عبر وساطة يابانية.. إيران تتوسل أمريكا لتخفيف العقوبات

صادرة عن "خامنئي" و"روحاني"

يبدو أن المسؤولين الإيرانيين لا يزالون أسرى الوهم الخادع، الذي يصور لهم بأن الولايات المتحدة يمكن أن تلين موقفها من تشديد العقوبات التي فرضتها على طهران بداية من مايو (أيار) الماضي، وأنهم يمكن أن يحرزوا بعض النقاط المرضية في هذا الصدد من مواصلة التوسل إلى واشنطن عبر وسطاء دوليين لتخفيف العقوبات، واستمرارًا لهذا النهج العقيم، نقلت "رويترز" عن مسؤولين إيرانيين اليوم (الأربعاء) قولهم: "إن طهران ستطلب من اليابان التوسط بينها وبين واشنطن لتخفيف العقوبات النفطية المفروضة من الولايات المتحدة، مع وصول رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى إيران في زيارة تستغرق يومين".

وحول الآمال التي تعلقها إيران على الوساطة اليابانية، أوضح مسؤول إيراني كبير أن "بإمكان اليابان المساهمة في تخفيف التوتر الجاري بين إيران وأمريكا، كبادرة حسن نية، ويجب على أمريكا إما رفع العقوبات النفطية أو تمديد الإعفاءات أو تعليقها".

وتكشف المعلومات التي أعلنها التليفزيون الإيراني، حول أن رئيس الوزراء الياباني سيجري محادثات في وقت لاحق مع الرئيس حسن روحاني، ويجتمع غدًا مع المرشد علي خامنئي، عن مقدار التعويل الإيراني الكبير على الوساطة اليابانية، وذلك يلحظ من اهتمام المستويات العليا للنظام الإيراني بها، وصدورها في هذا الإطار عن "خامنئي" و"روحاني".

اعلان
عبر وساطة يابانية.. إيران تتوسل أمريكا لتخفيف العقوبات
سبق

يبدو أن المسؤولين الإيرانيين لا يزالون أسرى الوهم الخادع، الذي يصور لهم بأن الولايات المتحدة يمكن أن تلين موقفها من تشديد العقوبات التي فرضتها على طهران بداية من مايو (أيار) الماضي، وأنهم يمكن أن يحرزوا بعض النقاط المرضية في هذا الصدد من مواصلة التوسل إلى واشنطن عبر وسطاء دوليين لتخفيف العقوبات، واستمرارًا لهذا النهج العقيم، نقلت "رويترز" عن مسؤولين إيرانيين اليوم (الأربعاء) قولهم: "إن طهران ستطلب من اليابان التوسط بينها وبين واشنطن لتخفيف العقوبات النفطية المفروضة من الولايات المتحدة، مع وصول رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى إيران في زيارة تستغرق يومين".

وحول الآمال التي تعلقها إيران على الوساطة اليابانية، أوضح مسؤول إيراني كبير أن "بإمكان اليابان المساهمة في تخفيف التوتر الجاري بين إيران وأمريكا، كبادرة حسن نية، ويجب على أمريكا إما رفع العقوبات النفطية أو تمديد الإعفاءات أو تعليقها".

وتكشف المعلومات التي أعلنها التليفزيون الإيراني، حول أن رئيس الوزراء الياباني سيجري محادثات في وقت لاحق مع الرئيس حسن روحاني، ويجتمع غدًا مع المرشد علي خامنئي، عن مقدار التعويل الإيراني الكبير على الوساطة اليابانية، وذلك يلحظ من اهتمام المستويات العليا للنظام الإيراني بها، وصدورها في هذا الإطار عن "خامنئي" و"روحاني".

12 يونيو 2019 - 9 شوّال 1440
06:22 PM

عبر وساطة يابانية.. إيران تتوسل أمريكا لتخفيف العقوبات

صادرة عن "خامنئي" و"روحاني"

A A A
1
1,756

يبدو أن المسؤولين الإيرانيين لا يزالون أسرى الوهم الخادع، الذي يصور لهم بأن الولايات المتحدة يمكن أن تلين موقفها من تشديد العقوبات التي فرضتها على طهران بداية من مايو (أيار) الماضي، وأنهم يمكن أن يحرزوا بعض النقاط المرضية في هذا الصدد من مواصلة التوسل إلى واشنطن عبر وسطاء دوليين لتخفيف العقوبات، واستمرارًا لهذا النهج العقيم، نقلت "رويترز" عن مسؤولين إيرانيين اليوم (الأربعاء) قولهم: "إن طهران ستطلب من اليابان التوسط بينها وبين واشنطن لتخفيف العقوبات النفطية المفروضة من الولايات المتحدة، مع وصول رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى إيران في زيارة تستغرق يومين".

وحول الآمال التي تعلقها إيران على الوساطة اليابانية، أوضح مسؤول إيراني كبير أن "بإمكان اليابان المساهمة في تخفيف التوتر الجاري بين إيران وأمريكا، كبادرة حسن نية، ويجب على أمريكا إما رفع العقوبات النفطية أو تمديد الإعفاءات أو تعليقها".

وتكشف المعلومات التي أعلنها التليفزيون الإيراني، حول أن رئيس الوزراء الياباني سيجري محادثات في وقت لاحق مع الرئيس حسن روحاني، ويجتمع غدًا مع المرشد علي خامنئي، عن مقدار التعويل الإيراني الكبير على الوساطة اليابانية، وذلك يلحظ من اهتمام المستويات العليا للنظام الإيراني بها، وصدورها في هذا الإطار عن "خامنئي" و"روحاني".