة على الإنسان والبيئة باستخدام مواد طبيعية آمنة للإنسان والبيئة، وسهلة الصنع في أي وقت: قالت إنها وجدت دعماً كبيراً من الجامعة للطلاب المبتكرين.

اعلان
طالبات جامعة طيبة يستعرضن مبتكراتهن في المؤتمر العلمي
سبق
يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: أكدت طالبات جامعة طيبة أن مشاركتهن بابتكاراتهن العلمية بمعرض المؤتمر العلمي الخامس لطالبات وطلاب التعليم العالي المقام حالياً بمدينة الرياض، أتاحت لهن إبراز أفكارهن ومشاريع اختراعاتهن التي سعين من خلالها لخدمة الفرد والمجتمع.
 
وقالت وكيلة عمادة شؤون الطلاب لنشاط الطالبات بالجامعة، الدكتورة نبيهه الأهدل، أن الجامعة تسعى من خلال حاضنات الأعمال إلى دعم الطلاب والطالبات المبتكرين مؤكدة أن ما قدمته الطالبات من ابتكارات مميزه ليست بغريبة على طلاب وطالبات جامعة طيبة التي تسعى قيادتها إلى أن تجعلها منارة للعلم والحكمة والتميز وذلك من خلال الدعم المتواصل والمستمر عبر وكالة الأعمال والإبداع المعرفي.
 
 وأضافت "الأهدل" أن جامعة طيبه شهدت حراكاً علمياً وبحثياً، وحققت بفضل الله ثم بدعم ولاة الأمر ووزير التعليم العالي، الدكتور خالد العنقري ومدير جامعة طيبه، الدكتور عدنان بن عبد الله المزروع، إنجازات عدة على مستوى الجامعات.
 
وقالت الطالبة، آلاء صفوان الدهنة التي شاركت في مشروع "الوصفة المبتكرة في حل مشاكل البشرة" لمحور الابتكار المتميز، الذي يهدف إلى معالجة جميع مشاكل البشرة في وقت قصير والتخفيف من الآلام، وكذلك إزالة الآثار الناتجة من مشاكل البشرة كالحروق القديمة والجديدة والاسمرار وحب الشباب والأكزيما والجروح والترطيب، ومشروع "طارد النمل الطبيعي" الذي يهدف إلى طرد النمل من المنازل والمزارع والاستغناء عن المبيدات الكيميائية التي لها أضرار عديدة على الإنسان والبيئة باستخدام مواد طبيعية آمنة للإنسان والبيئة، وسهلة الصنع في أي وقت: قالت إنها وجدت دعماً كبيراً من الجامعة للطلاب المبتكرين.
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
03:40 PM

طالبات جامعة طيبة يستعرضن مبتكراتهن في المؤتمر العلمي

A A A
0
418

يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: أكدت طالبات جامعة طيبة أن مشاركتهن بابتكاراتهن العلمية بمعرض المؤتمر العلمي الخامس لطالبات وطلاب التعليم العالي المقام حالياً بمدينة الرياض، أتاحت لهن إبراز أفكارهن ومشاريع اختراعاتهن التي سعين من خلالها لخدمة الفرد والمجتمع.
 
وقالت وكيلة عمادة شؤون الطلاب لنشاط الطالبات بالجامعة، الدكتورة نبيهه الأهدل، أن الجامعة تسعى من خلال حاضنات الأعمال إلى دعم الطلاب والطالبات المبتكرين مؤكدة أن ما قدمته الطالبات من ابتكارات مميزه ليست بغريبة على طلاب وطالبات جامعة طيبة التي تسعى قيادتها إلى أن تجعلها منارة للعلم والحكمة والتميز وذلك من خلال الدعم المتواصل والمستمر عبر وكالة الأعمال والإبداع المعرفي.
 
 وأضافت "الأهدل" أن جامعة طيبه شهدت حراكاً علمياً وبحثياً، وحققت بفضل الله ثم بدعم ولاة الأمر ووزير التعليم العالي، الدكتور خالد العنقري ومدير جامعة طيبه، الدكتور عدنان بن عبد الله المزروع، إنجازات عدة على مستوى الجامعات.
 
وقالت الطالبة، آلاء صفوان الدهنة التي شاركت في مشروع "الوصفة المبتكرة في حل مشاكل البشرة" لمحور الابتكار المتميز، الذي يهدف إلى معالجة جميع مشاكل البشرة في وقت قصير والتخفيف من الآلام، وكذلك إزالة الآثار الناتجة من مشاكل البشرة كالحروق القديمة والجديدة والاسمرار وحب الشباب والأكزيما والجروح والترطيب، ومشروع "طارد النمل الطبيعي" الذي يهدف إلى طرد النمل من المنازل والمزارع والاستغناء عن المبيدات الكيميائية التي لها أضرار عديدة على الإنسان والبيئة باستخدام مواد طبيعية آمنة للإنسان والبيئة، وسهلة الصنع في أي وقت: قالت إنها وجدت دعماً كبيراً من الجامعة للطلاب المبتكرين.