مؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية تنظم لقاءً مفتوحًا لـ139 مكتب خدمة ميدانية

لشرح الخطط والخدمات التي تنفذها

نظمت المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية لقاءً مفتوحًا مع مكاتب الخدمة الميدانية لشرح الخطط والخدمات التي تم تنفيذها في موسم حج هذا العام 1439هـ، بحضور نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف محمد بن حسن معاجيني وأعضاء مجلس الإدارة، وذلك ببرج مطوفي حجاج العرب 1 بحي أم الجود.

في بداية اللقاء، رحب نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف محمد بن حسن معاجيني برؤساء مكاتب الخدمة الميدانية، مشيرًا إلى أن مكاتب الخدمة الميدانية التي تتشرف بخدمة 139 مكتبًا ميدانيًا، مشددًا على حسن الاستقبال والحفاوة بضيوف الرحمن بما يتوازى مع الإمكانات التي سخرتها الحكومة الرشيدة –أيدها الله- من أجل الارتقاء بالخدمة المقدمة لحجاج بيت الله الحرام .

واستعرض نائب رئيس إدارة تقنية المعلومات بالمؤسسة تركي نتو مؤشرات الأداء، مبينًا أنها تتواكب مع رؤية المملكة 2030، لافتًا إلى أنها يتم تغذيتها من قِبل المكاتب وأعضائهم ومن خلال أعمالهم الميدانية، مفيدًا بأنه يتم متابعة مؤشرات الأداء من خلال مركز المتابعة الآلي الذي يعمل به مجموعة من المطوفات والموظفات الموسميات من الكوادر الوطني، اللاتي تم توفير لهم شاشات تحتوي على وسائل تواصل مع رؤساء المكاتب الميدانية، والأعضاء ويتم الرد عليهم وتوجيههم، وتقديم الخدمة اللازمة.

من جانب آخر، أوضح مدير مشروع التطويف المركزي الدكتور عثمان قزاز أن مشروع التطويف المركزي يهدف إلى تسهيل تفويج الحجاج للمسجد الحرام حتى نهاية يوم 8 ذي الحجة، من خلال 4 مراكز بشرية داخل المسجد الحرام، تشمل مرشدين لاستقبال الحجاج ببشاشة، وإرشادهم على المستوى الديني والمسار الصحيح في الوقت نفسه، لافتًا إلى أنه سيكون في استقبال الحجاج العرب 102 مطوف في المسجد الحرام على 3 ورديات تتمثل في مدير مركز و 34 مطوفًا، ومراقبين ميدانيين وإداريين في أغلب الأوقات ويعاد التوزيع حسب الحاجة، موضحًا أن الدخول للمسجد الحرام سيكون عبر 4 أبواب رئيسة وهي باب السلام، وباب الملك فهد، وباب الملك عبد العزيز، وباب الملك عبدالله.

وقال رئيس الإحصاء بوحدة التفويج لجسر الجمرات بالمؤسسة حسام يوسف ظفر إن برنامج التفويج الشامل للمكاتب الميدانية والذي يتكون من 12 مرحلة، تبدأ منذ قدوم الحاج إلى المملكة، عبر المنافذ المختلفة ويتم الإشعار مع كل مرحلة من هذه المراحل، مبينًا أن التفويج يبدأ باستقبال الحجاج في المطار مرورًا بنقل الحجاج من مكة إلى المدينة في المرحلة الثانية.

وبيّن أن المرحلة الثالثة تبدأ في يوم التروية بتفويج الحجاج من مكة إلى منى، ثم التفويج من مكة أو منى إلى مشعر عرفات، وبعد ذلك مرحلة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة، يليها مرحلة الانتقال من مزدلفة إلى منى، وبعد ذلك تتم مرحلة التفويج الشامل لجسر الجمرات، مؤكدًا أنه في هذا العام تشمل مرحلة التفويج للمسالخ من خلال مرحلة الهدي والأضاحي، يليها مرحلة التفويج من منى إلى الحرم.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج
اعلان
مؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية تنظم لقاءً مفتوحًا لـ139 مكتب خدمة ميدانية
سبق

نظمت المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية لقاءً مفتوحًا مع مكاتب الخدمة الميدانية لشرح الخطط والخدمات التي تم تنفيذها في موسم حج هذا العام 1439هـ، بحضور نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف محمد بن حسن معاجيني وأعضاء مجلس الإدارة، وذلك ببرج مطوفي حجاج العرب 1 بحي أم الجود.

