"جامعيو الإعلام" لـ"العرج": وظائفنا يشغلها خريجو ثانوية.. أنصفنا

طالبوا الوزير بتفريغ الوظائف وحصرها على تخصصات "الإعلام"

محمد المواسي- سبق- جازان: خرج حاملو المؤهل الجامعي في تخصص الإعلام بأقسامه عن صمتهم مطالبين وزير الخدمة المدنية الجديد بتفريغ وظائف التخصصات الإعلامية كافة في الوزارات من غير المتخصصين، معتبرين شغلها من غير المتخصصين قطعاً لأملهم الوحيد في الحصول على الوظائف.
 
وأشاروا إلى أن الأعداد المتزايدة من خريجي أقسام الإعلام في السعودية تزيد بطالتهم، في الوقت الذي يشغل فيه تخصصاتهم في إدارات حكومية ووزارات خريجو ثانوية وأقل، وتخصصات أخرى لا علاقة لها بالإعلام، مؤكدين أنه حتى المؤسسات الصحفية أصبحت تقل في قبولهم، وتعتمد على غير المتخصصين من أجل الخبرة.
 
ووجّه خريجون من قسم الصحافة والإعلام بجامعة جازان رسالة لوزير الخدمة المدنية الجديد خالد العرج عبر "سبق"، مطالبين إياه بإعادة النظر في شاغلي الوظائف الإعلامية من حملة المؤهلات غير المطابقة وموظفي "البنود" في الإدارات والوزارات الحكومية، وأكدوا أن مؤهلهم لا يحتمل شغل غير الوظائف الإعلامية، بينما لم توفر لهم تلك الوظائف، وتكتفي الإدارات بموظفي بنود أو تخصصات أخرى للقيام بالمهام.
 
وتابعوا بأنه حتى الإدارات الحكومية ترفض قبولهم على وظائف "مأمور علاقات عامة"، وتحددها لخريجي العلاقات، في الوقت الذي يقوم فيه غير متخصصين بمهام إعلامية عدة.
 
وأضاف الخريجون: نطرح هذه القضية أمام وزير الخدمة المدنية، ونطالبه بتفريغ الوظائف الإعلامية كافة، وحصرها على تخصصات الإعلام.
 
وتابع الخريجون: ترمينا بعض الإدارات بعدم الكفاءة والمقدرة على أداء المهام، بينما لا نرى لها مهام إعلامية.
 
ويواصل الخريجون رسالتهم: نطالب وزارة الخدمة المدنية بتعييننا على الوظائف الإعلامية، بحسب الأنظمة والتخصصات، وإحالة الموظفين عليها إلى تخصصاتهم الفعلية حسب الأنظمة.
 
وتابعوا: نثمّن قرار تعيين الوزير الجديد لوزارة الخدمة المدنية متأملين أن يكون في عوننا، ونشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان على مكرمته، ونسأل الله أن يمده بالصحة والعافية.
 
وناشد الخريجون الوزير العرج سرعة اتخاذ قرارات صارمة ضد تسليم المهام الإعلامية والوظائف لأقل من مستحقيها، ومن غير التخصصات الإعلامية.

اعلان
"جامعيو الإعلام" لـ"العرج": وظائفنا يشغلها خريجو ثانوية.. أنصفنا
سبق
محمد المواسي- سبق- جازان: خرج حاملو المؤهل الجامعي في تخصص الإعلام بأقسامه عن صمتهم مطالبين وزير الخدمة المدنية الجديد بتفريغ وظائف التخصصات الإعلامية كافة في الوزارات من غير المتخصصين، معتبرين شغلها من غير المتخصصين قطعاً لأملهم الوحيد في الحصول على الوظائف.
 
وأشاروا إلى أن الأعداد المتزايدة من خريجي أقسام الإعلام في السعودية تزيد بطالتهم، في الوقت الذي يشغل فيه تخصصاتهم في إدارات حكومية ووزارات خريجو ثانوية وأقل، وتخصصات أخرى لا علاقة لها بالإعلام، مؤكدين أنه حتى المؤسسات الصحفية أصبحت تقل في قبولهم، وتعتمد على غير المتخصصين من أجل الخبرة.
 
ووجّه خريجون من قسم الصحافة والإعلام بجامعة جازان رسالة لوزير الخدمة المدنية الجديد خالد العرج عبر "سبق"، مطالبين إياه بإعادة النظر في شاغلي الوظائف الإعلامية من حملة المؤهلات غير المطابقة وموظفي "البنود" في الإدارات والوزارات الحكومية، وأكدوا أن مؤهلهم لا يحتمل شغل غير الوظائف الإعلامية، بينما لم توفر لهم تلك الوظائف، وتكتفي الإدارات بموظفي بنود أو تخصصات أخرى للقيام بالمهام.
 
