"النقل" ترصد ملاحظات على طرق الأحساء الزراعية وتَعِد بحلول عاجلة

إنشاء مبنى جديد للفرع وإدراج إعادة التأهيل ضمن الميزانية المقبلة

عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: تفقّد فريق من وزارة النقل، يقوده وكيل وزارة النقل للطرق المهندس هذلول بن حسين الهذلول، ويرافقه مدير عام إدارة الصيانة المهندس محمد بن عبد الله الشهري، ومستشار الوزير  إبراهيم بن علي الوادي، الطرق الزراعية في محافظة الأحساء، صباح اليوم الجمعة.
 
واستهدفت الجولة التفقدية الاطلاع على وضع الطرق وزيارة فرع إدارة الطرق والنقل بمحافظة الأحساء؛ للاطلاع على الخدمات التي يقدمها الفرع في قطاعَي الطرق والنقل.
 
وقال المهندس الهذلول: "هناك أجزاءٌ في بعض الطرق الزراعية في الأحساء تحتاج إلى إعادة تأهيل، إضافة إلى تنفيذ ازدواج مسارات في بعض الطرق الأخرى لتواكب الحركة المرورية الكبيرة".
 
وأضاف: "لاحظنا أن بعض الوصلات في حاجة إلى إصلاحات أساسية وإعادة إنشاء، ولاحظنا كذلك جودة بعض الوصلات التي سبق إعادة تأهيلها بمعرفة الوزارة".
 
وأردف: "تكاليف هذه الإصلاحات أُدرجت ضمن ميزانية الوزارة للعام المالي المقبل 1436 / 1437هـ، ولاحظنا وجود بعض المعوقات التي تعرقل الإسراع في تأهيل وتوسعة هذه الطرق الزراعية في المنطقة؛ مثل المزارع التي تحيط بهذه الوصلات والمساكن وخطوط الري التي تقع جميعها على حدود الأسفلت الحالي".
 
وبين الهذلول ان تطوير طرق الري والصرف بالاحساء بخطة هيئة الري والصرف لتغطية قنوات الري والصرف حيث ان تغطية هذه القنوات يوفر حرم طريق مناسب لتوسعة ورفع مستوى هذه الطرق موضحا ان الوزارة تنسق حاليا مع الهيئة بهذا الشأن.
 
وتابع: "معظم الوصلات لا يوجد لها إحرام؛ لكونها طرقاً زراعية نُفذت قديماً بحسب المتاح من المساحات لخدمة المزارع بالمنطقة، وهناك عوائق أخرى تتعلق بأعمدة الإنارة وكيابل الاتصالات، وقررت الوزارة كإجراءٍ عاجلٍ تكثيف أعمال الصيانة الدورية لهذه الطرق".
 
وفيما يخص فرع الإدارة بالمحافظة؛ قال "الهذلول": "هناك خطة تطويرية للفرع حتى يواكب متطلبات المحافظة ذات الكثافة السكانية العالية، وهي تشتمل على إنشاء مبنى جديد للفرع، حيث اعتمد المبلغ اللازم لذلك وسيبدأ المقاول قريباً في إنشاء المبنى".
 
وأضاف: "تشمل خطة التطوير تزويد المقاول بالكفاءات الإدارية والفنية من مهندسين ومراقبين؛ للمحافظة على صيانة شبكة الطرق ومتابعة ما يجري تنفيذه من مشروعات في المحافظة".
 
 
 
 

اعلان
"النقل" ترصد ملاحظات على طرق الأحساء الزراعية وتَعِد بحلول عاجلة
سبق
عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: تفقّد فريق من وزارة النقل، يقوده وكيل وزارة النقل للطرق المهندس هذلول بن حسين الهذلول، ويرافقه مدير عام إدارة الصيانة المهندس محمد بن عبد الله الشهري، ومستشار الوزير  إبراهيم بن علي الوادي، الطرق الزراعية في محافظة الأحساء، صباح اليوم الجمعة.
 
واستهدفت الجولة التفقدية الاطلاع على وضع الطرق وزيارة فرع إدارة الطرق والنقل بمحافظة الأحساء؛ للاطلاع على الخدمات التي يقدمها الفرع في قطاعَي الطرق والنقل.
 
وقال المهندس الهذلول: "هناك أجزاءٌ في بعض الطرق الزراعية في الأحساء تحتاج إلى إعادة تأهيل، إضافة إلى تنفيذ ازدواج مسارات في بعض الطرق الأخرى لتواكب الحركة المرورية الكبيرة".
 
وأضاف: "لاحظنا أن بعض الوصلات في حاجة إلى إصلاحات أساسية وإعادة إنشاء، ولاحظنا كذلك جودة بعض الوصلات التي سبق إعادة تأهيلها بمعرفة الوزارة".
 
وأردف: "تكاليف هذه الإصلاحات أُدرجت ضمن ميزانية الوزارة للعام المالي المقبل 1436 / 1437هـ، ولاحظنا وجود بعض المعوقات التي تعرقل الإسراع في تأهيل وتوسعة هذه الطرق الزراعية في المنطقة؛ مثل المزارع التي تحيط بهذه الوصلات والمساكن وخطوط الري التي تقع جميعها على حدود الأسفلت الحالي".
 
