"الشرعية" تتهم الحوثي بتحويل المنشآت الإغاثية في الحديدة إلى ثكنات عسكرية

"الإرياني" أعرب عن استغرابه من الصمت الدولي على جرائم الميليشيا

اتهم وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، ميليشيا الحوثي الانقلابية بإخفاء عناصرها المسلحة وعرباتها القتالية في مخازن اليونيسيف وبرنامج الغذاء العالمي بمنطقه الحمادي بمحافظة الحديدة وصوامع البحر الأحمر، التي يقوم برنامج الغذاء العالمي بتخزين الدقيق فيها.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن الإيراني قوله: "إن الميليشيا أدخلت عناصرها ومعداتها إلى هذه المنشآت الإغاثية؛ نتيجة لانسحاب قادتها الميدانيين ومقاتليها بعد تدمير تحصيناتها خلال احتدام المعارك مع الجيش الوطني بدعم من التحالف العربي".

وأضاف "الوزير": "إن الميليشيا تعلم أن التحالف العربي لا يقصف الأماكن المحمية، لكنني أستغرب من الصمت الدولي على هذا العمل المخالف للقوانين الدولية التي تنص على عدم استخدام المنشآت الإغاثية الدولية كأماكن للصراع والاشتباك".

وأشار الإرياني إلى أنه ليس هناك حتى اللحظة أي ردة فعل من المنظمات الأممية إزاء هذا الفعل الإجرامي المتعمد من الميليشيات الانقلابية الذي يهدف إلى خلط الأوراق بعد هزائمها المتوالية في ساحات المعارك ومحاولتها اليائسة لاستخدام ورقة حماية المواقع المدنية ومنها مواقع المنظمات الدولية الإغاثية.

اعلان
"الشرعية" تتهم الحوثي بتحويل المنشآت الإغاثية في الحديدة إلى ثكنات عسكرية
سبق

اتهم وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، ميليشيا الحوثي الانقلابية بإخفاء عناصرها المسلحة وعرباتها القتالية في مخازن اليونيسيف وبرنامج الغذاء العالمي بمنطقه الحمادي بمحافظة الحديدة وصوامع البحر الأحمر، التي يقوم برنامج الغذاء العالمي بتخزين الدقيق فيها.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن الإيراني قوله: "إن الميليشيا أدخلت عناصرها ومعداتها إلى هذه المنشآت الإغاثية؛ نتيجة لانسحاب قادتها الميدانيين ومقاتليها بعد تدمير تحصيناتها خلال احتدام المعارك مع الجيش الوطني بدعم من التحالف العربي".

وأضاف "الوزير": "إن الميليشيا تعلم أن التحالف العربي لا يقصف الأماكن المحمية، لكنني أستغرب من الصمت الدولي على هذا العمل المخالف للقوانين الدولية التي تنص على عدم استخدام المنشآت الإغاثية الدولية كأماكن للصراع والاشتباك".

وأشار الإرياني إلى أنه ليس هناك حتى اللحظة أي ردة فعل من المنظمات الأممية إزاء هذا الفعل الإجرامي المتعمد من الميليشيات الانقلابية الذي يهدف إلى خلط الأوراق بعد هزائمها المتوالية في ساحات المعارك ومحاولتها اليائسة لاستخدام ورقة حماية المواقع المدنية ومنها مواقع المنظمات الدولية الإغاثية.

13 سبتمبر 2018 - 3 محرّم 1440
11:21 PM

"الشرعية" تتهم الحوثي بتحويل المنشآت الإغاثية في الحديدة إلى ثكنات عسكرية

"الإرياني" أعرب عن استغرابه من الصمت الدولي على جرائم الميليشيا

A A A
3
2,112

اتهم وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، ميليشيا الحوثي الانقلابية بإخفاء عناصرها المسلحة وعرباتها القتالية في مخازن اليونيسيف وبرنامج الغذاء العالمي بمنطقه الحمادي بمحافظة الحديدة وصوامع البحر الأحمر، التي يقوم برنامج الغذاء العالمي بتخزين الدقيق فيها.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن الإيراني قوله: "إن الميليشيا أدخلت عناصرها ومعداتها إلى هذه المنشآت الإغاثية؛ نتيجة لانسحاب قادتها الميدانيين ومقاتليها بعد تدمير تحصيناتها خلال احتدام المعارك مع الجيش الوطني بدعم من التحالف العربي".

وأضاف "الوزير": "إن الميليشيا تعلم أن التحالف العربي لا يقصف الأماكن المحمية، لكنني أستغرب من الصمت الدولي على هذا العمل المخالف للقوانين الدولية التي تنص على عدم استخدام المنشآت الإغاثية الدولية كأماكن للصراع والاشتباك".

وأشار الإرياني إلى أنه ليس هناك حتى اللحظة أي ردة فعل من المنظمات الأممية إزاء هذا الفعل الإجرامي المتعمد من الميليشيات الانقلابية الذي يهدف إلى خلط الأوراق بعد هزائمها المتوالية في ساحات المعارك ومحاولتها اليائسة لاستخدام ورقة حماية المواقع المدنية ومنها مواقع المنظمات الدولية الإغاثية.