وتابعوا بأنه حتى الإدارات الحكومية ترفض قبولهم على وظائف "مأمور علاقات عامة"، وتحددها لخريجي العلاقات، في الوقت الذي يقوم فيه غير متخصصين بمهام إعلامية عدة.
 
وأضاف الخريجون: نطرح هذه القضية أمام وزير الخدمة المدنية، ونطالبه بتفريغ الوظائف الإعلامية كافة، وحصرها على تخصصات الإعلام.
 
وتابع الخريجون: ترمينا بعض الإدارات بعدم الكفاءة والمقدرة على أداء المهام، بينما لا نرى لها مهام إعلامية.
 
ويواصل الخريجون رسالتهم: نطالب وزارة الخدمة المدنية بتعييننا على الوظائف الإعلامية، بحسب الأنظمة والتخصصات، وإحالة الموظفين عليها إلى تخصصاتهم الفعلية حسب الأنظمة.
 
وتابعوا: نثمّن قرار تعيين الوزير الجديد لوزارة الخدمة المدنية متأملين أن يكون في عوننا، ونشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان على مكرمته، ونسأل الله أن يمده بالصحة والعافية.
 
وناشد الخريجون الوزير العرج سرعة اتخاذ قرارات صارمة ضد تسليم المهام الإعلامية والوظائف لأقل من مستحقيها، ومن غير التخصصات الإعلامية.
31 يناير 2015 - 11 ربيع الآخر 1436
10:49 PM

"جامعيو الإعلام" لـ"العرج": وظائفنا يشغلها خريجو ثانوية.. أنصفنا

طالبوا الوزير بتفريغ الوظائف وحصرها على تخصصات "الإعلام"

A A A
0
15,543

محمد المواسي- سبق- جازان: خرج حاملو المؤهل الجامعي في تخصص الإعلام بأقسامه عن صمتهم مطالبين وزير الخدمة المدنية الجديد بتفريغ وظائف التخصصات الإعلامية كافة في الوزارات من غير المتخصصين، معتبرين شغلها من غير المتخصصين قطعاً لأملهم الوحيد في الحصول على الوظائف.
 
وأشاروا إلى أن الأعداد المتزايدة من خريجي أقسام الإعلام في السعودية تزيد بطالتهم، في الوقت الذي يشغل فيه تخصصاتهم في إدارات حكومية ووزارات خريجو ثانوية وأقل، وتخصصات أخرى لا علاقة لها بالإعلام، مؤكدين أنه حتى المؤسسات الصحفية أصبحت تقل في قبولهم، وتعتمد على غير المتخصصين من أجل الخبرة.
 
ووجّه خريجون من قسم الصحافة والإعلام بجامعة جازان رسالة لوزير الخدمة المدنية الجديد خالد العرج عبر "سبق"، مطالبين إياه بإعادة النظر في شاغلي الوظائف الإعلامية من حملة المؤهلات غير المطابقة وموظفي "البنود" في الإدارات والوزارات الحكومية، وأكدوا أن مؤهلهم لا يحتمل شغل غير الوظائف الإعلامية، بينما لم توفر لهم تلك الوظائف، وتكتفي الإدارات بموظفي بنود أو تخصصات أخرى للقيام بالمهام.
 
وتابعوا بأنه حتى الإدارات الحكومية ترفض قبولهم على وظائف "مأمور علاقات عامة"، وتحددها لخريجي العلاقات، في الوقت الذي يقوم فيه غير متخصصين بمهام إعلامية عدة.
 
وأضاف الخريجون: نطرح هذه القضية أمام وزير الخدمة المدنية، ونطالبه بتفريغ الوظائف الإعلامية كافة، وحصرها على تخصصات الإعلام.
 
وتابع الخريجون: ترمينا بعض الإدارات بعدم الكفاءة والمقدرة على أداء المهام، بينما لا نرى لها مهام إعلامية.
 
ويواصل الخريجون رسالتهم: نطالب وزارة الخدمة المدنية بتعييننا على الوظائف الإعلامية، بحسب الأنظمة والتخصصات، وإحالة الموظفين عليها إلى تخصصاتهم الفعلية حسب الأنظمة.
 
وتابعوا: نثمّن قرار تعيين الوزير الجديد لوزارة الخدمة المدنية متأملين أن يكون في عوننا، ونشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان على مكرمته، ونسأل الله أن يمده بالصحة والعافية.
 
وناشد الخريجون الوزير العرج سرعة اتخاذ قرارات صارمة ضد تسليم المهام الإعلامية والوظائف لأقل من مستحقيها، ومن غير التخصصات الإعلامية.