تذمر في الطائف بسبب انقطاعات المياه لفترات طويلة

الأهالي: من يُحاسب الشركة على تقصيرها رغم "الخصخصة"؟

فهد العتيبي- سبق- الطائف: تساءل عدد من المواطنين بمحافظة الطائف عن مستوى الرقابة المفروضة على شركة المياه، وعمن يُحاسبها في ظل إخلالها بما تُقدمه للمواطن، والأزمة التي تعيشها المحافظة هذه الأيام؛ بسبب نقص كميات المياه التي تُضخ للمنازل وتأخيرها.
 
وقال عدد من أهالي حي الريان بالطائف: الماء انقطع من قبل إدارة شركة مياه الطائف عن حي الريان لمدة 21 يوماً دون مراعاة لشعور عملاء الشركة، أو حتى التنبيه عن طريق رسائل الجوال بأسباب القطع، مُشيرين إلى أن المياه عاد ضخها الساعة الثانية فجر هذا اليوم بشكل مفاجئ.
 
وأضافوا: الدولة خصخصت وزارة المياه وأصبحت "شركة"، فمن باب أولى أن تُخبر العملاء عن أسباب انقطاع المياه عن الحي تلك الفترة الطويلة، باعتبار أنها أصبحت مؤسسة خدمية تأخذ منا أجراً مُقابل تقديم خدمة وهي ضخ المياه، لكننا نجد أن هذه الشركة لا تُراعي شعور العميل، وكأن هذا الأمر لا يعنيها بشيء.
 
وتتكرر أزمة المياه بالطائف كُل عام، وتعيش المنطقة حالياً أزمة فعلية بعد أن عاد صوت صهاريج نقل المياه يُزعج السكان، كذلك طوابير الزحام من أجل الحصول على صهريج، والتي قد تستغرق يوماً كاملاً.

اعلان
تذمر في الطائف بسبب انقطاعات المياه لفترات طويلة
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف: تساءل عدد من المواطنين بمحافظة الطائف عن مستوى الرقابة المفروضة على شركة المياه، وعمن يُحاسبها في ظل إخلالها بما تُقدمه للمواطن، والأزمة التي تعيشها المحافظة هذه الأيام؛ بسبب نقص كميات المياه التي تُضخ للمنازل وتأخيرها.
 
وقال عدد من أهالي حي الريان بالطائف: الماء انقطع من قبل إدارة شركة مياه الطائف عن حي الريان لمدة 21 يوماً دون مراعاة لشعور عملاء الشركة، أو حتى التنبيه عن طريق رسائل الجوال بأسباب القطع، مُشيرين إلى أن المياه عاد ضخها الساعة الثانية فجر هذا اليوم بشكل مفاجئ.
 
وأضافوا: الدولة خصخصت وزارة المياه وأصبحت "شركة"، فمن باب أولى أن تُخبر العملاء عن أسباب انقطاع المياه عن الحي تلك الفترة الطويلة، باعتبار أنها أصبحت مؤسسة خدمية تأخذ منا أجراً مُقابل تقديم خدمة وهي ضخ المياه، لكننا نجد أن هذه الشركة لا تُراعي شعور العميل، وكأن هذا الأمر لا يعنيها بشيء.
 
وتتكرر أزمة المياه بالطائف كُل عام، وتعيش المنطقة حالياً أزمة فعلية بعد أن عاد صوت صهاريج نقل المياه يُزعج السكان، كذلك طوابير الزحام من أجل الحصول على صهريج، والتي قد تستغرق يوماً كاملاً.
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
11:28 AM

الأهالي: من يُحاسب الشركة على تقصيرها رغم "الخصخصة"؟

تذمر في الطائف بسبب انقطاعات المياه لفترات طويلة

A A A
0
1,344

فهد العتيبي- سبق- الطائف: تساءل عدد من المواطنين بمحافظة الطائف عن مستوى الرقابة المفروضة على شركة المياه، وعمن يُحاسبها في ظل إخلالها بما تُقدمه للمواطن، والأزمة التي تعيشها المحافظة هذه الأيام؛ بسبب نقص كميات المياه التي تُضخ للمنازل وتأخيرها.
 
وقال عدد من أهالي حي الريان بالطائف: الماء انقطع من قبل إدارة شركة مياه الطائف عن حي الريان لمدة 21 يوماً دون مراعاة لشعور عملاء الشركة، أو حتى التنبيه عن طريق رسائل الجوال بأسباب القطع، مُشيرين إلى أن المياه عاد ضخها الساعة الثانية فجر هذا اليوم بشكل مفاجئ.
 
وأضافوا: الدولة خصخصت وزارة المياه وأصبحت "شركة"، فمن باب أولى أن تُخبر العملاء عن أسباب انقطاع المياه عن الحي تلك الفترة الطويلة، باعتبار أنها أصبحت مؤسسة خدمية تأخذ منا أجراً مُقابل تقديم خدمة وهي ضخ المياه، لكننا نجد أن هذه الشركة لا تُراعي شعور العميل، وكأن هذا الأمر لا يعنيها بشيء.
 
وتتكرر أزمة المياه بالطائف كُل عام، وتعيش المنطقة حالياً أزمة فعلية بعد أن عاد صوت صهاريج نقل المياه يُزعج السكان، كذلك طوابير الزحام من أجل الحصول على صهريج، والتي قد تستغرق يوماً كاملاً.