وبين الهذلول ان تطوير طرق الري والصرف بالاحساء بخطة هيئة الري والصرف لتغطية قنوات الري والصرف حيث ان تغطية هذه القنوات يوفر حرم طريق مناسب لتوسعة ورفع مستوى هذه الطرق موضحا ان الوزارة تنسق حاليا مع الهيئة بهذا الشأن.
 
وتابع: "معظم الوصلات لا يوجد لها إحرام؛ لكونها طرقاً زراعية نُفذت قديماً بحسب المتاح من المساحات لخدمة المزارع بالمنطقة، وهناك عوائق أخرى تتعلق بأعمدة الإنارة وكيابل الاتصالات، وقررت الوزارة كإجراءٍ عاجلٍ تكثيف أعمال الصيانة الدورية لهذه الطرق".
 
وفيما يخص فرع الإدارة بالمحافظة؛ قال "الهذلول": "هناك خطة تطويرية للفرع حتى يواكب متطلبات المحافظة ذات الكثافة السكانية العالية، وهي تشتمل على إنشاء مبنى جديد للفرع، حيث اعتمد المبلغ اللازم لذلك وسيبدأ المقاول قريباً في إنشاء المبنى".
 
وأضاف: "تشمل خطة التطوير تزويد المقاول بالكفاءات الإدارية والفنية من مهندسين ومراقبين؛ للمحافظة على صيانة شبكة الطرق ومتابعة ما يجري تنفيذه من مشروعات في المحافظة".
 
 
 
 
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
03:57 PM

إنشاء مبنى جديد للفرع وإدراج إعادة التأهيل ضمن الميزانية المقبلة

"النقل" ترصد ملاحظات على طرق الأحساء الزراعية وتَعِد بحلول عاجلة

A A A
0
4,380

عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: تفقّد فريق من وزارة النقل، يقوده وكيل وزارة النقل للطرق المهندس هذلول بن حسين الهذلول، ويرافقه مدير عام إدارة الصيانة المهندس محمد بن عبد الله الشهري، ومستشار الوزير  إبراهيم بن علي الوادي، الطرق الزراعية في محافظة الأحساء، صباح اليوم الجمعة.
 
واستهدفت الجولة التفقدية الاطلاع على وضع الطرق وزيارة فرع إدارة الطرق والنقل بمحافظة الأحساء؛ للاطلاع على الخدمات التي يقدمها الفرع في قطاعَي الطرق والنقل.
 
وقال المهندس الهذلول: "هناك أجزاءٌ في بعض الطرق الزراعية في الأحساء تحتاج إلى إعادة تأهيل، إضافة إلى تنفيذ ازدواج مسارات في بعض الطرق الأخرى لتواكب الحركة المرورية الكبيرة".
 
وأضاف: "لاحظنا أن بعض الوصلات في حاجة إلى إصلاحات أساسية وإعادة إنشاء، ولاحظنا كذلك جودة بعض الوصلات التي سبق إعادة تأهيلها بمعرفة الوزارة".
 
وأردف: "تكاليف هذه الإصلاحات أُدرجت ضمن ميزانية الوزارة للعام المالي المقبل 1436 / 1437هـ، ولاحظنا وجود بعض المعوقات التي تعرقل الإسراع في تأهيل وتوسعة هذه الطرق الزراعية في المنطقة؛ مثل المزارع التي تحيط بهذه الوصلات والمساكن وخطوط الري التي تقع جميعها على حدود الأسفلت الحالي".
 
وبين الهذلول ان تطوير طرق الري والصرف بالاحساء بخطة هيئة الري والصرف لتغطية قنوات الري والصرف حيث ان تغطية هذه القنوات يوفر حرم طريق مناسب لتوسعة ورفع مستوى هذه الطرق موضحا ان الوزارة تنسق حاليا مع الهيئة بهذا الشأن.
 
وتابع: "معظم الوصلات لا يوجد لها إحرام؛ لكونها طرقاً زراعية نُفذت قديماً بحسب المتاح من المساحات لخدمة المزارع بالمنطقة، وهناك عوائق أخرى تتعلق بأعمدة الإنارة وكيابل الاتصالات، وقررت الوزارة كإجراءٍ عاجلٍ تكثيف أعمال الصيانة الدورية لهذه الطرق".
 
وفيما يخص فرع الإدارة بالمحافظة؛ قال "الهذلول": "هناك خطة تطويرية للفرع حتى يواكب متطلبات المحافظة ذات الكثافة السكانية العالية، وهي تشتمل على إنشاء مبنى جديد للفرع، حيث اعتمد المبلغ اللازم لذلك وسيبدأ المقاول قريباً في إنشاء المبنى".
 
وأضاف: "تشمل خطة التطوير تزويد المقاول بالكفاءات الإدارية والفنية من مهندسين ومراقبين؛ للمحافظة على صيانة شبكة الطرق ومتابعة ما يجري تنفيذه من مشروعات في المحافظة".