تواصُل منافسات بطولة "لاعبون بلا حدود" لمحترفي العالم في الألعاب الإلكترونية

بمشاركة 50 فريقًا.. وبجوائز يصل مجموعها إلى مليونَيْ دولار

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة "لاعبون بلا حدود" إقامة رابع منافسات محترفي العالم في رياضة الألعاب الإلكترونية، وذلك من خلال إطلاق مسابقة خاصة لإحدى الألعاب الإلكترونية الشهيرة، بمشاركة 10 فرق من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إضافة إلى 40 فريقًا من مختلف الدول الأوروبية.

وعلى مدار 3 أيام، ابتداء من الثلاثاء المقبل، سيتنافس أفضل فِرق العالم للفوز باللقب، وجوائز يصل مجموعها إلى مليونَيْ دولار (500.000 دولار في اليومَيْن الأول والثاني، ومليون دولار لليوم الثالث) من إجمالي مجموع الجوائز الخيرية التي تصل إلى 10 ملايين دولار، خُصصت لمنافسات محترفي العالم في مختلف الألعاب؛ وذلك ضمن الجهود الدولية للتصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وسيقوم الفائزون باختيار الجهة التي يريدون التبرع لها من ضمن مجموعة من المؤسسات الخيرية العالمية التي تعاونت معها بطولة "لاعبون بلا حدود" دعمًا لها في معركتها ضد الوباء العالمي، التي شملت: "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية"، و"اليونيسيف"، و"دايركت ريليف"، و"التحالف العالمي للقاحات والتحصين"، و"الهيئة الطبية الدولية"، و"الاتحاد الدولي للاتصالات".

وتشهد البطولة مشاركة نخبة من اللاعبين المشهورين وأصحاب الجماهيرية الكبيرة، منهم: "ستومبي" و"أيرواكس" من فريق فيتاليتي، و"مونغرال" من فريق فيز كلان، و"باور" من فريق فناتيك، و"أكوا" من فريق كولر إي سبورت، و"ميترو" من فريق ليكويد، و"بينجي فيشي" من فريق إن آر جي، و"مسترسافاج" من فريق هندريد ثيفز.

ومن المنتظر أن يتم بث مجريات البطولة التي ينظمها الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية بالتعاون مع الشريك التقني شركة ESL مباشرة بثماني لغات مختلفة، من بينها العربية والإنجليزية والإسبانية والبرتغالية والماندرين؛ وذلك لمنح ملايين المشاهدين حول العالم فرصة المتابعة والمشاهدة عن قرب. كما يشمل البث أيضًا حملة لجمع التبرعات للمشجعين الذين يتابعون المباريات بشكل مباشر للمؤسسة الخيرية التي يختارونها.

اعلان
تواصُل منافسات بطولة "لاعبون بلا حدود" لمحترفي العالم في الألعاب الإلكترونية
سبق

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة "لاعبون بلا حدود" إقامة رابع منافسات محترفي العالم في رياضة الألعاب الإلكترونية، وذلك من خلال إطلاق مسابقة خاصة لإحدى الألعاب الإلكترونية الشهيرة، بمشاركة 10 فرق من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إضافة إلى 40 فريقًا من مختلف الدول الأوروبية.

وعلى مدار 3 أيام، ابتداء من الثلاثاء المقبل، سيتنافس أفضل فِرق العالم للفوز باللقب، وجوائز يصل مجموعها إلى مليونَيْ دولار (500.000 دولار في اليومَيْن الأول والثاني، ومليون دولار لليوم الثالث) من إجمالي مجموع الجوائز الخيرية التي تصل إلى 10 ملايين دولار، خُصصت لمنافسات محترفي العالم في مختلف الألعاب؛ وذلك ضمن الجهود الدولية للتصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وسيقوم الفائزون باختيار الجهة التي يريدون التبرع لها من ضمن مجموعة من المؤسسات الخيرية العالمية التي تعاونت معها بطولة "لاعبون بلا حدود" دعمًا لها في معركتها ضد الوباء العالمي، التي شملت: "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية"، و"اليونيسيف"، و"دايركت ريليف"، و"التحالف العالمي للقاحات والتحصين"، و"الهيئة الطبية الدولية"، و"الاتحاد الدولي للاتصالات".

