إيران.. اندلاع حريق في منشأة نطنز النووية

لم يسفر عن خسائر بشرية

كشف مسؤولون إيرانيون، اليوم (الخميس)، أن حريقًا اندلع بمنشأة نطنز النووية، لكنه لم يسفر عن وقوع إصابات.

وذكر المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية بهروز كمالوند، أن الحريق لم يسفر عن خسائر بشرية أو أضرار مادية والعمل يجري كالمعتاد في الموقع النووي، وفقاً لـ"رويترز".

وأضاف "كمالوند" أنه ”لا داعي للقلق من احتمال حدوث تلوث لأن إحدى الصالات المسقوفة التي يجري تشييدها في فناء موقع نطنز هي التي تضررت وليس المنشأة ذاتها“.

من جهته، أشار حاكم مدينة نطنز رمضان علي فردوسي إلى إرسال رجال الإطفاء إلى الموقع، ولم يقدم توضيحات حول سبب الحريق.

ولم يستبعد بعض الخبراء احتمال حدوث عمل تخريبي، نظرًا لأهمية موقع نطنز.

ومنشأة نطنز لتخصيب الوقود هي واحدة من عدة مرافق إيرانية تخضع للتفتيش من جانب الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.

وكانت منظمة الطاقة الذرية في إيران قالت في وقت سابق من يوم الخميس إن ”حادثًا“ وقع بالمنشأة في إقليم أصفهان بوسط البلاد.

اعلان
إيران.. اندلاع حريق في منشأة نطنز النووية
سبق

كشف مسؤولون إيرانيون، اليوم (الخميس)، أن حريقًا اندلع بمنشأة نطنز النووية، لكنه لم يسفر عن وقوع إصابات.

وذكر المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية بهروز كمالوند، أن الحريق لم يسفر عن خسائر بشرية أو أضرار مادية والعمل يجري كالمعتاد في الموقع النووي، وفقاً لـ"رويترز".

وأضاف "كمالوند" أنه ”لا داعي للقلق من احتمال حدوث تلوث لأن إحدى الصالات المسقوفة التي يجري تشييدها في فناء موقع نطنز هي التي تضررت وليس المنشأة ذاتها“.

من جهته، أشار حاكم مدينة نطنز رمضان علي فردوسي إلى إرسال رجال الإطفاء إلى الموقع، ولم يقدم توضيحات حول سبب الحريق.

ولم يستبعد بعض الخبراء احتمال حدوث عمل تخريبي، نظرًا لأهمية موقع نطنز.

ومنشأة نطنز لتخصيب الوقود هي واحدة من عدة مرافق إيرانية تخضع للتفتيش من جانب الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.

وكانت منظمة الطاقة الذرية في إيران قالت في وقت سابق من يوم الخميس إن ”حادثًا“ وقع بالمنشأة في إقليم أصفهان بوسط البلاد.

02 يوليو 2020 - 11 ذو القعدة 1441
05:43 PM

إيران.. اندلاع حريق في منشأة نطنز النووية

لم يسفر عن خسائر بشرية

A A A
1
4,401

كشف مسؤولون إيرانيون، اليوم (الخميس)، أن حريقًا اندلع بمنشأة نطنز النووية، لكنه لم يسفر عن وقوع إصابات.

وذكر المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية بهروز كمالوند، أن الحريق لم يسفر عن خسائر بشرية أو أضرار مادية والعمل يجري كالمعتاد في الموقع النووي، وفقاً لـ"رويترز".

وأضاف "كمالوند" أنه ”لا داعي للقلق من احتمال حدوث تلوث لأن إحدى الصالات المسقوفة التي يجري تشييدها في فناء موقع نطنز هي التي تضررت وليس المنشأة ذاتها“.

من جهته، أشار حاكم مدينة نطنز رمضان علي فردوسي إلى إرسال رجال الإطفاء إلى الموقع، ولم يقدم توضيحات حول سبب الحريق.

ولم يستبعد بعض الخبراء احتمال حدوث عمل تخريبي، نظرًا لأهمية موقع نطنز.

ومنشأة نطنز لتخصيب الوقود هي واحدة من عدة مرافق إيرانية تخضع للتفتيش من جانب الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.

وكانت منظمة الطاقة الذرية في إيران قالت في وقت سابق من يوم الخميس إن ”حادثًا“ وقع بالمنشأة في إقليم أصفهان بوسط البلاد.