"الصحة" تجمع الحاجة "رسمة" بأسرتها في مكالمة جماعية صباح العيد وتبدِّد مخاوفها من فوات "الرمي"

لبَّت "الصحة"، ممثلة في مركز 937، رغبة حاجة إندونيسية في التسعين من عمرها؛ وذلك بجمعها مع أسرتها عبر مكالمة جماعية صباح عيد الأضحى المبارك.

وكانت الحاجة "رسمة" قد أُدخلت مستشفى جبل الرحمة بالمشاعر المقدسة لمعاناتها من وعكة صحية، وفي وقت مبكر من صباح العيد بدأت بالإلحاح وتكرار الحديث مع الكادر الطبي الذي لم يتفهم طلبها لعدم إجادتها اللغة العربية أو الإنجليزية.

الممرضتان السعوديتان "حنان الحربي" و"سارة محمد" بادرتا بالاتصال على مركز 937 للاستفادة من خدمات الترجمة التي يقدمها المركز؛ فتواصل مترجمو المركز مع الحاجة، وبيَّنت لهم رغبة الحاجة في التواصل مع أسرتها في الحملة؛ إذ لا تعرف طريقة للتواصل معها.

مركز 937 تواصل مع الحملة، ونجح بالتوصل إلى المطوف أحد أبناء الحاجة، وتم الربط بين الحاجة وابنها في مكالمة جماعية عبر أحد برامج الاتصال.

الحاجة قدَّمت شكرها لـ"الصحة" والممرضتين ومركز 937 على الخدمات الصحية والإنسانية التي تقدَّم للحجاج.

موسم الحج لعام 1440هـ الحج 1440هـ الحج
اعلان
"الصحة" تجمع الحاجة "رسمة" بأسرتها في مكالمة جماعية صباح العيد وتبدِّد مخاوفها من فوات "الرمي"
سبق

لبَّت "الصحة"، ممثلة في مركز 937، رغبة حاجة إندونيسية في التسعين من عمرها؛ وذلك بجمعها مع أسرتها عبر مكالمة جماعية صباح عيد الأضحى المبارك.

وكانت الحاجة "رسمة" قد أُدخلت مستشفى جبل الرحمة بالمشاعر المقدسة لمعاناتها من وعكة صحية، وفي وقت مبكر من صباح العيد بدأت بالإلحاح وتكرار الحديث مع الكادر الطبي الذي لم يتفهم طلبها لعدم إجادتها اللغة العربية أو الإنجليزية.

الممرضتان السعوديتان "حنان الحربي" و"سارة محمد" بادرتا بالاتصال على مركز 937 للاستفادة من خدمات الترجمة التي يقدمها المركز؛ فتواصل مترجمو المركز مع الحاجة، وبيَّنت لهم رغبة الحاجة في التواصل مع أسرتها في الحملة؛ إذ لا تعرف طريقة للتواصل معها.

مركز 937 تواصل مع الحملة، ونجح بالتوصل إلى المطوف أحد أبناء الحاجة، وتم الربط بين الحاجة وابنها في مكالمة جماعية عبر أحد برامج الاتصال.

الحاجة قدَّمت شكرها لـ"الصحة" والممرضتين ومركز 937 على الخدمات الصحية والإنسانية التي تقدَّم للحجاج.

12 أغسطس 2019 - 11 ذو الحجة 1440
09:09 PM
اخر تعديل
22 أغسطس 2019 - 21 ذو الحجة 1440
03:48 AM

"الصحة" تجمع الحاجة "رسمة" بأسرتها في مكالمة جماعية صباح العيد وتبدِّد مخاوفها من فوات "الرمي"

A A A
0
10,229

لبَّت "الصحة"، ممثلة في مركز 937، رغبة حاجة إندونيسية في التسعين من عمرها؛ وذلك بجمعها مع أسرتها عبر مكالمة جماعية صباح عيد الأضحى المبارك.

وكانت الحاجة "رسمة" قد أُدخلت مستشفى جبل الرحمة بالمشاعر المقدسة لمعاناتها من وعكة صحية، وفي وقت مبكر من صباح العيد بدأت بالإلحاح وتكرار الحديث مع الكادر الطبي الذي لم يتفهم طلبها لعدم إجادتها اللغة العربية أو الإنجليزية.

الممرضتان السعوديتان "حنان الحربي" و"سارة محمد" بادرتا بالاتصال على مركز 937 للاستفادة من خدمات الترجمة التي يقدمها المركز؛ فتواصل مترجمو المركز مع الحاجة، وبيَّنت لهم رغبة الحاجة في التواصل مع أسرتها في الحملة؛ إذ لا تعرف طريقة للتواصل معها.

مركز 937 تواصل مع الحملة، ونجح بالتوصل إلى المطوف أحد أبناء الحاجة، وتم الربط بين الحاجة وابنها في مكالمة جماعية عبر أحد برامج الاتصال.

الحاجة قدَّمت شكرها لـ"الصحة" والممرضتين ومركز 937 على الخدمات الصحية والإنسانية التي تقدَّم للحجاج.