"أدبي الرياض" يكمل استعداداته للمشاركة في معرض الكتاب

بـ20 مطبوعاً متنوعاً ليصبح إجمالي إصداراته منذ الإنشاء 254

سبق- الرياض: أكمل النادي الأدبي بالرياض استعداداته للمشاركة في معرض الرياض الدولي للكتاب الذي تنطلق فعالياته في الثالث عشر من شهر جمادى الأولى الحالي (4 مارس).
 
وأوضح رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور عبدالله الحيدري، أن المجلس أقر تشكيل لجنة تشرف على مشاركة النادي في المعرض برئاسة المدير الإداري في النادي فالح العنزي وعضوية: عبدالعزيز الحميد، وصالح العامر.
 
وأضاف أن الاستعداد للمعرض بدأ مبكراً وقبل نحو عام؛ إذ نشطت لجنة الإصدارات برئاسة ليلى الأحيدب في استقطاب عدد من المؤلفين البارزين في المشهد الثقافي، وشجعت عدداً من المواهب الشابة من الجنسين لتقديم مؤلفاتهم لطباعتها في سلسلة الكتاب الأول، ومدت اللجنة جسور الشراكة والتعاون مع المركز الثقافي العربي في بيروت والدار البيضاء لتفعيل الطباعة المشتركة مع المركز، وخضعت إصدارات النادي الجديدة لعام 1436هـ/ 2015م -وعددها عشرون كتاباً- للعناية الفائقة في الإخراج والمراجعة وتصميم الأغلفة.
 
من جهتها قالت عضو مجلس الإدارة رئيسة لجنة الإصدارات في النادي ليلى الأحيدب: إنه يمكن تصنيف إصدارات النادي لهذا العام إلى أربع مجموعات: الأولى الدراسات، وعددها خمسة كتب، وهي: "التواصل الأدبي من التداولية إلى الإدراكية" للدكتور صالح بن الهادي رمضان، و"تنورتها من أذرعات: دراسات في الشعر تليده وطريفه" للدكتور عبدالله بن سليم الرشيد، و"الحركة النقدية حول شعر غازي القصيبي" للدكتور فهد بن مرسي البقمي، و"صناجة العرب: الأعشى"، وبحوث الدورة الخامسة من ملتقى النقد الأدبي.
 
والمجموعة الثانية هي الدواوين الشعرية، وعددها خمسة أيضاً، وهي: "حرس شخصي" لإبراهيم زولي، و"تهاويم الساعة الواحدة" للدكتور فواز اللعبون، و"متاهات أوليس قيامة المتنبي" للدكتور عبدالله الفيفي، و"طيور تشكو من الريح" للدكتور محمد بن علي الحسون، و"آية الليل" لأسماء الزهراني.
 
وأضافت أن المجموعة الثالثة هي المجموعات القصصية والروايات، وعددها أربع، وهي: "دوائر" (رواية) لأحمد الحقيل، و"قصاصة نافرة" (نصوص قصيرة) لعبدالله السفر، و"فتاة الفراشات" (مجموعة قصصية) لإبراهيم مضواح الألمعي، و"الثوب الحنبصي" (مجموعة قصصية) لمحمد ربيع الغامدي، والمجموعة الرابعة: ستة كتب لمؤلفين شباب أدرجت في سياق سلسلة (الكتاب الأول)، وهي: "أشياع وشاية أولى" (ديوان) لعلي المطيري، (سلسلة الكتاب الأول 22)، و"تداعى له سائر القلب" (ديوان) لهيفاء الجبري، (سلسلة الكتاب الأول 23)، و"عبرتني حلماً" (ديوان) لدلال المالكي، (سلسلة الكتاب الأول 24)، و"رسائل من نور" (نصوص قصيرة) لبشاير بنت علي الغامدي، (سلسلة الكتاب الأول 25)، و"لو تعلمين" (ديوان) لسارة عبدالرحمن (سلسلة الكتاب الأول 26)، و"حصة بنت الجيران" (مجموعة قصصية) لخالد الداموك (سلسلة الكتاب الأول 27).
 
الجدير بالذكر أن إصدارات النادي بلغت منذ إنشائه وحتى هذا العام 254 كتاباً متنوعاً، ورصدت أسماؤها ومؤلفوها وتواريخ نشرها في نهاية كل كتاب من الكتب الجديدة.

