شركات الجوال تخسر 3 ملايين بعد ربط الشريحة برقم الهوية

مصادر لـ "سبق": قوانين جديدة تجرم ترويج الشرائح المجهولة

قاسم الخبراني- سبق- الرياض: أظهرت إحصاءات جديدة عن مؤشرات أداء قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة انخفاضاً قدر بقرابة 3 ملايين اشتراك في خدمات الاتصالات المتنقلة خلال الفترة من نهاية العام 2012م حتى مطلع العام 2014م.
وفي التفاصيل، قال محللون إن الانخفاض بات ملاحظاً منذ أن أصدرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قرار ربط شحن الشرائح مسبقة الدفع برقم الهوية نهاية العام 2012م، وما رافقه من عملية تحديث للبيانات إذ قامت الشركات بإلغاء أعداد كبيرة من الشرائح مجهولة الهوية؛ مما أثر على إجمالي عدد الاشتراكات ونسبة الانتشار.
وجاء هذا القرار ليخلّف آثاراً واضحة في سياق عملية القضاء على الشرائح مجهولة الهوية، إذ ظلت أعداد الاشتراكات في خدمات الاتصالات المتنقلة تسير في انخفاض غير مسبوق حتى مطلع العام الحالي. وعلى الرغم من أن هذا الملف لا يزال يظهر بين الحين والآخر.
وكشفت مصادر لـ"سبق" أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بصدد تحديث ضوابط البطاقات مسبقة الدفع بما يضاعف من محاصرة المخالف منها عبر تغليظ العقوبات وتجريم كل من يروج أو يساهم في انتشار هذا النوع من الشرائح سواء من الشركات أو الأفراد.
ومثلت الشرائح مجهولة الهوية أحد الملفات المهمة في الماضي حتى قامت الهيئة نهاية العام 2012م باستحداث نظام جديد يفرض ربط شحن الشريحة مسبقة الدفع بالهوية، إذ لم يعد متاحاً شحن الشريحة ما لم تقترن برقم هوية صحيح ومطابق لرقم الهوية التي تم استخراجها من خلالها.

اعلان
شركات الجوال تخسر 3 ملايين بعد ربط الشريحة برقم الهوية
سبق
قاسم الخبراني- سبق- الرياض: أظهرت إحصاءات جديدة عن مؤشرات أداء قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة انخفاضاً قدر بقرابة 3 ملايين اشتراك في خدمات الاتصالات المتنقلة خلال الفترة من نهاية العام 2012م حتى مطلع العام 2014م.
وفي التفاصيل، قال محللون إن الانخفاض بات ملاحظاً منذ أن أصدرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قرار ربط شحن الشرائح مسبقة الدفع برقم الهوية نهاية العام 2012م، وما رافقه من عملية تحديث للبيانات إذ قامت الشركات بإلغاء أعداد كبيرة من الشرائح مجهولة الهوية؛ مما أثر على إجمالي عدد الاشتراكات ونسبة الانتشار.
وجاء هذا القرار ليخلّف آثاراً واضحة في سياق عملية القضاء على الشرائح مجهولة الهوية، إذ ظلت أعداد الاشتراكات في خدمات الاتصالات المتنقلة تسير في انخفاض غير مسبوق حتى مطلع العام الحالي. وعلى الرغم من أن هذا الملف لا يزال يظهر بين الحين والآخر.
وكشفت مصادر لـ"سبق" أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بصدد تحديث ضوابط البطاقات مسبقة الدفع بما يضاعف من محاصرة المخالف منها عبر تغليظ العقوبات وتجريم كل من يروج أو يساهم في انتشار هذا النوع من الشرائح سواء من الشركات أو الأفراد.
ومثلت الشرائح مجهولة الهوية أحد الملفات المهمة في الماضي حتى قامت الهيئة نهاية العام 2012م باستحداث نظام جديد يفرض ربط شحن الشريحة مسبقة الدفع بالهوية، إذ لم يعد متاحاً شحن الشريحة ما لم تقترن برقم هوية صحيح ومطابق لرقم الهوية التي تم استخراجها من خلالها.
30 مايو 2014 - 1 شعبان 1435
12:38 AM

مصادر لـ "سبق": قوانين جديدة تجرم ترويج الشرائح المجهولة

شركات الجوال تخسر 3 ملايين بعد ربط الشريحة برقم الهوية

A A A
0
56,241

قاسم الخبراني- سبق- الرياض: أظهرت إحصاءات جديدة عن مؤشرات أداء قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة انخفاضاً قدر بقرابة 3 ملايين اشتراك في خدمات الاتصالات المتنقلة خلال الفترة من نهاية العام 2012م حتى مطلع العام 2014م.
وفي التفاصيل، قال محللون إن الانخفاض بات ملاحظاً منذ أن أصدرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قرار ربط شحن الشرائح مسبقة الدفع برقم الهوية نهاية العام 2012م، وما رافقه من عملية تحديث للبيانات إذ قامت الشركات بإلغاء أعداد كبيرة من الشرائح مجهولة الهوية؛ مما أثر على إجمالي عدد الاشتراكات ونسبة الانتشار.
وجاء هذا القرار ليخلّف آثاراً واضحة في سياق عملية القضاء على الشرائح مجهولة الهوية، إذ ظلت أعداد الاشتراكات في خدمات الاتصالات المتنقلة تسير في انخفاض غير مسبوق حتى مطلع العام الحالي. وعلى الرغم من أن هذا الملف لا يزال يظهر بين الحين والآخر.
وكشفت مصادر لـ"سبق" أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بصدد تحديث ضوابط البطاقات مسبقة الدفع بما يضاعف من محاصرة المخالف منها عبر تغليظ العقوبات وتجريم كل من يروج أو يساهم في انتشار هذا النوع من الشرائح سواء من الشركات أو الأفراد.
ومثلت الشرائح مجهولة الهوية أحد الملفات المهمة في الماضي حتى قامت الهيئة نهاية العام 2012م باستحداث نظام جديد يفرض ربط شحن الشريحة مسبقة الدفع بالهوية، إذ لم يعد متاحاً شحن الشريحة ما لم تقترن برقم هوية صحيح ومطابق لرقم الهوية التي تم استخراجها من خلالها.