"الدفاع الأمريكية" تشكّل قوةً خاصة للتحقيق في الأطباق الفضائية الطائرة

فشلت في إيجاد تفسير لعشرات من مشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة

أعلن مسؤولون بوزارة الدفاع الأمريكية، عن تشكيل قوة مهام خاصة للتحقيق في تقارير عن رؤية أجسام طائرة مجهولة الهوية (أطباق فضائية طائرة) كانت تحلق في المجال الجوي المحظور بالولايات المتحدة.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون): إن قوة المهام الخاصة سوف تعمل على تقييم الأشياء محل الاهتمام و"تحييد أي تهديدات مرتبطة بها".

وفشلت وزارة الدفاع في إيجاد تفسير لعشرات من مشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة التي تم الإبلاغ عنها، وجاء التقرير العسكري الذي كان ينتظره الجميع مخيبًا للآمال بعد نشره في يونيو.

وحذّر التقرير -الذي طال انتظارُه- من مخاطر محتملة على الأمن القومي، من هذه الأجسام الفضائية مجهولة الهوية.

اعلان
"الدفاع الأمريكية" تشكّل قوةً خاصة للتحقيق في الأطباق الفضائية الطائرة
سبق

أعلن مسؤولون بوزارة الدفاع الأمريكية، عن تشكيل قوة مهام خاصة للتحقيق في تقارير عن رؤية أجسام طائرة مجهولة الهوية (أطباق فضائية طائرة) كانت تحلق في المجال الجوي المحظور بالولايات المتحدة.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون): إن قوة المهام الخاصة سوف تعمل على تقييم الأشياء محل الاهتمام و"تحييد أي تهديدات مرتبطة بها".

وفشلت وزارة الدفاع في إيجاد تفسير لعشرات من مشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة التي تم الإبلاغ عنها، وجاء التقرير العسكري الذي كان ينتظره الجميع مخيبًا للآمال بعد نشره في يونيو.

وحذّر التقرير -الذي طال انتظارُه- من مخاطر محتملة على الأمن القومي، من هذه الأجسام الفضائية مجهولة الهوية.

25 نوفمبر 2021 - 20 ربيع الآخر 1443
08:31 AM
اخر تعديل
27 نوفمبر 2021 - 22 ربيع الآخر 1443
09:56 AM

"الدفاع الأمريكية" تشكّل قوةً خاصة للتحقيق في الأطباق الفضائية الطائرة

فشلت في إيجاد تفسير لعشرات من مشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة

A A A
4
1,502

أعلن مسؤولون بوزارة الدفاع الأمريكية، عن تشكيل قوة مهام خاصة للتحقيق في تقارير عن رؤية أجسام طائرة مجهولة الهوية (أطباق فضائية طائرة) كانت تحلق في المجال الجوي المحظور بالولايات المتحدة.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون): إن قوة المهام الخاصة سوف تعمل على تقييم الأشياء محل الاهتمام و"تحييد أي تهديدات مرتبطة بها".

وفشلت وزارة الدفاع في إيجاد تفسير لعشرات من مشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة التي تم الإبلاغ عنها، وجاء التقرير العسكري الذي كان ينتظره الجميع مخيبًا للآمال بعد نشره في يونيو.

وحذّر التقرير -الذي طال انتظارُه- من مخاطر محتملة على الأمن القومي، من هذه الأجسام الفضائية مجهولة الهوية.