المبعوث "هوك" من الرياض: العقوبات وضعت إيران وحزب الله في أزمة مالية .. و "الجبير" يميط اللثام عن مصادرة المملكة لشحنة أسلحة لميليشيا الحوثي

تصوير عبدالله النحيط: تجول مبعوث الولايات المتحدة الأمريكية الخاص لإيران "براين هوك"، عصر اليوم، بين بقايا الصواريخ الإيرانية على المملكة أثناء عرضها أمامه في الرياض ، مستنكراً الجرأة الإيرانية وحذر طهران من التمادي، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة ستتعامل مع إيران إذا دعت الحاجة.

وعقب الجولة، عقد مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء ‫عادل الجبير و"براين هوك".

وقال "هوك": لن نسمح لإيران بحيازة السلاح النووي ، كما أن العقوبات وضعت النظام الإيراني وحزب الله في وضع مالي صعب للغاية ،وأعدنا تموضع معداتنا العسكرية لكننا نحافظ على قدراتنا ونعمل مع ‫السعودية على تعزيز الشراكة الاستراتيجية الدفاعية.

وأضاف في تعليقه أمام وسائل الإعلام العالمية والمحلية: السعودية والإمارات تستثمران بشعبيهما على عكس إيران، التي نحذرها من ارتفاع وتيرة العنف في حال رفع قرار حضر الأسلحة عنها.

وأشار أن إيران لم تكتف بتصدير الثورة وعدم احترام سيادة العالم بل خرقت الاتفاقيات وظللت فرق التفتيش الدولية ومنعت الوصول لمواقع أخرى.

واعتبر مذكرة اعتقال "‫ترمب" مناورة دعائية إيرانية ومدعاة للسخرية على الدولة الإرهابية.

من جانبه، قال "الجبير"إن العمل جارٍ على تنفيذ اتفاق الرياض لتوحيد الصف اليمني، مؤكداً أن المملكة صادرت يوم أمس شحنة أسلحة حاولت إيران تقديمها للميليشيا الحوثية.

وكشف أنه منذ بداية الثورة الإيرانية عام 1979 قامت إيران باغتيال أكثر من 360 شخصًا في جميع أنحاء العالم، ومع بداية الحرب في اليمن قامت الميليشيا الحوثية بـ1659 هجوماً على المدنيين في المملكة.

وأشار إلى أن الميليشيا الحوثية أطلقت 318 صاروخاً بالستياً إيراني الصنع والمنشأ على مدن وقرى السعودية.

وأكد استمرار التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية لمنع إيران من تصدير الأسلحة، ويحثون المجتمع الدولي على أن يتم تمديد الحظر على بيع الأسلحة لإيران.

وتابع "الجبير": الاتفاق النووي اتفاق ضعيف ورغم ذلك واصلت ‫إيران خرقه، ويجب على العالم أن يقف بحزم ضد سياسات إيران الإرهابية، والمملكة حريصة وملتزمة بأمن وسلامة المواطنين والمقيمين فيها وبحماية منشآتها

واختتم بالقول: إيران تتعامل مع عصابات تروج للمخدرات وعصابات إجرامية في جميع أنحاء العالم لذلك تم تصنيف إيران دولة داعمة للإرهاب.

عادل الجبير إيران
اعلان
المبعوث "هوك" من الرياض: العقوبات وضعت إيران وحزب الله في أزمة مالية .. و "الجبير" يميط اللثام عن مصادرة المملكة لشحنة أسلحة لميليشيا الحوثي
سبق

تصوير عبدالله النحيط: تجول مبعوث الولايات المتحدة الأمريكية الخاص لإيران "براين هوك"، عصر اليوم، بين بقايا الصواريخ الإيرانية على المملكة أثناء عرضها أمامه في الرياض ، مستنكراً الجرأة الإيرانية وحذر طهران من التمادي، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة ستتعامل مع إيران إذا دعت الحاجة.

وعقب الجولة، عقد مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء ‫عادل الجبير و"براين هوك".

وقال "هوك": لن نسمح لإيران بحيازة السلاح النووي ، كما أن العقوبات وضعت النظام الإيراني وحزب الله في وضع مالي صعب للغاية ،وأعدنا تموضع معداتنا العسكرية لكننا نحافظ على قدراتنا ونعمل مع ‫السعودية على تعزيز الشراكة الاستراتيجية الدفاعية.

وأضاف في تعليقه أمام وسائل الإعلام العالمية والمحلية: السعودية والإمارات تستثمران بشعبيهما على عكس إيران، التي نحذرها من ارتفاع وتيرة العنف في حال رفع قرار حضر الأسلحة عنها.

وأشار أن إيران لم تكتف بتصدير الثورة وعدم احترام سيادة العالم بل خرقت الاتفاقيات وظللت فرق التفتيش الدولية ومنعت الوصول لمواقع أخرى.

