تنفيذ حكم القتل تعزيراً في مهرِّبَيْ مخدرات سعوديَّيْن بالجوف

قُبض عليهما عند قيامهما بتهريب الإمفيتامين في واقعتيْن مختلفتيْن

واس- الجوف: في واقعة ثانية من نوعها،  اليوم، نفّذت وزارة الداخلية حكم القتل تعزيراً في مهرِّب مخدرات سعودي بمنطقة الجوف؛  كان قد قُبض عليه عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن اتهامه بما نُسب إليه، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يتضمّن ثبوت إدانته بما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وذلك عقب تنفيذ حكمٍ مماثلٍ قبل ساعات في مهرِّب سعودي آخر بالمنطقة نفسها بعد أن كان قد قُبض عليه أيضا عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين.
 
وفيما يلي نص بيان  "الداخلية" في الواقعة الأولى:
قال الله تعالى: {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.
 
بفضلٍ من الله تمّ القبض على المدعو عواد بن عموش الغطيغط الرويلي - سعودي الجنسية - عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة للمملكة، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بما نُسب له، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يقضي بثبوت ما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وصُدِّق الحكم من محكمة الاستئناف، ومن المحكمة العُليا، وصدر أمرٌ ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً.
 
وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني عواد بن عموش الغطيغط الرويلي، اليوم الثلاثاء، الموافق 8 /  8 / 1436هـ، في منطقة الجوف.
 
ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكّد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على محاربة المخدرات بأنواعها؛ لما تسبّبه من أضرارٍ جسيمة على الفرد والمجتمع، وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها، مستمدة منهجها من شرع الله القويم.. وهي تحذّر في الوقت نفسه كلَّ مَن يُقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.. والله الهادي إلى سواء السبيل.
 
 نص بيان "الداخلية" في الواقعة الثانية:
 
قال الله تعالى: {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.
 
بفضلٍ من الله تمّ القبض على المدعو لافي بن كليب مرداس الشمري - سعودي الجنسية -، عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن اتهامه بما نُسب إليه، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يتضمّن ثبوت إدانته بما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وصُدِّق الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العُليا وصدر أمرٌ ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً بحقه.
 
وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني لافي بن كليب بن مرداس الشمري - سعودي الجنسية - اليوم الثلاثاء الموافق 8 / 8 / 1436 هـ، في منطقة الجوف.
 
ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكّد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على محاربة المخدرات بأنواعها لما تسبّبه من أضرارٍ جسيمة على الفرد والمجتمع وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها مستمدة منهجها من شرع الله القويم، وهي تحذّر في الوقت نفسه كلَّ مَن يُقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.. والله الهادي إلى سواء السبيل.

اعلان
تنفيذ حكم القتل تعزيراً في مهرِّبَيْ مخدرات سعوديَّيْن بالجوف
سبق
واس- الجوف: في واقعة ثانية من نوعها،  اليوم، نفّذت وزارة الداخلية حكم القتل تعزيراً في مهرِّب مخدرات سعودي بمنطقة الجوف؛  كان قد قُبض عليه عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن اتهامه بما نُسب إليه، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يتضمّن ثبوت إدانته بما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وذلك عقب تنفيذ حكمٍ مماثلٍ قبل ساعات في مهرِّب سعودي آخر بالمنطقة نفسها بعد أن كان قد قُبض عليه أيضا عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين.
 
وفيما يلي نص بيان  "الداخلية" في الواقعة الأولى:
قال الله تعالى: {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.
 
بفضلٍ من الله تمّ القبض على المدعو عواد بن عموش الغطيغط الرويلي - سعودي الجنسية - عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة للمملكة، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بما نُسب له، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يقضي بثبوت ما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وصُدِّق الحكم من محكمة الاستئناف، ومن المحكمة العُليا، وصدر أمرٌ ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً.
 
وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني عواد بن عموش الغطيغط الرويلي، اليوم الثلاثاء، الموافق 8 /  8 / 1436هـ، في منطقة الجوف.
 
ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكّد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على محاربة المخدرات بأنواعها؛ لما تسبّبه من أضرارٍ جسيمة على الفرد والمجتمع، وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها، مستمدة منهجها من شرع الله القويم.. وهي تحذّر في الوقت نفسه كلَّ مَن يُقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.. والله الهادي إلى سواء السبيل.
 
 نص بيان "الداخلية" في الواقعة الثانية:
 
قال الله تعالى: {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.
 
بفضلٍ من الله تمّ القبض على المدعو لافي بن كليب مرداس الشمري - سعودي الجنسية -، عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن اتهامه بما نُسب إليه، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يتضمّن ثبوت إدانته بما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وصُدِّق الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العُليا وصدر أمرٌ ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً بحقه.
 
وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني لافي بن كليب بن مرداس الشمري - سعودي الجنسية - اليوم الثلاثاء الموافق 8 / 8 / 1436 هـ، في منطقة الجوف.
 
ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكّد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على محاربة المخدرات بأنواعها لما تسبّبه من أضرارٍ جسيمة على الفرد والمجتمع وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها مستمدة منهجها من شرع الله القويم، وهي تحذّر في الوقت نفسه كلَّ مَن يُقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.. والله الهادي إلى سواء السبيل.
26 مايو 2015 - 8 شعبان 1436
12:20 PM

تنفيذ حكم القتل تعزيراً في مهرِّبَيْ مخدرات سعوديَّيْن بالجوف

قُبض عليهما عند قيامهما بتهريب الإمفيتامين في واقعتيْن مختلفتيْن

A A A
0
16,323

واس- الجوف: في واقعة ثانية من نوعها،  اليوم، نفّذت وزارة الداخلية حكم القتل تعزيراً في مهرِّب مخدرات سعودي بمنطقة الجوف؛  كان قد قُبض عليه عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن اتهامه بما نُسب إليه، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يتضمّن ثبوت إدانته بما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وذلك عقب تنفيذ حكمٍ مماثلٍ قبل ساعات في مهرِّب سعودي آخر بالمنطقة نفسها بعد أن كان قد قُبض عليه أيضا عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين.
 
وفيما يلي نص بيان  "الداخلية" في الواقعة الأولى:
قال الله تعالى: {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.
 
بفضلٍ من الله تمّ القبض على المدعو عواد بن عموش الغطيغط الرويلي - سعودي الجنسية - عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة للمملكة، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بما نُسب له، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يقضي بثبوت ما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وصُدِّق الحكم من محكمة الاستئناف، ومن المحكمة العُليا، وصدر أمرٌ ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً.
 
وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني عواد بن عموش الغطيغط الرويلي، اليوم الثلاثاء، الموافق 8 /  8 / 1436هـ، في منطقة الجوف.
 
ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكّد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على محاربة المخدرات بأنواعها؛ لما تسبّبه من أضرارٍ جسيمة على الفرد والمجتمع، وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها، مستمدة منهجها من شرع الله القويم.. وهي تحذّر في الوقت نفسه كلَّ مَن يُقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.. والله الهادي إلى سواء السبيل.
 
 نص بيان "الداخلية" في الواقعة الثانية:
 
قال الله تعالى: {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}.
 
بفضلٍ من الله تمّ القبض على المدعو لافي بن كليب مرداس الشمري - سعودي الجنسية -، عند قيامه بتهريب كمية كبيرة من حبوب الإمفيتامين المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن اتهامه بما نُسب إليه، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صكٌ شرعي يتضمّن ثبوت إدانته بما نُسب إليه، والحكم بقتله تعزيراً، وصُدِّق الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العُليا وصدر أمرٌ ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً بحقه.
 
وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني لافي بن كليب بن مرداس الشمري - سعودي الجنسية - اليوم الثلاثاء الموافق 8 / 8 / 1436 هـ، في منطقة الجوف.
 
ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكّد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على محاربة المخدرات بأنواعها لما تسبّبه من أضرارٍ جسيمة على الفرد والمجتمع وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها مستمدة منهجها من شرع الله القويم، وهي تحذّر في الوقت نفسه كلَّ مَن يُقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.. والله الهادي إلى سواء السبيل.