"سبق" ترصد مشاهد من شواطئ الوجه.. عندما تنطق الطبيعة جمالاً

تتمتع بالكثير من الكنوز الطبيعية والشعاب المرجانية والكائنات البحرية

تصوير: محمد الشريف: تشهد شواطئ محافظة الوجه بمنطقة تبوك إقبالاً كبيراً من الزوار؛ للاستمتاع بالبحر والأجواء الخلابة الساحرة.

ومما يعزز هذا الإقبال اعتدال درجات الحرارة، رغم ارتفاعها في معظم مناطق المملكة.

ووثقت عدسة "سبق" عدداً من الزوار وهم يستمتعون بمياه الوجه التي تطل على البحر الأحمر، وكذلك الأطفال وهم يسبحون بكل أريحية لنظافة الشواطئ والاهتمام بها، بينما يمارس البعض هواية الصيد والتصوير.

وتتمتع مياه محافظة الوجه بالكثير من الكنوز الطبيعية والشعاب المرجانية والكائنات البحرية التي تعيش ضمن حدودها البحرية وبيئاتها البكر.

جدير بالذكر أن شواطئ منطقة تبوك تتربع على امتداد 700 كم متر، وتضم 100 جزيرة من محافظة حقل شمالاً مروراً بمحافظتي ضباء والوجه، وانتهاءً بالحد الإقليمي لمحافظة أملج جنوب مدينة تبوك، وهي شواطئ لا تملّ العين من تأمل روعتها وجمال طبيعتها.

شواطئ محافظة الوجه تبوك
اعلان
"سبق" ترصد مشاهد من شواطئ الوجه.. عندما تنطق الطبيعة جمالاً
سبق

تصوير: محمد الشريف: تشهد شواطئ محافظة الوجه بمنطقة تبوك إقبالاً كبيراً من الزوار؛ للاستمتاع بالبحر والأجواء الخلابة الساحرة.

ومما يعزز هذا الإقبال اعتدال درجات الحرارة، رغم ارتفاعها في معظم مناطق المملكة.

ووثقت عدسة "سبق" عدداً من الزوار وهم يستمتعون بمياه الوجه التي تطل على البحر الأحمر، وكذلك الأطفال وهم يسبحون بكل أريحية لنظافة الشواطئ والاهتمام بها، بينما يمارس البعض هواية الصيد والتصوير.

وتتمتع مياه محافظة الوجه بالكثير من الكنوز الطبيعية والشعاب المرجانية والكائنات البحرية التي تعيش ضمن حدودها البحرية وبيئاتها البكر.

جدير بالذكر أن شواطئ منطقة تبوك تتربع على امتداد 700 كم متر، وتضم 100 جزيرة من محافظة حقل شمالاً مروراً بمحافظتي ضباء والوجه، وانتهاءً بالحد الإقليمي لمحافظة أملج جنوب مدينة تبوك، وهي شواطئ لا تملّ العين من تأمل روعتها وجمال طبيعتها.

28 يوليو 2020 - 7 ذو الحجة 1441
03:35 PM

"سبق" ترصد مشاهد من شواطئ الوجه.. عندما تنطق الطبيعة جمالاً

تتمتع بالكثير من الكنوز الطبيعية والشعاب المرجانية والكائنات البحرية

A A A
0
5,885

تصوير: محمد الشريف: تشهد شواطئ محافظة الوجه بمنطقة تبوك إقبالاً كبيراً من الزوار؛ للاستمتاع بالبحر والأجواء الخلابة الساحرة.

ومما يعزز هذا الإقبال اعتدال درجات الحرارة، رغم ارتفاعها في معظم مناطق المملكة.

ووثقت عدسة "سبق" عدداً من الزوار وهم يستمتعون بمياه الوجه التي تطل على البحر الأحمر، وكذلك الأطفال وهم يسبحون بكل أريحية لنظافة الشواطئ والاهتمام بها، بينما يمارس البعض هواية الصيد والتصوير.

وتتمتع مياه محافظة الوجه بالكثير من الكنوز الطبيعية والشعاب المرجانية والكائنات البحرية التي تعيش ضمن حدودها البحرية وبيئاتها البكر.

جدير بالذكر أن شواطئ منطقة تبوك تتربع على امتداد 700 كم متر، وتضم 100 جزيرة من محافظة حقل شمالاً مروراً بمحافظتي ضباء والوجه، وانتهاءً بالحد الإقليمي لمحافظة أملج جنوب مدينة تبوك، وهي شواطئ لا تملّ العين من تأمل روعتها وجمال طبيعتها.