"تقنية مكة" تنفذ مشروع "تدريب وإتقان" لمحاكاة بيئة العمل

الأربعاء القادم.. بهدف زيادة الخبرة والتأهيل المهاري قبل التخرج

سبق- مكة المكرمة: أكد مدير الجودة والتطوير والمشرف على النادي التقني بالكلية التقنية بمكة المكرمة "المهندس حسين شحات"؛ أهمية تهيئة محاكاة بيئة العمل لخريجي الكليات التقنية بالشكل الذي يهيِّئهم لممارسة ما يقدمونه من مهارات داخل هذه البيئة، ومن ثَم زيادة المهارات المطلوبة في سوق العمل، قبل دخولهم للقطاع الخاص.
 
وأضاف أن الكلية اعتمدت تنفيذ مشروع جديد يمثل بيئة تدريبية حقيقية تحت مظلة النادي التقني، تحاكي بيئة العمل خارج الكلية وتكون مساندة للعملية التدريبية، بحيث يتم فيها اختبار متدربي الكلية قبل تخرجهم، والوقوف على أبرز المشاكل التي تواجههم ووضع الحلول لها.
ونوه عميد الكلية "طلال بن منصور الذيابي"، إلى المشروع الذي يقدمه النادي لأول مرة على مستوى وحدات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، وبصورةٍ عملية مشابهة لسوق العمل، يستطيع أن يتعلم من خلالها مراحل المهنة العملية، وصولاً إلى المهارات المتقدمة في التخصص، مؤكداً على الدور الذي نفذه الزميل "حسين شحات" ومسؤوليته المهنية نحو أبنائنا من المتدربين، وتقديم بيئة محاكاة عملية سيتم تدشينها الأربعاء المقبل بحضور أعضاء هيئة التدريب والمتدربين.
 
ويطبق المشروع في مرحلته الأولى على أقسام: التقنية الكهربائية، وتقنية الحاسب، والفندقة والسياحة، فيما سيكون في مرحلته الثانية مختصاً بالتقنية الإدارية، على أن يتم تخصيص مرحلته الثالثة للتعاون مع خدمة المجتمع لتقديم دورات خدمة المجتمع نظرياً وميدانياً، وسيتم استخدام مستويات عملية لتنفيذ المهارات الخاصة بتخصصات: الكهرباء، والدعم الفني والشبكات، ومحاكاة بيئة مكتبية لخدمات السياحة وقص التذاكر وتصميم برامج السفر لتخصص السياحة والسفر، وبيئة خدمات التغذية والإيواء الفندقي لتخصص الفندقة، فيما ستتم مستقبلاً محاكاة شركة تحاكي شركات القطاع الخاص وسوق العمل؛ حيث يقوم متدربو التقنية الإدارية بممارسة جميع المهارات المكتبية والمحاسبية والتعامل مع كافة التجهيزات الخاصة بالإدارة الحديثة.

اعلان
"تقنية مكة" تنفذ مشروع "تدريب وإتقان" لمحاكاة بيئة العمل
سبق
سبق- مكة المكرمة: أكد مدير الجودة والتطوير والمشرف على النادي التقني بالكلية التقنية بمكة المكرمة "المهندس حسين شحات"؛ أهمية تهيئة محاكاة بيئة العمل لخريجي الكليات التقنية بالشكل الذي يهيِّئهم لممارسة ما يقدمونه من مهارات داخل هذه البيئة، ومن ثَم زيادة المهارات المطلوبة في سوق العمل، قبل دخولهم للقطاع الخاص.
 
وأضاف أن الكلية اعتمدت تنفيذ مشروع جديد يمثل بيئة تدريبية حقيقية تحت مظلة النادي التقني، تحاكي بيئة العمل خارج الكلية وتكون مساندة للعملية التدريبية، بحيث يتم فيها اختبار متدربي الكلية قبل تخرجهم، والوقوف على أبرز المشاكل التي تواجههم ووضع الحلول لها.
ونوه عميد الكلية "طلال بن منصور الذيابي"، إلى المشروع الذي يقدمه النادي لأول مرة على مستوى وحدات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، وبصورةٍ عملية مشابهة لسوق العمل، يستطيع أن يتعلم من خلالها مراحل المهنة العملية، وصولاً إلى المهارات المتقدمة في التخصص، مؤكداً على الدور الذي نفذه الزميل "حسين شحات" ومسؤوليته المهنية نحو أبنائنا من المتدربين، وتقديم بيئة محاكاة عملية سيتم تدشينها الأربعاء المقبل بحضور أعضاء هيئة التدريب والمتدربين.
 
