"الأحمدي" يحذر من "متلازمة حقيبة الظهر" المدرسية.. آلام وتشوهات للعمود الفقري

قال لـ"سبق": توصيات بألا يتجاوز وزنها 10 % من وزن الطالب

حذر الدكتور محمد بن علي الأحمدي، أستاذ مشارك فسيولوجيا الجهد البدني بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، من أن الاستمرار في حمل الحقيبة المدرسية اليومي يؤدي إلى آلام الظهر، وتشوهات العمود الفقري لدى الأطفال.

وقال لـ"سبق" إن "الألم المصاحب لحمل حقيبة الظهر يسمى "متلازمة حقيبة الظهر" (backpack syndrome)، وتشمل هذه المتلازمة العوامل التالية: وضع الجسم غير الطبيعي، الصداع، التعب، ألم في منطقة الحوض وأسفل العمود الفقري".

ولفت "الأحمدي" إلى أن مشكلة الحقيبة المدرسية الثقيلة تعد من المشاكل العالمية حيث تؤثر على 40 % إلى 70 % من الأطفال في الدول المتقدمة.

وزاد بأن حمل الحقيبة المدرسية يعد من الأنشطة اليومية التي يقوم بها الطلاب؛ مما يترتب عليه بعض المشاكل الصحية، مثل انحناء في العمود الفقري، فعندما يحمل الطفل حقيبة الظهر الثقيلة يتطلب ذلك مقاومة ذلك الثقل، فيقوم الطفل بالانحناء إلى الأمام لعمل توازن للجسم؛ مما يؤدي إلى تغيرات في قوام جسم الطفل مثل انخفاض في منطقة الفقرات القطنية (Lumbar lordosis ) ومنطقة الفقرات الصدرية (thoracic kyphosis).

وأضاف: "للأسف الشديد فإن قوام جسم الطفل غير الطبيعي بسبب حمل شنطة ثقيلة سوف تصبح عادة يكررها كل يوم، وسوف يحافظ على وضعية الجسم الخاطئة هذه حتى بعد التخلص من حقيبة الظهر".

وتابع الدكتور الأحمدي والحاصل على درجة الدكتوراه من الكلية الصحية بأستراليا: "في عام 2012م صدرت توصيات من بعض الهيئات الصحية مثل

The American Occupational Therapy Association (AOTA)

The American Physical Therapy Association (APTA) بألا يتجاوز وزن حقيبة الظهر للطلاب والطالبات عن 10 % من وزن الطالب، فعلى سبيل المثال لو كان وزن الطالب 20 كلجم فإن وزن الحقيبة يجب ألا يتجاوز 2 كيلو جرام (20 كيلو جرام × 0.10= 2 كيلوجرام).

واقترح أستاذ مشارك فسيولوجيا الجهد البدني بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، في حديثه لـ"سبق"، بعض التوصيات المهمة حول الحقيبة المدرسية، مثل:

1- اختر الحقيبة المدرسية ذات الحجم المناسب لطفلك (تجنب الحقيبة الكبيرة).

2- تأكد أن ارتفاع حقيبة الظهر تمتد من أسفل الكتفين بنحو 5 سم إلى خط محيط وسط البطن.

3- تأكد من أن الحقيبة المدرسية لها حزامان مبطنان جيدًا لكلا الكتفين حتى يتم توزيع ثقل الحقيبة بالتساوي وتصبح متوازنة.

4- وزع ثقل محتويات الحقيبة بالتساوي في كل أنحاء الحقيبة واجعل الأشياء الثقيلة تكون في وسط الحقيبة (وسط ظهر الطفل) وليس في الأطراف بحيث يستطيع الطفل أن يقف بسهولة وبوضعية مستقيمة.

5- لبس وربط حزام الحوض إذا كانت الحقيبة المدرسية تحتوي على هذا الحزام، حتى يتم تحسين التوازن وتخفيف الضغط على عضلات الرقبة والكتفين.

6- تأكد أن وزن الحقيبة لا يتجاوز 10 % من وزن الطالب، فإذا كانت الحقيبة ثقيلة فاترك بعض الأشياء في البيت أو في المدرسة إذا كان هناك خزائن للحفظ.

7- إذا كانت الحقيبة المدرسية مازالت ثقيلة ففكر في اقتناء حقيبة كتب ذات العجلات.

