أمطار القصيم لم تشهدها منذ 19 عامًا.. "المسند": بريدة الثالثة عالميًا

ناشد الملك بمحاسبة المسؤولين والجهات المعنية في كوارث السيول

عبدالحكيم شار- سبق- متابعة: ناشد أستاذ المناخ المشارك بجامعة القصيم الدكتور عبدالله المسند خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بمحاسبة المسؤولين عن  كوارث السيول التي خلفتها الأمطار وقال "أتوجه إلى خادم الحرمين الشريفين ملك الحزم والعزم بأن يشفي صدور قومٍ مؤمنين بمحاسبة المسؤولين والله أعلم".
 
وأضاف "المسند": نضع علامة تعجب كون جدة مغطاة بـ30 % فقط  بمشروع شبكة بتصريف مياه السيول، داعيًا لمحاسبة المسؤولين والجهات المعنية بالحزم والعزم.
 
 وقارن "المسند" في هذا الصدد بما حدث أمس بالدوحة والتي تعرضت لأمطار غزيرة حيث تم مباشرة التوجيه بالتحقيق مع خمس شركات خاصة وحكومية، مشيرًا إلى أن الحل لكيلا تكرر كوارث السيول في أي مدينة أو محافظة سعودية، محاسبة الجهات المعنية سواء كانت قطاعات خاصة أو حكومية  بالحزم والعزم.
 وقال: "الحمد لله المليارات موجودة والمسؤولون الذين لديهم الغيرة موجودون ولكن يجب أن تفعّل المحاسبة وان يسمع الناس ويرون مَن المسؤول الذي لم يظهر إلى الآن ولم يحاسب ولم يستقل لا في الشرقية ولا في الغربية ولا في الوسطى.
 
وأكد "المسند" أن هناك خطأً في تصريف السيول وقال أوجه كلامي للمسؤولين انظروا إلى المدن الأربع الأوائل عالميًا والتي تفوق بريدة والرياض في كميات الأمطار هل تم تعليق الدراسة فيها ؟ هل تم إغلاق الطرق ؟ هل تم حصول حوادث وكوارث وخسائر اقتصادية في الممتلكات والأرواح ؟ مبينًا أن هذه الأمطار عادية لكون التصريف وفق هندسة طرق لا تحتاج إلى تقنية النانو، وهي من أبسط  الأمور التي  يعرفها الإنسان فطريًا التي تعلمناها من الأجداد الذين لم يكونوا يشاهدون هذه المناظر.
 
واستغرب "المسند"، تكرر غرق حي  الإسكان في مدينة بريدة مرات عدة، متسائلاً: هل سيستمر السكن فيه ؟ أم يلغى ويزال السكن لكونه معبرًا لوادي قديم.
 
وأكد "المسند" لبرنامج الراصد في الاقتصادية خطورة سقوط هذه الكمية 140ملم خلال ساعات ولاسيما أن بريدة مثلها مثل بعض مدن المملكة خططت بعض إحيائها على الأودية وقال: "انتفضت اليوم  أودية بريدة من أجل أن تأخذ حقها الشرعي عبر الطرق والمستشفيات والمولات والأحياء حتى حدثت هذه الحوادث المؤسفة والتي أتمني أن تسجل عبر الصور الأرضيّة والجوية من أجل ألا تكرر مثل هذه المشاهدات التي ساءت الجميع".
 
 وأرجع  "المسند" تفاوت كميات الأمطار الهاطلة في بريدة ما بين 77 ملم إلى 142 ملم  لأن الأمطار لا تسقط بمعدل عادل على كل الأحياء، مشيرًا إلى أن أعلى معدل لا يقل عن 140 ملم وربما يصل إلى 150 ملم سقط في ليلة واحدة.
 
وحول أمطار بريدة كتب "المسند" في تغريدة عبر حسابة بـ"تويتر":  حصدت بريدة المرتبة الأولى في نصف الكرة الشمالي والثالثة عالميًا في كمية الأمطار الهاطلة خلال الـ24 ساعة الماضية بنحو142ملم حتى (09:30م).
 