ويطبق المشروع في مرحلته الأولى على أقسام: التقنية الكهربائية، وتقنية الحاسب، والفندقة والسياحة، فيما سيكون في مرحلته الثانية مختصاً بالتقنية الإدارية، على أن يتم تخصيص مرحلته الثالثة للتعاون مع خدمة المجتمع لتقديم دورات خدمة المجتمع نظرياً وميدانياً، وسيتم استخدام مستويات عملية لتنفيذ المهارات الخاصة بتخصصات: الكهرباء، والدعم الفني والشبكات، ومحاكاة بيئة مكتبية لخدمات السياحة وقص التذاكر وتصميم برامج السفر لتخصص السياحة والسفر، وبيئة خدمات التغذية والإيواء الفندقي لتخصص الفندقة، فيما ستتم مستقبلاً محاكاة شركة تحاكي شركات القطاع الخاص وسوق العمل؛ حيث يقوم متدربو التقنية الإدارية بممارسة جميع المهارات المكتبية والمحاسبية والتعامل مع كافة التجهيزات الخاصة بالإدارة الحديثة.
31 مايو 2015 - 13 شعبان 1436
08:01 PM

"تقنية مكة" تنفذ مشروع "تدريب وإتقان" لمحاكاة بيئة العمل

الأربعاء القادم.. بهدف زيادة الخبرة والتأهيل المهاري قبل التخرج

A A A
0
283

سبق- مكة المكرمة: أكد مدير الجودة والتطوير والمشرف على النادي التقني بالكلية التقنية بمكة المكرمة "المهندس حسين شحات"؛ أهمية تهيئة محاكاة بيئة العمل لخريجي الكليات التقنية بالشكل الذي يهيِّئهم لممارسة ما يقدمونه من مهارات داخل هذه البيئة، ومن ثَم زيادة المهارات المطلوبة في سوق العمل، قبل دخولهم للقطاع الخاص.
 
وأضاف أن الكلية اعتمدت تنفيذ مشروع جديد يمثل بيئة تدريبية حقيقية تحت مظلة النادي التقني، تحاكي بيئة العمل خارج الكلية وتكون مساندة للعملية التدريبية، بحيث يتم فيها اختبار متدربي الكلية قبل تخرجهم، والوقوف على أبرز المشاكل التي تواجههم ووضع الحلول لها.
ونوه عميد الكلية "طلال بن منصور الذيابي"، إلى المشروع الذي يقدمه النادي لأول مرة على مستوى وحدات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، وبصورةٍ عملية مشابهة لسوق العمل، يستطيع أن يتعلم من خلالها مراحل المهنة العملية، وصولاً إلى المهارات المتقدمة في التخصص، مؤكداً على الدور الذي نفذه الزميل "حسين شحات" ومسؤوليته المهنية نحو أبنائنا من المتدربين، وتقديم بيئة محاكاة عملية سيتم تدشينها الأربعاء المقبل بحضور أعضاء هيئة التدريب والمتدربين.
 
ويطبق المشروع في مرحلته الأولى على أقسام: التقنية الكهربائية، وتقنية الحاسب، والفندقة والسياحة، فيما سيكون في مرحلته الثانية مختصاً بالتقنية الإدارية، على أن يتم تخصيص مرحلته الثالثة للتعاون مع خدمة المجتمع لتقديم دورات خدمة المجتمع نظرياً وميدانياً، وسيتم استخدام مستويات عملية لتنفيذ المهارات الخاصة بتخصصات: الكهرباء، والدعم الفني والشبكات، ومحاكاة بيئة مكتبية لخدمات السياحة وقص التذاكر وتصميم برامج السفر لتخصص السياحة والسفر، وبيئة خدمات التغذية والإيواء الفندقي لتخصص الفندقة، فيما ستتم مستقبلاً محاكاة شركة تحاكي شركات القطاع الخاص وسوق العمل؛ حيث يقوم متدربو التقنية الإدارية بممارسة جميع المهارات المكتبية والمحاسبية والتعامل مع كافة التجهيزات الخاصة بالإدارة الحديثة.