أمين حائل يلتقي المستثمرين ويستعرض فرص الاستثمار بمدينة الأنعام

التقى أمين منطقة حائل، المهندس إبراهيم بن سعيد أبو راس، أمس، عدداً من المستثمرين في مدينة الأنعام بحائل، ضمن ورشة عمل بعنوان "مدينة الأنعام والاستثمارات المتاحة بها".

وشهدت الورشة حضور مستثمرين من ذوي الخبرة والاختصاص في هذا المجال قَدِموا من أنحاء المملكة لتبادل الخبرات العملية والحصول على المعلومات المطلوبة في مجال أسواق الأنعام والاستثمارات الخاصّة بمدينة الأنعام وطرح أفكار وطرق علمية مثلى لتنفيذها.

وعرض "أبو راس" الفرص الاستثمارية المتاحة بمدينة الأنعام ذات العوائد في مجالات عدة وسرد الإيضاحات المتعلقة بالتسهيلات المقدمة للمستثمرين.

يُقام مشروع مدينة الأنعام على مساحة إجمالية تقدر بأربعة ملايين متر مربع عبارة عن مدينة متكاملة تحوي "مسلخاً ـ مستشفى وعيادة بيطرية ـ ساحات حراج عامة للأبل والأغنام كلاً على حدة ـ مصانع دباغة الجلود ـ سوق أعلاف ـ مستشفى وعيادات بيطرية ـ موتيلاً ـ محطة محروقات"، إضافة إلى تخصيص أراض وشركات استثمارية تعمل على تطوير منتجات المدينة في شتى التخصّصات.

وتقع مدينة الأنعام شرق طريق الدائري الشرقي بعد جسر تقاطع الملك عبدالله مع جسر حي المملكة.

من ناحيته، قال مدير المركز الإعلامي بأمانة منطقة حائل سعد بن علي الثويني: يتم العمل بالمدينة الجامعية وفق نظرة مستقبلية تراعي تلبية الاحتياجات التطويرية للمنطقة، وذلك من خلال ثلاث مراحل تتضمن إنشاء ثلث المساحة كمرحلة أولى للمشروع تحوي المتطلبات الرئيسة للمدينة، ثم تأتي مرحلة التوسعة حسب متطلبات المنطقة وتختتم بالمرحلة التوسعية الثالثة لتشمل المساحة المقررة كافة.

اعلان
أمين حائل يلتقي المستثمرين ويستعرض فرص الاستثمار بمدينة الأنعام
سبق

التقى أمين منطقة حائل، المهندس إبراهيم بن سعيد أبو راس، أمس، عدداً من المستثمرين في مدينة الأنعام بحائل، ضمن ورشة عمل بعنوان "مدينة الأنعام والاستثمارات المتاحة بها".

وشهدت الورشة حضور مستثمرين من ذوي الخبرة والاختصاص في هذا المجال قَدِموا من أنحاء المملكة لتبادل الخبرات العملية والحصول على المعلومات المطلوبة في مجال أسواق الأنعام والاستثمارات الخاصّة بمدينة الأنعام وطرح أفكار وطرق علمية مثلى لتنفيذها.

وعرض "أبو راس" الفرص الاستثمارية المتاحة بمدينة الأنعام ذات العوائد في مجالات عدة وسرد الإيضاحات المتعلقة بالتسهيلات المقدمة للمستثمرين.

يُقام مشروع مدينة الأنعام على مساحة إجمالية تقدر بأربعة ملايين متر مربع عبارة عن مدينة متكاملة تحوي "مسلخاً ـ مستشفى وعيادة بيطرية ـ ساحات حراج عامة للأبل والأغنام كلاً على حدة ـ مصانع دباغة الجلود ـ سوق أعلاف ـ مستشفى وعيادات بيطرية ـ موتيلاً ـ محطة محروقات"، إضافة إلى تخصيص أراض وشركات استثمارية تعمل على تطوير منتجات المدينة في شتى التخصّصات.

وتقع مدينة الأنعام شرق طريق الدائري الشرقي بعد جسر تقاطع الملك عبدالله مع جسر حي المملكة.

من ناحيته، قال مدير المركز الإعلامي بأمانة منطقة حائل سعد بن علي الثويني: يتم العمل بالمدينة الجامعية وفق نظرة مستقبلية تراعي تلبية الاحتياجات التطويرية للمنطقة، وذلك من خلال ثلاث مراحل تتضمن إنشاء ثلث المساحة كمرحلة أولى للمشروع تحوي المتطلبات الرئيسة للمدينة، ثم تأتي مرحلة التوسعة حسب متطلبات المنطقة وتختتم بالمرحلة التوسعية الثالثة لتشمل المساحة المقررة كافة.

27 يونيو 2018 - 13 شوّال 1439
12:58 PM

أمين حائل يلتقي المستثمرين ويستعرض فرص الاستثمار بمدينة الأنعام

A A A
0
707

التقى أمين منطقة حائل، المهندس إبراهيم بن سعيد أبو راس، أمس، عدداً من المستثمرين في مدينة الأنعام بحائل، ضمن ورشة عمل بعنوان "مدينة الأنعام والاستثمارات المتاحة بها".

وشهدت الورشة حضور مستثمرين من ذوي الخبرة والاختصاص في هذا المجال قَدِموا من أنحاء المملكة لتبادل الخبرات العملية والحصول على المعلومات المطلوبة في مجال أسواق الأنعام والاستثمارات الخاصّة بمدينة الأنعام وطرح أفكار وطرق علمية مثلى لتنفيذها.

وعرض "أبو راس" الفرص الاستثمارية المتاحة بمدينة الأنعام ذات العوائد في مجالات عدة وسرد الإيضاحات المتعلقة بالتسهيلات المقدمة للمستثمرين.

يُقام مشروع مدينة الأنعام على مساحة إجمالية تقدر بأربعة ملايين متر مربع عبارة عن مدينة متكاملة تحوي "مسلخاً ـ مستشفى وعيادة بيطرية ـ ساحات حراج عامة للأبل والأغنام كلاً على حدة ـ مصانع دباغة الجلود ـ سوق أعلاف ـ مستشفى وعيادات بيطرية ـ موتيلاً ـ محطة محروقات"، إضافة إلى تخصيص أراض وشركات استثمارية تعمل على تطوير منتجات المدينة في شتى التخصّصات.

وتقع مدينة الأنعام شرق طريق الدائري الشرقي بعد جسر تقاطع الملك عبدالله مع جسر حي المملكة.

من ناحيته، قال مدير المركز الإعلامي بأمانة منطقة حائل سعد بن علي الثويني: يتم العمل بالمدينة الجامعية وفق نظرة مستقبلية تراعي تلبية الاحتياجات التطويرية للمنطقة، وذلك من خلال ثلاث مراحل تتضمن إنشاء ثلث المساحة كمرحلة أولى للمشروع تحوي المتطلبات الرئيسة للمدينة، ثم تأتي مرحلة التوسعة حسب متطلبات المنطقة وتختتم بالمرحلة التوسعية الثالثة لتشمل المساحة المقررة كافة.