اعلان
"أدبي الرياض" يكمل استعداداته للمشاركة في معرض الكتاب
سبق
سبق- الرياض: أكمل النادي الأدبي بالرياض استعداداته للمشاركة في معرض الرياض الدولي للكتاب الذي تنطلق فعالياته في الثالث عشر من شهر جمادى الأولى الحالي (4 مارس).
 
وأوضح رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور عبدالله الحيدري، أن المجلس أقر تشكيل لجنة تشرف على مشاركة النادي في المعرض برئاسة المدير الإداري في النادي فالح العنزي وعضوية: عبدالعزيز الحميد، وصالح العامر.
 
وأضاف أن الاستعداد للمعرض بدأ مبكراً وقبل نحو عام؛ إذ نشطت لجنة الإصدارات برئاسة ليلى الأحيدب في استقطاب عدد من المؤلفين البارزين في المشهد الثقافي، وشجعت عدداً من المواهب الشابة من الجنسين لتقديم مؤلفاتهم لطباعتها في سلسلة الكتاب الأول، ومدت اللجنة جسور الشراكة والتعاون مع المركز الثقافي العربي في بيروت والدار البيضاء لتفعيل الطباعة المشتركة مع المركز، وخضعت إصدارات النادي الجديدة لعام 1436هـ/ 2015م -وعددها عشرون كتاباً- للعناية الفائقة في الإخراج والمراجعة وتصميم الأغلفة.
 
من جهتها قالت عضو مجلس الإدارة رئيسة لجنة الإصدارات في النادي ليلى الأحيدب: إنه يمكن تصنيف إصدارات النادي لهذا العام إلى أربع مجموعات: الأولى الدراسات، وعددها خمسة كتب، وهي: "التواصل الأدبي من التداولية إلى الإدراكية" للدكتور صالح بن الهادي رمضان، و"تنورتها من أذرعات: دراسات في الشعر تليده وطريفه" للدكتور عبدالله بن سليم الرشيد، و"الحركة النقدية حول شعر غازي القصيبي" للدكتور فهد بن مرسي البقمي، و"صناجة العرب: الأعشى"، وبحوث الدورة الخامسة من ملتقى النقد الأدبي.
 
والمجموعة الثانية هي الدواوين الشعرية، وعددها خمسة أيضاً، وهي: "حرس شخصي" لإبراهيم زولي، و"تهاويم الساعة الواحدة" للدكتور فواز اللعبون، و"متاهات أوليس قيامة المتنبي" للدكتور عبدالله الفيفي، و"طيور تشكو من الريح" للدكتور محمد بن علي الحسون، و"آية الليل" لأسماء الزهراني.
 
وأضافت أن المجموعة الثالثة هي المجموعات القصصية والروايات، وعددها أربع، وهي: "دوائر" (رواية) لأحمد الحقيل، و"قصاصة نافرة" (نصوص قصيرة) لعبدالله السفر، و"فتاة الفراشات" (مجموعة قصصية) لإبراهيم مضواح الألمعي، و"الثوب الحنبصي" (مجموعة قصصية) لمحمد ربيع الغامدي، والمجموعة الرابعة: ستة كتب لمؤلفين شباب أدرجت في سياق سلسلة (الكتاب الأول)، وهي: "أشياع وشاية أولى" (ديوان) لعلي المطيري، (سلسلة الكتاب الأول 22)، و"تداعى له سائر القلب" (ديوان) لهيفاء الجبري، (سلسلة الكتاب الأول 23)، و"عبرتني حلماً" (ديوان) لدلال المالكي، (سلسلة الكتاب الأول 24)، و"رسائل من نور" (نصوص قصيرة) لبشاير بنت علي الغامدي، (سلسلة الكتاب الأول 25)، و"لو تعلمين" (ديوان) لسارة عبدالرحمن (سلسلة الكتاب الأول 26)، و"حصة بنت الجيران" (مجموعة قصصية) لخالد الداموك (سلسلة الكتاب الأول 27).
 