 
 

 

اعلان
أمطار القصيم لم تشهدها منذ 19 عامًا.. "المسند": بريدة الثالثة عالميًا
سبق
عبدالحكيم شار- سبق- متابعة: ناشد أستاذ المناخ المشارك بجامعة القصيم الدكتور عبدالله المسند خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بمحاسبة المسؤولين عن  كوارث السيول التي خلفتها الأمطار وقال "أتوجه إلى خادم الحرمين الشريفين ملك الحزم والعزم بأن يشفي صدور قومٍ مؤمنين بمحاسبة المسؤولين والله أعلم".
 
وأضاف "المسند": نضع علامة تعجب كون جدة مغطاة بـ30 % فقط  بمشروع شبكة بتصريف مياه السيول، داعيًا لمحاسبة المسؤولين والجهات المعنية بالحزم والعزم.
 
 وقارن "المسند" في هذا الصدد بما حدث أمس بالدوحة والتي تعرضت لأمطار غزيرة حيث تم مباشرة التوجيه بالتحقيق مع خمس شركات خاصة وحكومية، مشيرًا إلى أن الحل لكيلا تكرر كوارث السيول في أي مدينة أو محافظة سعودية، محاسبة الجهات المعنية سواء كانت قطاعات خاصة أو حكومية  بالحزم والعزم.
 وقال: "الحمد لله المليارات موجودة والمسؤولون الذين لديهم الغيرة موجودون ولكن يجب أن تفعّل المحاسبة وان يسمع الناس ويرون مَن المسؤول الذي لم يظهر إلى الآن ولم يحاسب ولم يستقل لا في الشرقية ولا في الغربية ولا في الوسطى.
 
وأكد "المسند" أن هناك خطأً في تصريف السيول وقال أوجه كلامي للمسؤولين انظروا إلى المدن الأربع الأوائل عالميًا والتي تفوق بريدة والرياض في كميات الأمطار هل تم تعليق الدراسة فيها ؟ هل تم إغلاق الطرق ؟ هل تم حصول حوادث وكوارث وخسائر اقتصادية في الممتلكات والأرواح ؟ مبينًا أن هذه الأمطار عادية لكون التصريف وفق هندسة طرق لا تحتاج إلى تقنية النانو، وهي من أبسط  الأمور التي  يعرفها الإنسان فطريًا التي تعلمناها من الأجداد الذين لم يكونوا يشاهدون هذه المناظر.
 
واستغرب "المسند"، تكرر غرق حي  الإسكان في مدينة بريدة مرات عدة، متسائلاً: هل سيستمر السكن فيه ؟ أم يلغى ويزال السكن لكونه معبرًا لوادي قديم.
 
وأكد "المسند" لبرنامج الراصد في الاقتصادية خطورة سقوط هذه الكمية 140ملم خلال ساعات ولاسيما أن بريدة مثلها مثل بعض مدن المملكة خططت بعض إحيائها على الأودية وقال: "انتفضت اليوم  أودية بريدة من أجل أن تأخذ حقها الشرعي عبر الطرق والمستشفيات والمولات والأحياء حتى حدثت هذه الحوادث المؤسفة والتي أتمني أن تسجل عبر الصور الأرضيّة والجوية من أجل ألا تكرر مثل هذه المشاهدات التي ساءت الجميع".
 
 وأرجع  "المسند" تفاوت كميات الأمطار الهاطلة في بريدة ما بين 77 ملم إلى 142 ملم  لأن الأمطار لا تسقط بمعدل عادل على كل الأحياء، مشيرًا إلى أن أعلى معدل لا يقل عن 140 ملم وربما يصل إلى 150 ملم سقط في ليلة واحدة.
 
وحول أمطار بريدة كتب "المسند" في تغريدة عبر حسابة بـ"تويتر":  حصدت بريدة المرتبة الأولى في نصف الكرة الشمالي والثالثة عالميًا في كمية الأمطار الهاطلة خلال الـ24 ساعة الماضية بنحو142ملم حتى (09:30م).
 
