٤٠ شاباً من الصم والبكم يشاركون زميلهم حفل زفافه بـ"سهول بللسمر"

حضروا من مسافات بعيدة ضاربين أروع المثل في الوفاء والمشاركة

بندر آل فطيح - سبق - بللسمر: احتفل مساء الليلة الخميس، الشاب الأصم الأبكم سلطان بن سعد الأسمري (28 عامًا)، بزفافه بقصر الحيمة للاحتفالات بسهول بللحمر.
 
وعلى الرغم من أنه أصم وأبكم، إلا أن التفاؤل لم يفارق محياه طوال الوقت، وظل يتحدث بلغة الإشارة بروح عالية.
 
من جهته أوضح الزميل راشد آل عكشان، رئيس المركز الإعلامي بمركز النشاط الاجتماعي بتباشعة بللسمر والقرى المجاوره لها، في حديثه لـ"سبق" أنه في بادرة جميلة، حضر حفل الزفاف أكثر من 40 شاباً من الصم والبكم، من مختلف المناطق، الدمام، وجدة، والرياض، والمنطقة الجنوبية، ومن دولة "الكويت"، لزواج زميلهم وصديقهم، ضاربين مثالاً يحتذى في الوفاء والمشاركة والمحبة اﻷخوية، بأن قطعوا المسافات الطوال وتكبدوا السفر من أجل مشاركة زميلهم فرحته وتهنئته.
 
 "سبق" تبارك "للأسمري" بهذه المناسبة وتتمنى له حياة سعيدة، وألف مبروك.
 
 
 

اعلان
٤٠ شاباً من الصم والبكم يشاركون زميلهم حفل زفافه بـ"سهول بللسمر"
سبق
بندر آل فطيح - سبق - بللسمر: احتفل مساء الليلة الخميس، الشاب الأصم الأبكم سلطان بن سعد الأسمري (28 عامًا)، بزفافه بقصر الحيمة للاحتفالات بسهول بللحمر.
 
وعلى الرغم من أنه أصم وأبكم، إلا أن التفاؤل لم يفارق محياه طوال الوقت، وظل يتحدث بلغة الإشارة بروح عالية.
 
من جهته أوضح الزميل راشد آل عكشان، رئيس المركز الإعلامي بمركز النشاط الاجتماعي بتباشعة بللسمر والقرى المجاوره لها، في حديثه لـ"سبق" أنه في بادرة جميلة، حضر حفل الزفاف أكثر من 40 شاباً من الصم والبكم، من مختلف المناطق، الدمام، وجدة، والرياض، والمنطقة الجنوبية، ومن دولة "الكويت"، لزواج زميلهم وصديقهم، ضاربين مثالاً يحتذى في الوفاء والمشاركة والمحبة اﻷخوية، بأن قطعوا المسافات الطوال وتكبدوا السفر من أجل مشاركة زميلهم فرحته وتهنئته.
 
 "سبق" تبارك "للأسمري" بهذه المناسبة وتتمنى له حياة سعيدة، وألف مبروك.
 
 
 
31 يوليو 2014 - 4 شوّال 1435
11:01 PM

حضروا من مسافات بعيدة ضاربين أروع المثل في الوفاء والمشاركة

٤٠ شاباً من الصم والبكم يشاركون زميلهم حفل زفافه بـ"سهول بللسمر"

A A A
0
4,229

بندر آل فطيح - سبق - بللسمر: احتفل مساء الليلة الخميس، الشاب الأصم الأبكم سلطان بن سعد الأسمري (28 عامًا)، بزفافه بقصر الحيمة للاحتفالات بسهول بللحمر.
 
وعلى الرغم من أنه أصم وأبكم، إلا أن التفاؤل لم يفارق محياه طوال الوقت، وظل يتحدث بلغة الإشارة بروح عالية.
 
من جهته أوضح الزميل راشد آل عكشان، رئيس المركز الإعلامي بمركز النشاط الاجتماعي بتباشعة بللسمر والقرى المجاوره لها، في حديثه لـ"سبق" أنه في بادرة جميلة، حضر حفل الزفاف أكثر من 40 شاباً من الصم والبكم، من مختلف المناطق، الدمام، وجدة، والرياض، والمنطقة الجنوبية، ومن دولة "الكويت"، لزواج زميلهم وصديقهم، ضاربين مثالاً يحتذى في الوفاء والمشاركة والمحبة اﻷخوية، بأن قطعوا المسافات الطوال وتكبدوا السفر من أجل مشاركة زميلهم فرحته وتهنئته.
 
 "سبق" تبارك "للأسمري" بهذه المناسبة وتتمنى له حياة سعيدة، وألف مبروك.