النصر يخشى مواقف الفيصلي والأهلي وأحد للتعويض والشباب لتخطي الفيحاء

الإثارة تتواصل في الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان

تستكمل مساء اليوم الجمعة مواجهات الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم بثلاث مواجهات مثيرة، حيث يستضيف فريق النصر نظيره الفيصلي على أرض ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، ويسعى النصر إلى مواصلة انتصاراته حيث حقق فوزاً مهما على أحد في الدقيقة الأخيرة من المباراة بالجولة الأولى.

ويتطلع الفيصلي وصيف كأس خادم الحرمين الشريفين، الذي قدم أحد أفضل مواسمه في النسخة السابقة إلى تجاوز النصر أو العودة بأقل الخسائر.

ويحل فريق الأهلي ضيفاً على أحد على أرض ملعب الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، ويسعى أحد إلى تعويض خسارته في الجولة الماضية رغم أنه خسرها على ملعبه، لكن يبدو أنه سيستضم بطموحات الأهلي الساعية إلى تعويض التعادل الأخير واللحاق بركب الفرق الأخرى للمنافسة على الصدارة في حال تعثر فرق المقدمة، بالإضافة إلى الفارق الكبير لإمكانيات لاعبيه وما يملكه من مفاتيح لتحقيق الفوز وتغيير مسار المباراة لصالحه ومن ثم العودة بالنقاط الثلاث لإسعاد جماهيره.

وفي مباراة أخرى لا تقل أهمية عن غيرها يستضيف الفيحاء القابع بالمركز الأخير نظيره الشباب صاحب المركز الثالث، وفنياً يبدو أن المواجهة صعبة للغاية لما يملكه الفريقان من إمكانيات عالية، لذا سيحاول الشباب تجاوز عقبة الفيحاء الذي كان نداً عنيداً للهلال في الجولة الأولى وتحقيق فوزه الثاني توالياً بعد أن تخطى إحدى أهم العقبات في المرحلة الأولى فريق الاتحاد.

اعلان
النصر يخشى مواقف الفيصلي والأهلي وأحد للتعويض والشباب لتخطي الفيحاء
سبق

تستكمل مساء اليوم الجمعة مواجهات الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم بثلاث مواجهات مثيرة، حيث يستضيف فريق النصر نظيره الفيصلي على أرض ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، ويسعى النصر إلى مواصلة انتصاراته حيث حقق فوزاً مهما على أحد في الدقيقة الأخيرة من المباراة بالجولة الأولى.

ويتطلع الفيصلي وصيف كأس خادم الحرمين الشريفين، الذي قدم أحد أفضل مواسمه في النسخة السابقة إلى تجاوز النصر أو العودة بأقل الخسائر.

ويحل فريق الأهلي ضيفاً على أحد على أرض ملعب الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، ويسعى أحد إلى تعويض خسارته في الجولة الماضية رغم أنه خسرها على ملعبه، لكن يبدو أنه سيستضم بطموحات الأهلي الساعية إلى تعويض التعادل الأخير واللحاق بركب الفرق الأخرى للمنافسة على الصدارة في حال تعثر فرق المقدمة، بالإضافة إلى الفارق الكبير لإمكانيات لاعبيه وما يملكه من مفاتيح لتحقيق الفوز وتغيير مسار المباراة لصالحه ومن ثم العودة بالنقاط الثلاث لإسعاد جماهيره.

وفي مباراة أخرى لا تقل أهمية عن غيرها يستضيف الفيحاء القابع بالمركز الأخير نظيره الشباب صاحب المركز الثالث، وفنياً يبدو أن المواجهة صعبة للغاية لما يملكه الفريقان من إمكانيات عالية، لذا سيحاول الشباب تجاوز عقبة الفيحاء الذي كان نداً عنيداً للهلال في الجولة الأولى وتحقيق فوزه الثاني توالياً بعد أن تخطى إحدى أهم العقبات في المرحلة الأولى فريق الاتحاد.

14 سبتمبر 2018 - 4 محرّم 1440
01:44 AM

النصر يخشى مواقف الفيصلي والأهلي وأحد للتعويض والشباب لتخطي الفيحاء

الإثارة تتواصل في الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان

A A A
16
4,718

تستكمل مساء اليوم الجمعة مواجهات الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم بثلاث مواجهات مثيرة، حيث يستضيف فريق النصر نظيره الفيصلي على أرض ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، ويسعى النصر إلى مواصلة انتصاراته حيث حقق فوزاً مهما على أحد في الدقيقة الأخيرة من المباراة بالجولة الأولى.

ويتطلع الفيصلي وصيف كأس خادم الحرمين الشريفين، الذي قدم أحد أفضل مواسمه في النسخة السابقة إلى تجاوز النصر أو العودة بأقل الخسائر.

ويحل فريق الأهلي ضيفاً على أحد على أرض ملعب الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، ويسعى أحد إلى تعويض خسارته في الجولة الماضية رغم أنه خسرها على ملعبه، لكن يبدو أنه سيستضم بطموحات الأهلي الساعية إلى تعويض التعادل الأخير واللحاق بركب الفرق الأخرى للمنافسة على الصدارة في حال تعثر فرق المقدمة، بالإضافة إلى الفارق الكبير لإمكانيات لاعبيه وما يملكه من مفاتيح لتحقيق الفوز وتغيير مسار المباراة لصالحه ومن ثم العودة بالنقاط الثلاث لإسعاد جماهيره.

وفي مباراة أخرى لا تقل أهمية عن غيرها يستضيف الفيحاء القابع بالمركز الأخير نظيره الشباب صاحب المركز الثالث، وفنياً يبدو أن المواجهة صعبة للغاية لما يملكه الفريقان من إمكانيات عالية، لذا سيحاول الشباب تجاوز عقبة الفيحاء الذي كان نداً عنيداً للهلال في الجولة الأولى وتحقيق فوزه الثاني توالياً بعد أن تخطى إحدى أهم العقبات في المرحلة الأولى فريق الاتحاد.