 
 

 

26 نوفمبر 2015 - 14 صفر 1437
01:27 AM

ناشد الملك بمحاسبة المسؤولين والجهات المعنية في كوارث السيول

أمطار القصيم لم تشهدها منذ 19 عامًا.. "المسند": بريدة الثالثة عالميًا

A A A
0
44,883

عبدالحكيم شار- سبق- متابعة: ناشد أستاذ المناخ المشارك بجامعة القصيم الدكتور عبدالله المسند خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بمحاسبة المسؤولين عن  كوارث السيول التي خلفتها الأمطار وقال "أتوجه إلى خادم الحرمين الشريفين ملك الحزم والعزم بأن يشفي صدور قومٍ مؤمنين بمحاسبة المسؤولين والله أعلم".
 
وأضاف "المسند": نضع علامة تعجب كون جدة مغطاة بـ30 % فقط  بمشروع شبكة بتصريف مياه السيول، داعيًا لمحاسبة المسؤولين والجهات المعنية بالحزم والعزم.
 
 وقارن "المسند" في هذا الصدد بما حدث أمس بالدوحة والتي تعرضت لأمطار غزيرة حيث تم مباشرة التوجيه بالتحقيق مع خمس شركات خاصة وحكومية، مشيرًا إلى أن الحل لكيلا تكرر كوارث السيول في أي مدينة أو محافظة سعودية، محاسبة الجهات المعنية سواء كانت قطاعات خاصة أو حكومية  بالحزم والعزم.
 وقال: "الحمد لله المليارات موجودة والمسؤولون الذين لديهم الغيرة موجودون ولكن يجب أن تفعّل المحاسبة وان يسمع الناس ويرون مَن المسؤول الذي لم يظهر إلى الآن ولم يحاسب ولم يستقل لا في الشرقية ولا في الغربية ولا في الوسطى.
 
وأكد "المسند" أن هناك خطأً في تصريف السيول وقال أوجه كلامي للمسؤولين انظروا إلى المدن الأربع الأوائل عالميًا والتي تفوق بريدة والرياض في كميات الأمطار هل تم تعليق الدراسة فيها ؟ هل تم إغلاق الطرق ؟ هل تم حصول حوادث وكوارث وخسائر اقتصادية في الممتلكات والأرواح ؟ مبينًا أن هذه الأمطار عادية لكون التصريف وفق هندسة طرق لا تحتاج إلى تقنية النانو، وهي من أبسط  الأمور التي  يعرفها الإنسان فطريًا التي تعلمناها من الأجداد الذين لم يكونوا يشاهدون هذه المناظر.
 
واستغرب "المسند"، تكرر غرق حي  الإسكان في مدينة بريدة مرات عدة، متسائلاً: هل سيستمر السكن فيه ؟ أم يلغى ويزال السكن لكونه معبرًا لوادي قديم.
 
وأكد "المسند" لبرنامج الراصد في الاقتصادية خطورة سقوط هذه الكمية 140ملم خلال ساعات ولاسيما أن بريدة مثلها مثل بعض مدن المملكة خططت بعض إحيائها على الأودية وقال: "انتفضت اليوم  أودية بريدة من أجل أن تأخذ حقها الشرعي عبر الطرق والمستشفيات والمولات والأحياء حتى حدثت هذه الحوادث المؤسفة والتي أتمني أن تسجل عبر الصور الأرضيّة والجوية من أجل ألا تكرر مثل هذه المشاهدات التي ساءت الجميع".
 
 وأرجع  "المسند" تفاوت كميات الأمطار الهاطلة في بريدة ما بين 77 ملم إلى 142 ملم  لأن الأمطار لا تسقط بمعدل عادل على كل الأحياء، مشيرًا إلى أن أعلى معدل لا يقل عن 140 ملم وربما يصل إلى 150 ملم سقط في ليلة واحدة.
 
وحول أمطار بريدة كتب "المسند" في تغريدة عبر حسابة بـ"تويتر":  حصدت بريدة المرتبة الأولى في نصف الكرة الشمالي والثالثة عالميًا في كمية الأمطار الهاطلة خلال الـ24 ساعة الماضية بنحو142ملم حتى (09:30م).