واعتبر مذكرة اعتقال "‫ترمب" مناورة دعائية إيرانية ومدعاة للسخرية على الدولة الإرهابية.

من جانبه، قال "الجبير"إن العمل جارٍ على تنفيذ اتفاق الرياض لتوحيد الصف اليمني، مؤكداً أن المملكة صادرت يوم أمس شحنة أسلحة حاولت إيران تقديمها للميليشيا الحوثية.

وكشف أنه منذ بداية الثورة الإيرانية عام 1979 قامت إيران باغتيال أكثر من 360 شخصًا في جميع أنحاء العالم، ومع بداية الحرب في اليمن قامت الميليشيا الحوثية بـ1659 هجوماً على المدنيين في المملكة.

وأشار إلى أن الميليشيا الحوثية أطلقت 318 صاروخاً بالستياً إيراني الصنع والمنشأ على مدن وقرى السعودية.

وأكد استمرار التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية لمنع إيران من تصدير الأسلحة، ويحثون المجتمع الدولي على أن يتم تمديد الحظر على بيع الأسلحة لإيران.

وتابع "الجبير": الاتفاق النووي اتفاق ضعيف ورغم ذلك واصلت ‫إيران خرقه، ويجب على العالم أن يقف بحزم ضد سياسات إيران الإرهابية، والمملكة حريصة وملتزمة بأمن وسلامة المواطنين والمقيمين فيها وبحماية منشآتها

واختتم بالقول: إيران تتعامل مع عصابات تروج للمخدرات وعصابات إجرامية في جميع أنحاء العالم لذلك تم تصنيف إيران دولة داعمة للإرهاب.

29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441
05:24 PM
اخر تعديل
23 يوليو 2020 - 2 ذو الحجة 1441
10:04 AM

المبعوث "هوك" من الرياض: العقوبات وضعت إيران وحزب الله في أزمة مالية .. و "الجبير" يميط اللثام عن مصادرة المملكة لشحنة أسلحة لميليشيا الحوثي

A A A
28
57,210

تصوير عبدالله النحيط: تجول مبعوث الولايات المتحدة الأمريكية الخاص لإيران "براين هوك"، عصر اليوم، بين بقايا الصواريخ الإيرانية على المملكة أثناء عرضها أمامه في الرياض ، مستنكراً الجرأة الإيرانية وحذر طهران من التمادي، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة ستتعامل مع إيران إذا دعت الحاجة.

وعقب الجولة، عقد مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء ‫عادل الجبير و"براين هوك".

وقال "هوك": لن نسمح لإيران بحيازة السلاح النووي ، كما أن العقوبات وضعت النظام الإيراني وحزب الله في وضع مالي صعب للغاية ،وأعدنا تموضع معداتنا العسكرية لكننا نحافظ على قدراتنا ونعمل مع ‫السعودية على تعزيز الشراكة الاستراتيجية الدفاعية.

وأضاف في تعليقه أمام وسائل الإعلام العالمية والمحلية: السعودية والإمارات تستثمران بشعبيهما على عكس إيران، التي نحذرها من ارتفاع وتيرة العنف في حال رفع قرار حضر الأسلحة عنها.

وأشار أن إيران لم تكتف بتصدير الثورة وعدم احترام سيادة العالم بل خرقت الاتفاقيات وظللت فرق التفتيش الدولية ومنعت الوصول لمواقع أخرى.

واعتبر مذكرة اعتقال "‫ترمب" مناورة دعائية إيرانية ومدعاة للسخرية على الدولة الإرهابية.

من جانبه، قال "الجبير"إن العمل جارٍ على تنفيذ اتفاق الرياض لتوحيد الصف اليمني، مؤكداً أن المملكة صادرت يوم أمس شحنة أسلحة حاولت إيران تقديمها للميليشيا الحوثية.

وكشف أنه منذ بداية الثورة الإيرانية عام 1979 قامت إيران باغتيال أكثر من 360 شخصًا في جميع أنحاء العالم، ومع بداية الحرب في اليمن قامت الميليشيا الحوثية بـ1659 هجوماً على المدنيين في المملكة.

وأشار إلى أن الميليشيا الحوثية أطلقت 318 صاروخاً بالستياً إيراني الصنع والمنشأ على مدن وقرى السعودية.

وأكد استمرار التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية لمنع إيران من تصدير الأسلحة، ويحثون المجتمع الدولي على أن يتم تمديد الحظر على بيع الأسلحة لإيران.

وتابع "الجبير": الاتفاق النووي اتفاق ضعيف ورغم ذلك واصلت ‫إيران خرقه، ويجب على العالم أن يقف بحزم ضد سياسات إيران الإرهابية، والمملكة حريصة وملتزمة بأمن وسلامة المواطنين والمقيمين فيها وبحماية منشآتها

واختتم بالقول: إيران تتعامل مع عصابات تروج للمخدرات وعصابات إجرامية في جميع أنحاء العالم لذلك تم تصنيف إيران دولة داعمة للإرهاب.