وتشهد البطولة مشاركة نخبة من اللاعبين المشهورين وأصحاب الجماهيرية الكبيرة، منهم: "ستومبي" و"أيرواكس" من فريق فيتاليتي، و"مونغرال" من فريق فيز كلان، و"باور" من فريق فناتيك، و"أكوا" من فريق كولر إي سبورت، و"ميترو" من فريق ليكويد، و"بينجي فيشي" من فريق إن آر جي، و"مسترسافاج" من فريق هندريد ثيفز.

ومن المنتظر أن يتم بث مجريات البطولة التي ينظمها الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية بالتعاون مع الشريك التقني شركة ESL مباشرة بثماني لغات مختلفة، من بينها العربية والإنجليزية والإسبانية والبرتغالية والماندرين؛ وذلك لمنح ملايين المشاهدين حول العالم فرصة المتابعة والمشاهدة عن قرب. كما يشمل البث أيضًا حملة لجمع التبرعات للمشجعين الذين يتابعون المباريات بشكل مباشر للمؤسسة الخيرية التي يختارونها.

18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441
12:49 AM

تواصُل منافسات بطولة "لاعبون بلا حدود" لمحترفي العالم في الألعاب الإلكترونية

بمشاركة 50 فريقًا.. وبجوائز يصل مجموعها إلى مليونَيْ دولار

A A A
1
1,487

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة "لاعبون بلا حدود" إقامة رابع منافسات محترفي العالم في رياضة الألعاب الإلكترونية، وذلك من خلال إطلاق مسابقة خاصة لإحدى الألعاب الإلكترونية الشهيرة، بمشاركة 10 فرق من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إضافة إلى 40 فريقًا من مختلف الدول الأوروبية.

وعلى مدار 3 أيام، ابتداء من الثلاثاء المقبل، سيتنافس أفضل فِرق العالم للفوز باللقب، وجوائز يصل مجموعها إلى مليونَيْ دولار (500.000 دولار في اليومَيْن الأول والثاني، ومليون دولار لليوم الثالث) من إجمالي مجموع الجوائز الخيرية التي تصل إلى 10 ملايين دولار، خُصصت لمنافسات محترفي العالم في مختلف الألعاب؛ وذلك ضمن الجهود الدولية للتصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وسيقوم الفائزون باختيار الجهة التي يريدون التبرع لها من ضمن مجموعة من المؤسسات الخيرية العالمية التي تعاونت معها بطولة "لاعبون بلا حدود" دعمًا لها في معركتها ضد الوباء العالمي، التي شملت: "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية"، و"اليونيسيف"، و"دايركت ريليف"، و"التحالف العالمي للقاحات والتحصين"، و"الهيئة الطبية الدولية"، و"الاتحاد الدولي للاتصالات".

وتشهد البطولة مشاركة نخبة من اللاعبين المشهورين وأصحاب الجماهيرية الكبيرة، منهم: "ستومبي" و"أيرواكس" من فريق فيتاليتي، و"مونغرال" من فريق فيز كلان، و"باور" من فريق فناتيك، و"أكوا" من فريق كولر إي سبورت، و"ميترو" من فريق ليكويد، و"بينجي فيشي" من فريق إن آر جي، و"مسترسافاج" من فريق هندريد ثيفز.

ومن المنتظر أن يتم بث مجريات البطولة التي ينظمها الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية بالتعاون مع الشريك التقني شركة ESL مباشرة بثماني لغات مختلفة، من بينها العربية والإنجليزية والإسبانية والبرتغالية والماندرين؛ وذلك لمنح ملايين المشاهدين حول العالم فرصة المتابعة والمشاهدة عن قرب. كما يشمل البث أيضًا حملة لجمع التبرعات للمشجعين الذين يتابعون المباريات بشكل مباشر للمؤسسة الخيرية التي يختارونها.