في بداية اللقاء، رحب نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف محمد بن حسن معاجيني برؤساء مكاتب الخدمة الميدانية، مشيرًا إلى أن مكاتب الخدمة الميدانية التي تتشرف بخدمة 139 مكتبًا ميدانيًا، مشددًا على حسن الاستقبال والحفاوة بضيوف الرحمن بما يتوازى مع الإمكانات التي سخرتها الحكومة الرشيدة –أيدها الله- من أجل الارتقاء بالخدمة المقدمة لحجاج بيت الله الحرام .

واستعرض نائب رئيس إدارة تقنية المعلومات بالمؤسسة تركي نتو مؤشرات الأداء، مبينًا أنها تتواكب مع رؤية المملكة 2030، لافتًا إلى أنها يتم تغذيتها من قِبل المكاتب وأعضائهم ومن خلال أعمالهم الميدانية، مفيدًا بأنه يتم متابعة مؤشرات الأداء من خلال مركز المتابعة الآلي الذي يعمل به مجموعة من المطوفات والموظفات الموسميات من الكوادر الوطني، اللاتي تم توفير لهم شاشات تحتوي على وسائل تواصل مع رؤساء المكاتب الميدانية، والأعضاء ويتم الرد عليهم وتوجيههم، وتقديم الخدمة اللازمة.

من جانب آخر، أوضح مدير مشروع التطويف المركزي الدكتور عثمان قزاز أن مشروع التطويف المركزي يهدف إلى تسهيل تفويج الحجاج للمسجد الحرام حتى نهاية يوم 8 ذي الحجة، من خلال 4 مراكز بشرية داخل المسجد الحرام، تشمل مرشدين لاستقبال الحجاج ببشاشة، وإرشادهم على المستوى الديني والمسار الصحيح في الوقت نفسه، لافتًا إلى أنه سيكون في استقبال الحجاج العرب 102 مطوف في المسجد الحرام على 3 ورديات تتمثل في مدير مركز و 34 مطوفًا، ومراقبين ميدانيين وإداريين في أغلب الأوقات ويعاد التوزيع حسب الحاجة، موضحًا أن الدخول للمسجد الحرام سيكون عبر 4 أبواب رئيسة وهي باب السلام، وباب الملك فهد، وباب الملك عبد العزيز، وباب الملك عبدالله.

وقال رئيس الإحصاء بوحدة التفويج لجسر الجمرات بالمؤسسة حسام يوسف ظفر إن برنامج التفويج الشامل للمكاتب الميدانية والذي يتكون من 12 مرحلة، تبدأ منذ قدوم الحاج إلى المملكة، عبر المنافذ المختلفة ويتم الإشعار مع كل مرحلة من هذه المراحل، مبينًا أن التفويج يبدأ باستقبال الحجاج في المطار مرورًا بنقل الحجاج من مكة إلى المدينة في المرحلة الثانية.

وبيّن أن المرحلة الثالثة تبدأ في يوم التروية بتفويج الحجاج من مكة إلى منى، ثم التفويج من مكة أو منى إلى مشعر عرفات، وبعد ذلك مرحلة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة، يليها مرحلة الانتقال من مزدلفة إلى منى، وبعد ذلك تتم مرحلة التفويج الشامل لجسر الجمرات، مؤكدًا أنه في هذا العام تشمل مرحلة التفويج للمسالخ من خلال مرحلة الهدي والأضاحي، يليها مرحلة التفويج من منى إلى الحرم.