الجدير بالذكر أن إصدارات النادي بلغت منذ إنشائه وحتى هذا العام 254 كتاباً متنوعاً، ورصدت أسماؤها ومؤلفوها وتواريخ نشرها في نهاية كل كتاب من الكتب الجديدة.
28 فبراير 2015 - 9 جمادى الأول 1436
01:25 PM

"أدبي الرياض" يكمل استعداداته للمشاركة في معرض الكتاب

بـ20 مطبوعاً متنوعاً ليصبح إجمالي إصداراته منذ الإنشاء 254

A A A
0
551

سبق- الرياض: أكمل النادي الأدبي بالرياض استعداداته للمشاركة في معرض الرياض الدولي للكتاب الذي تنطلق فعالياته في الثالث عشر من شهر جمادى الأولى الحالي (4 مارس).
 
وأوضح رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور عبدالله الحيدري، أن المجلس أقر تشكيل لجنة تشرف على مشاركة النادي في المعرض برئاسة المدير الإداري في النادي فالح العنزي وعضوية: عبدالعزيز الحميد، وصالح العامر.
 
وأضاف أن الاستعداد للمعرض بدأ مبكراً وقبل نحو عام؛ إذ نشطت لجنة الإصدارات برئاسة ليلى الأحيدب في استقطاب عدد من المؤلفين البارزين في المشهد الثقافي، وشجعت عدداً من المواهب الشابة من الجنسين لتقديم مؤلفاتهم لطباعتها في سلسلة الكتاب الأول، ومدت اللجنة جسور الشراكة والتعاون مع المركز الثقافي العربي في بيروت والدار البيضاء لتفعيل الطباعة المشتركة مع المركز، وخضعت إصدارات النادي الجديدة لعام 1436هـ/ 2015م -وعددها عشرون كتاباً- للعناية الفائقة في الإخراج والمراجعة وتصميم الأغلفة.
 
من جهتها قالت عضو مجلس الإدارة رئيسة لجنة الإصدارات في النادي ليلى الأحيدب: إنه يمكن تصنيف إصدارات النادي لهذا العام إلى أربع مجموعات: الأولى الدراسات، وعددها خمسة كتب، وهي: "التواصل الأدبي من التداولية إلى الإدراكية" للدكتور صالح بن الهادي رمضان، و"تنورتها من أذرعات: دراسات في الشعر تليده وطريفه" للدكتور عبدالله بن سليم الرشيد، و"الحركة النقدية حول شعر غازي القصيبي" للدكتور فهد بن مرسي البقمي، و"صناجة العرب: الأعشى"، وبحوث الدورة الخامسة من ملتقى النقد الأدبي.
 
والمجموعة الثانية هي الدواوين الشعرية، وعددها خمسة أيضاً، وهي: "حرس شخصي" لإبراهيم زولي، و"تهاويم الساعة الواحدة" للدكتور فواز اللعبون، و"متاهات أوليس قيامة المتنبي" للدكتور عبدالله الفيفي، و"طيور تشكو من الريح" للدكتور محمد بن علي الحسون، و"آية الليل" لأسماء الزهراني.
 
وأضافت أن المجموعة الثالثة هي المجموعات القصصية والروايات، وعددها أربع، وهي: "دوائر" (رواية) لأحمد الحقيل، و"قصاصة نافرة" (نصوص قصيرة) لعبدالله السفر، و"فتاة الفراشات" (مجموعة قصصية) لإبراهيم مضواح الألمعي، و"الثوب الحنبصي" (مجموعة قصصية) لمحمد ربيع الغامدي، والمجموعة الرابعة: ستة كتب لمؤلفين شباب أدرجت في سياق سلسلة (الكتاب الأول)، وهي: "أشياع وشاية أولى" (ديوان) لعلي المطيري، (سلسلة الكتاب الأول 22)، و"تداعى له سائر القلب" (ديوان) لهيفاء الجبري، (سلسلة الكتاب الأول 23)، و"عبرتني حلماً" (ديوان) لدلال المالكي، (سلسلة الكتاب الأول 24)، و"رسائل من نور" (نصوص قصيرة) لبشاير بنت علي الغامدي، (سلسلة الكتاب الأول 25)، و"لو تعلمين" (ديوان) لسارة عبدالرحمن (سلسلة الكتاب الأول 26)، و"حصة بنت الجيران" (مجموعة قصصية) لخالد الداموك (سلسلة الكتاب الأول 27).
 
الجدير بالذكر أن إصدارات النادي بلغت منذ إنشائه وحتى هذا العام 254 كتاباً متنوعاً، ورصدت أسماؤها ومؤلفوها وتواريخ نشرها في نهاية كل كتاب من الكتب الجديدة.