اعلان
"الأحمدي" يحذر من "متلازمة حقيبة الظهر" المدرسية.. آلام وتشوهات للعمود الفقري
سبق

حذر الدكتور محمد بن علي الأحمدي، أستاذ مشارك فسيولوجيا الجهد البدني بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، من أن الاستمرار في حمل الحقيبة المدرسية اليومي يؤدي إلى آلام الظهر، وتشوهات العمود الفقري لدى الأطفال.

وقال لـ"سبق" إن "الألم المصاحب لحمل حقيبة الظهر يسمى "متلازمة حقيبة الظهر" (backpack syndrome)، وتشمل هذه المتلازمة العوامل التالية: وضع الجسم غير الطبيعي، الصداع، التعب، ألم في منطقة الحوض وأسفل العمود الفقري".

ولفت "الأحمدي" إلى أن مشكلة الحقيبة المدرسية الثقيلة تعد من المشاكل العالمية حيث تؤثر على 40 % إلى 70 % من الأطفال في الدول المتقدمة.

وزاد بأن حمل الحقيبة المدرسية يعد من الأنشطة اليومية التي يقوم بها الطلاب؛ مما يترتب عليه بعض المشاكل الصحية، مثل انحناء في العمود الفقري، فعندما يحمل الطفل حقيبة الظهر الثقيلة يتطلب ذلك مقاومة ذلك الثقل، فيقوم الطفل بالانحناء إلى الأمام لعمل توازن للجسم؛ مما يؤدي إلى تغيرات في قوام جسم الطفل مثل انخفاض في منطقة الفقرات القطنية (Lumbar lordosis ) ومنطقة الفقرات الصدرية (thoracic kyphosis).

وأضاف: "للأسف الشديد فإن قوام جسم الطفل غير الطبيعي بسبب حمل شنطة ثقيلة سوف تصبح عادة يكررها كل يوم، وسوف يحافظ على وضعية الجسم الخاطئة هذه حتى بعد التخلص من حقيبة الظهر".

وتابع الدكتور الأحمدي والحاصل على درجة الدكتوراه من الكلية الصحية بأستراليا: "في عام 2012م صدرت توصيات من بعض الهيئات الصحية مثل

The American Occupational Therapy Association (AOTA)

The American Physical Therapy Association (APTA) بألا يتجاوز وزن حقيبة الظهر للطلاب والطالبات عن 10 % من وزن الطالب، فعلى سبيل المثال لو كان وزن الطالب 20 كلجم فإن وزن الحقيبة يجب ألا يتجاوز 2 كيلو جرام (20 كيلو جرام × 0.10= 2 كيلوجرام).

واقترح أستاذ مشارك فسيولوجيا الجهد البدني بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، في حديثه لـ"سبق"، بعض التوصيات المهمة حول الحقيبة المدرسية، مثل:

1- اختر الحقيبة المدرسية ذات الحجم المناسب لطفلك (تجنب الحقيبة الكبيرة).

2- تأكد أن ارتفاع حقيبة الظهر تمتد من أسفل الكتفين بنحو 5 سم إلى خط محيط وسط البطن.

3- تأكد من أن الحقيبة المدرسية لها حزامان مبطنان جيدًا لكلا الكتفين حتى يتم توزيع ثقل الحقيبة بالتساوي وتصبح متوازنة.

4- وزع ثقل محتويات الحقيبة بالتساوي في كل أنحاء الحقيبة واجعل الأشياء الثقيلة تكون في وسط الحقيبة (وسط ظهر الطفل) وليس في الأطراف بحيث يستطيع الطفل أن يقف بسهولة وبوضعية مستقيمة.

5- لبس وربط حزام الحوض إذا كانت الحقيبة المدرسية تحتوي على هذا الحزام، حتى يتم تحسين التوازن وتخفيف الضغط على عضلات الرقبة والكتفين.

6- تأكد أن وزن الحقيبة لا يتجاوز 10 % من وزن الطالب، فإذا كانت الحقيبة ثقيلة فاترك بعض الأشياء في البيت أو في المدرسة إذا كان هناك خزائن للحفظ.

7- إذا كانت الحقيبة المدرسية مازالت ثقيلة ففكر في اقتناء حقيبة كتب ذات العجلات.

