"صنع بحب".. كيف نجحت خريجة الاقتصاد "أم سعود" من منزلها بتبوك؟.. إليك حلمها

قالت: تردني طلبيات عن طريق وسائل التواصل الخاصة بي.. تدربت وأغلف بنفسي

لم تقف "أم سعود" من سكان محافظة البدع بمنطقة تبوك، عند حصولها على درجة البكالوريوس بتخصص الاقتصاد لانتظار الوظيفة، بل خلقت لنفسها فرصة عمل من منزلها وأنشأت معملًا منزليًا لإنتاج الحلويات أطلقت عليه "صنع بحب"؛ حيث تكتب هذه العبارة على كل علبة تخرج من معمل منزلها كعلامة جودة.

وقالت "أم سعود" لـ"سبق": "تخرجت قبل 13 عاماً، ولأن العمل نصف الحياة خلقت لنفسي فرصة عمل، إذ أقوم بإنتاج الحلويات بحسب الطلب، في بداية الأمر كان لجيراني في نفس الحي وبعد ارتفاع معدل الإقبال أصبح يطلب مني من داخل المحافظة والمحافظات القريبة من منزلي، وهذا الأمر شجعني وحفزني للاستمرار بنفس الجودة التي عُرفت بها".

وأضافت: "بعد ارتفاع عدد الطلبيات قمت بالاشتراك في برنامج تدريبي لإتقان عملية التغليف؛ حيث قمت باختيار عبارة "صنع بحب" لطباعتها على أي منتج يخرج من المنزل وحالياً أعمل في المنزل، وربما سأفكر في المستقبل إذا توفر لي الدعم بالتوسع لإنشاء مصنع حلويات تديره كوادر سعودية".

وتابعت: "أعتمد على صناعة الحلويات بنفسي بحسب الطلبيات التي تردني عن طريق وسائل التواصل الخاصة بي، وكذلك أعتمد على نفسي بالتغليف، ولله الحمد تكونت قاعدة زبائن لا بأس بها، وقد أتت هذه القاعدة من إتقاني للعمل والحرص على خروج المنتج بجودة عالية جداً"، مشيرة إلى أنه ليس هناك رقم معين لكمية الإنتاج ولكن بفضل الله يزداد الرقم يومًا بعد يوم.

محافظة البدع تبوك
اعلان
"صنع بحب".. كيف نجحت خريجة الاقتصاد "أم سعود" من منزلها بتبوك؟.. إليك حلمها
سبق

لم تقف "أم سعود" من سكان محافظة البدع بمنطقة تبوك، عند حصولها على درجة البكالوريوس بتخصص الاقتصاد لانتظار الوظيفة، بل خلقت لنفسها فرصة عمل من منزلها وأنشأت معملًا منزليًا لإنتاج الحلويات أطلقت عليه "صنع بحب"؛ حيث تكتب هذه العبارة على كل علبة تخرج من معمل منزلها كعلامة جودة.

وقالت "أم سعود" لـ"سبق": "تخرجت قبل 13 عاماً، ولأن العمل نصف الحياة خلقت لنفسي فرصة عمل، إذ أقوم بإنتاج الحلويات بحسب الطلب، في بداية الأمر كان لجيراني في نفس الحي وبعد ارتفاع معدل الإقبال أصبح يطلب مني من داخل المحافظة والمحافظات القريبة من منزلي، وهذا الأمر شجعني وحفزني للاستمرار بنفس الجودة التي عُرفت بها".

وأضافت: "بعد ارتفاع عدد الطلبيات قمت بالاشتراك في برنامج تدريبي لإتقان عملية التغليف؛ حيث قمت باختيار عبارة "صنع بحب" لطباعتها على أي منتج يخرج من المنزل وحالياً أعمل في المنزل، وربما سأفكر في المستقبل إذا توفر لي الدعم بالتوسع لإنشاء مصنع حلويات تديره كوادر سعودية".

وتابعت: "أعتمد على صناعة الحلويات بنفسي بحسب الطلبيات التي تردني عن طريق وسائل التواصل الخاصة بي، وكذلك أعتمد على نفسي بالتغليف، ولله الحمد تكونت قاعدة زبائن لا بأس بها، وقد أتت هذه القاعدة من إتقاني للعمل والحرص على خروج المنتج بجودة عالية جداً"، مشيرة إلى أنه ليس هناك رقم معين لكمية الإنتاج ولكن بفضل الله يزداد الرقم يومًا بعد يوم.

07 يونيو 2020 - 15 شوّال 1441
02:29 PM

"صنع بحب".. كيف نجحت خريجة الاقتصاد "أم سعود" من منزلها بتبوك؟.. إليك حلمها

قالت: تردني طلبيات عن طريق وسائل التواصل الخاصة بي.. تدربت وأغلف بنفسي

A A A
14
14,535

لم تقف "أم سعود" من سكان محافظة البدع بمنطقة تبوك، عند حصولها على درجة البكالوريوس بتخصص الاقتصاد لانتظار الوظيفة، بل خلقت لنفسها فرصة عمل من منزلها وأنشأت معملًا منزليًا لإنتاج الحلويات أطلقت عليه "صنع بحب"؛ حيث تكتب هذه العبارة على كل علبة تخرج من معمل منزلها كعلامة جودة.

وقالت "أم سعود" لـ"سبق": "تخرجت قبل 13 عاماً، ولأن العمل نصف الحياة خلقت لنفسي فرصة عمل، إذ أقوم بإنتاج الحلويات بحسب الطلب، في بداية الأمر كان لجيراني في نفس الحي وبعد ارتفاع معدل الإقبال أصبح يطلب مني من داخل المحافظة والمحافظات القريبة من منزلي، وهذا الأمر شجعني وحفزني للاستمرار بنفس الجودة التي عُرفت بها".

وأضافت: "بعد ارتفاع عدد الطلبيات قمت بالاشتراك في برنامج تدريبي لإتقان عملية التغليف؛ حيث قمت باختيار عبارة "صنع بحب" لطباعتها على أي منتج يخرج من المنزل وحالياً أعمل في المنزل، وربما سأفكر في المستقبل إذا توفر لي الدعم بالتوسع لإنشاء مصنع حلويات تديره كوادر سعودية".

وتابعت: "أعتمد على صناعة الحلويات بنفسي بحسب الطلبيات التي تردني عن طريق وسائل التواصل الخاصة بي، وكذلك أعتمد على نفسي بالتغليف، ولله الحمد تكونت قاعدة زبائن لا بأس بها، وقد أتت هذه القاعدة من إتقاني للعمل والحرص على خروج المنتج بجودة عالية جداً"، مشيرة إلى أنه ليس هناك رقم معين لكمية الإنتاج ولكن بفضل الله يزداد الرقم يومًا بعد يوم.