‏‫"السياحة العربية" تدين العمل الإرهابي على مسجد الصوابر بالكويت

أكدت أنه محاولة يائسة لشق وحدة الصف واجتماع الكلمة

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: أدانت المنظمة العربية للسياحة في بيان لها العمل الإرهابي الجبان الذي وقع في مسجد الإمام الصادق بمنطقة الصوابر بدولة الكويت والذي أسفر عن سقوط العديد من الضحايا والمصابين.
 
وأوضح رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد أن المنظمة تتقدم بخالص التعازي لأمير دولة الكويت ولرئيس مجلس الوزراء ولشعب دولة الكويت الشقيقة ولأسر الضحايا معرباً عن تضامن المنظمة مع دولة الكويت ومجدداً وقوفهم الثابت إلى جانبها في وجه الاعتداءات الإرهابية.
 
وأكد آل فهيد أن هذا العمل الإجرامي على أحد بيوت الله لم يراعِ منفذوه حرمة هذا الشهر الفضيل وما يمثله من خروج عن شريعة الدين الإسلامي الحنيف بسفك دماء الأبرياء الآمنين وقتل النفس التي حرم الله إنما هو محاولة يائسة وسلوك شرير ومشين لشق وحدة الصف واجتماع الكلمة وإثارة الفتنة والنعرات الطائفية البغيضة، مؤكداً أن دولة الكويت حكومة وشعباً قادرة على تخطي هذه المحنة القاسية.

اعلان
‏‫"السياحة العربية" تدين العمل الإرهابي على مسجد الصوابر بالكويت
سبق
عبدالله الراجحي- سبق- جدة: أدانت المنظمة العربية للسياحة في بيان لها العمل الإرهابي الجبان الذي وقع في مسجد الإمام الصادق بمنطقة الصوابر بدولة الكويت والذي أسفر عن سقوط العديد من الضحايا والمصابين.
 
وأوضح رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد أن المنظمة تتقدم بخالص التعازي لأمير دولة الكويت ولرئيس مجلس الوزراء ولشعب دولة الكويت الشقيقة ولأسر الضحايا معرباً عن تضامن المنظمة مع دولة الكويت ومجدداً وقوفهم الثابت إلى جانبها في وجه الاعتداءات الإرهابية.
 
وأكد آل فهيد أن هذا العمل الإجرامي على أحد بيوت الله لم يراعِ منفذوه حرمة هذا الشهر الفضيل وما يمثله من خروج عن شريعة الدين الإسلامي الحنيف بسفك دماء الأبرياء الآمنين وقتل النفس التي حرم الله إنما هو محاولة يائسة وسلوك شرير ومشين لشق وحدة الصف واجتماع الكلمة وإثارة الفتنة والنعرات الطائفية البغيضة، مؤكداً أن دولة الكويت حكومة وشعباً قادرة على تخطي هذه المحنة القاسية.
28 يونيو 2015 - 11 رمضان 1436
05:24 PM

‏‫"السياحة العربية" تدين العمل الإرهابي على مسجد الصوابر بالكويت

أكدت أنه محاولة يائسة لشق وحدة الصف واجتماع الكلمة

A A A
0
6,937

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: أدانت المنظمة العربية للسياحة في بيان لها العمل الإرهابي الجبان الذي وقع في مسجد الإمام الصادق بمنطقة الصوابر بدولة الكويت والذي أسفر عن سقوط العديد من الضحايا والمصابين.
 
وأوضح رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد أن المنظمة تتقدم بخالص التعازي لأمير دولة الكويت ولرئيس مجلس الوزراء ولشعب دولة الكويت الشقيقة ولأسر الضحايا معرباً عن تضامن المنظمة مع دولة الكويت ومجدداً وقوفهم الثابت إلى جانبها في وجه الاعتداءات الإرهابية.
 
وأكد آل فهيد أن هذا العمل الإجرامي على أحد بيوت الله لم يراعِ منفذوه حرمة هذا الشهر الفضيل وما يمثله من خروج عن شريعة الدين الإسلامي الحنيف بسفك دماء الأبرياء الآمنين وقتل النفس التي حرم الله إنما هو محاولة يائسة وسلوك شرير ومشين لشق وحدة الصف واجتماع الكلمة وإثارة الفتنة والنعرات الطائفية البغيضة، مؤكداً أن دولة الكويت حكومة وشعباً قادرة على تخطي هذه المحنة القاسية.