29 يوليو 2018 - 16 ذو القعدة 1439
12:32 AM
اخر تعديل
31 يوليو 2018 - 18 ذو القعدة 1439
10:13 AM

مؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية تنظم لقاءً مفتوحًا لـ139 مكتب خدمة ميدانية

لشرح الخطط والخدمات التي تنفذها

A A A
0
287

نظمت المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية لقاءً مفتوحًا مع مكاتب الخدمة الميدانية لشرح الخطط والخدمات التي تم تنفيذها في موسم حج هذا العام 1439هـ، بحضور نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف محمد بن حسن معاجيني وأعضاء مجلس الإدارة، وذلك ببرج مطوفي حجاج العرب 1 بحي أم الجود.

في بداية اللقاء، رحب نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف محمد بن حسن معاجيني برؤساء مكاتب الخدمة الميدانية، مشيرًا إلى أن مكاتب الخدمة الميدانية التي تتشرف بخدمة 139 مكتبًا ميدانيًا، مشددًا على حسن الاستقبال والحفاوة بضيوف الرحمن بما يتوازى مع الإمكانات التي سخرتها الحكومة الرشيدة –أيدها الله- من أجل الارتقاء بالخدمة المقدمة لحجاج بيت الله الحرام .

واستعرض نائب رئيس إدارة تقنية المعلومات بالمؤسسة تركي نتو مؤشرات الأداء، مبينًا أنها تتواكب مع رؤية المملكة 2030، لافتًا إلى أنها يتم تغذيتها من قِبل المكاتب وأعضائهم ومن خلال أعمالهم الميدانية، مفيدًا بأنه يتم متابعة مؤشرات الأداء من خلال مركز المتابعة الآلي الذي يعمل به مجموعة من المطوفات والموظفات الموسميات من الكوادر الوطني، اللاتي تم توفير لهم شاشات تحتوي على وسائل تواصل مع رؤساء المكاتب الميدانية، والأعضاء ويتم الرد عليهم وتوجيههم، وتقديم الخدمة اللازمة.

من جانب آخر، أوضح مدير مشروع التطويف المركزي الدكتور عثمان قزاز أن مشروع التطويف المركزي يهدف إلى تسهيل تفويج الحجاج للمسجد الحرام حتى نهاية يوم 8 ذي الحجة، من خلال 4 مراكز بشرية داخل المسجد الحرام، تشمل مرشدين لاستقبال الحجاج ببشاشة، وإرشادهم على المستوى الديني والمسار الصحيح في الوقت نفسه، لافتًا إلى أنه سيكون في استقبال الحجاج العرب 102 مطوف في المسجد الحرام على 3 ورديات تتمثل في مدير مركز و 34 مطوفًا، ومراقبين ميدانيين وإداريين في أغلب الأوقات ويعاد التوزيع حسب الحاجة، موضحًا أن الدخول للمسجد الحرام سيكون عبر 4 أبواب رئيسة وهي باب السلام، وباب الملك فهد، وباب الملك عبد العزيز، وباب الملك عبدالله.

وقال رئيس الإحصاء بوحدة التفويج لجسر الجمرات بالمؤسسة حسام يوسف ظفر إن برنامج التفويج الشامل للمكاتب الميدانية والذي يتكون من 12 مرحلة، تبدأ منذ قدوم الحاج إلى المملكة، عبر المنافذ المختلفة ويتم الإشعار مع كل مرحلة من هذه المراحل، مبينًا أن التفويج يبدأ باستقبال الحجاج في المطار مرورًا بنقل الحجاج من مكة إلى المدينة في المرحلة الثانية.

وبيّن أن المرحلة الثالثة تبدأ في يوم التروية بتفويج الحجاج من مكة إلى منى، ثم التفويج من مكة أو منى إلى مشعر عرفات، وبعد ذلك مرحلة الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة، يليها مرحلة الانتقال من مزدلفة إلى منى، وبعد ذلك تتم مرحلة التفويج الشامل لجسر الجمرات، مؤكدًا أنه في هذا العام تشمل مرحلة التفويج للمسالخ من خلال مرحلة الهدي والأضاحي، يليها مرحلة التفويج من منى إلى الحرم.