26 أغسطس 2018 - 15 ذو الحجة 1439
10:04 PM

"الأحمدي" يحذر من "متلازمة حقيبة الظهر" المدرسية.. آلام وتشوهات للعمود الفقري

قال لـ"سبق": توصيات بألا يتجاوز وزنها 10 % من وزن الطالب

A A A
25
15,691

حذر الدكتور محمد بن علي الأحمدي، أستاذ مشارك فسيولوجيا الجهد البدني بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، من أن الاستمرار في حمل الحقيبة المدرسية اليومي يؤدي إلى آلام الظهر، وتشوهات العمود الفقري لدى الأطفال.

وقال لـ"سبق" إن "الألم المصاحب لحمل حقيبة الظهر يسمى "متلازمة حقيبة الظهر" (backpack syndrome)، وتشمل هذه المتلازمة العوامل التالية: وضع الجسم غير الطبيعي، الصداع، التعب، ألم في منطقة الحوض وأسفل العمود الفقري".

ولفت "الأحمدي" إلى أن مشكلة الحقيبة المدرسية الثقيلة تعد من المشاكل العالمية حيث تؤثر على 40 % إلى 70 % من الأطفال في الدول المتقدمة.

وزاد بأن حمل الحقيبة المدرسية يعد من الأنشطة اليومية التي يقوم بها الطلاب؛ مما يترتب عليه بعض المشاكل الصحية، مثل انحناء في العمود الفقري، فعندما يحمل الطفل حقيبة الظهر الثقيلة يتطلب ذلك مقاومة ذلك الثقل، فيقوم الطفل بالانحناء إلى الأمام لعمل توازن للجسم؛ مما يؤدي إلى تغيرات في قوام جسم الطفل مثل انخفاض في منطقة الفقرات القطنية (Lumbar lordosis ) ومنطقة الفقرات الصدرية (thoracic kyphosis).

وأضاف: "للأسف الشديد فإن قوام جسم الطفل غير الطبيعي بسبب حمل شنطة ثقيلة سوف تصبح عادة يكررها كل يوم، وسوف يحافظ على وضعية الجسم الخاطئة هذه حتى بعد التخلص من حقيبة الظهر".

وتابع الدكتور الأحمدي والحاصل على درجة الدكتوراه من الكلية الصحية بأستراليا: "في عام 2012م صدرت توصيات من بعض الهيئات الصحية مثل

The American Occupational Therapy Association (AOTA)

The American Physical Therapy Association (APTA) بألا يتجاوز وزن حقيبة الظهر للطلاب والطالبات عن 10 % من وزن الطالب، فعلى سبيل المثال لو كان وزن الطالب 20 كلجم فإن وزن الحقيبة يجب ألا يتجاوز 2 كيلو جرام (20 كيلو جرام × 0.10= 2 كيلوجرام).

واقترح أستاذ مشارك فسيولوجيا الجهد البدني بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، في حديثه لـ"سبق"، بعض التوصيات المهمة حول الحقيبة المدرسية، مثل:

1- اختر الحقيبة المدرسية ذات الحجم المناسب لطفلك (تجنب الحقيبة الكبيرة).

2- تأكد أن ارتفاع حقيبة الظهر تمتد من أسفل الكتفين بنحو 5 سم إلى خط محيط وسط البطن.

3- تأكد من أن الحقيبة المدرسية لها حزامان مبطنان جيدًا لكلا الكتفين حتى يتم توزيع ثقل الحقيبة بالتساوي وتصبح متوازنة.

4- وزع ثقل محتويات الحقيبة بالتساوي في كل أنحاء الحقيبة واجعل الأشياء الثقيلة تكون في وسط الحقيبة (وسط ظهر الطفل) وليس في الأطراف بحيث يستطيع الطفل أن يقف بسهولة وبوضعية مستقيمة.

5- لبس وربط حزام الحوض إذا كانت الحقيبة المدرسية تحتوي على هذا الحزام، حتى يتم تحسين التوازن وتخفيف الضغط على عضلات الرقبة والكتفين.

6- تأكد أن وزن الحقيبة لا يتجاوز 10 % من وزن الطالب، فإذا كانت الحقيبة ثقيلة فاترك بعض الأشياء في البيت أو في المدرسة إذا كان هناك خزائن للحفظ.

7- إذا كانت الحقيبة المدرسية مازالت ثقيلة ففكر في اقتناء حقيبة كتب ذات العجلات.