مرسيدس-بنز تحتفل بالظهور الأول لسيارتها الجديدة الفئة A صغيرة الحجم

احتفلت مرسيدس-بنز الفئة-A الجديدة بإطلالتها العالمية الأولى في أمستردام، لتكشف عن طراز مميز بشخصية شبابية وديناميكية، مع مقوّمات أكثر تطوراً وراحة من أي وقت مضى.

وتعيد الفئة-A تعريف معنى الفخامة العصرية بالكامل في فئة السيارات الصغيرة الحجم، كما أنها تُحدث نقلة نوعية في التصميم الداخلي للسيارات.

وتنتزع الفئة-A الصدارة بجدارة من الناحية التكنولوجية، ليس بسبب تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX) وحسب، بل لأنها توفر أيضاً عدداً من الوظائف التي كانت فيما سبق متاحة فقط على فئة السيارات الفاخرة. ففي مواقف معيّنة، يمكن للمرة الأولى قيادتها بصورة شبه ذاتية، كما تتوفر مصابيح أمامية متعددة الأطياف بتقنية LED عند الطلب.

وتأتي جميع طرازات الفئة-A الجديدة أيضاً مجهّزة بمحركات البنزين الجديدة والفعّالة، ومع أن مرسيدس-بنز قد حافظت في هذه السيارة على الإطلالة الرياضية الأنيقة، نجد أنها عزّزت من الخصائص العملية المفيدة فيها.

وتقول عضو مجلس الإدارة في "دايملر إيه جي"، ولمسؤولة عن مبيعات سيارات مرسيدس-بنز، بريتا زيغر: "نطمح مع الجيل الرابع للفئة-A أن نعيد تعريف معنى الفخامة العصرية في فئة السيارات الصغيرة الحجم. وللقيام بذلك، اعتمدنا مزيجاً من التصميم الديناميكي المتكامل مع مفهوم للتشغيل البديهي. ومع تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX)، نستحدث تجربة جديدة كلياً للعملاء".

الشكل الخارجي: أداء قوي في قمة النقاء

يمثّل التصميم الأنقى بسطحه البارز للفئة-A الجديدة الخطوة التالية في فلسفة مرسيدس-بنز للتصميم ذات النقاء الحسي. فقد أبدع المهندسون بعملية دمج الأبعاد والنسب على أساس تصميم "صندوقين صغيرين"، لينتج عن ذلك الملامح الجديدة لتصميم الطراز.

ويُجسد الشكل الخارجي للفئة-A الجديدة جوانب الأناقة والديناميكية. وتكتسب السيارة جاذبيتها الحسية وإطلالتها المُلفتة من التصميم الجريء للطرف الأمامي مع غطاء منخفض للمحرك، ومصابيح أمامية مسطّحة بتقنية LED مع أجزاء من الكروم، وكذلك مصابيح القيادة بمشاعل كضوء النهار.

وتأتي شبكة المبرّد المميزة مع نجمة مرسيدس، والتي تميل بظلالها إلى الأسفل باتجاه القاعدة في صورة مستحدثة تعبّر عن الطراز السابق، وتضم دبابيس بشكل الألماس وشفرة فضية في الوسط لتؤكد على الأناقة المذهلة لهذا الطراز.

ويميل غطاء المحرك بحدة أكبر مقارنة بسلسلة الطراز السابق، مما يبرز ديناميكية الطرف الأمامي. أما أقواس العجلات الأكبر حجماً للعجلات من 16 إلى 19 إنش، فهي تعبّر عن أناقة الفئة-A الجديدة وتجعلها تستقر على الطريق بثبات أكبر.

وتبدو السيارة بإطلالة أعرض من الجهة الخلفية بسبب الواجهة الزجاجية ذات النطاق الواسع، وأيضاً بسبب الضوء العاكس بمساحته العريضة أعلى باب الصندوق الخلفي، والمصد الخلفي بقسمين. وتؤكد المصابيح الخلفية بجزأيها على الجاذبية الحسية والإطلالة المُلفتة للسيارة.

التصميم الداخلي: نقلة نوعية بحد ذاتها

تغيّرت ملامح التصميم الداخلي للفئة-A بالكامل مع إطلالتها الحديثة والفخمة. واعتمدت مرسيدس-بنز نهجاً جديداً كلياً لتُحدث نقلة نوعية في فئة السيارات الصغيرة الحجم من الداخل مع شعور جديد بالرحابة.

وترتكز بنية التصميم الداخلي الفريد على وجه الخصوص على التصميم الفخم للوحة العدادات الرئيسية: فللمرة الأولى، تم الاستغناء عن الجزء العلوي فوق مقصورة القيادة بالكامل. ونتيجة لذلك، يمتد الهيكل الرئيسي للوحة العدادات الرئيسية من طرف أحد البابين الأماميين إلى الآخر دون أي انقطاع بصري. وتأتي الشاشة العريضة منفصلة كلياً، في حين تظهر فتحات التهوئة بإطلالة رياضية مميزة بشكل التوربينات.

وتنقسم لوحة العدادات الرئيسية إلى ثلاثة أقسام أفقية: القسم السفلي ينفصل بصرياً عن الهيكل الرئيسي للوحة العدادات، ويظهر عائماً أمام لوحة العدادات الرئيسية. وتضاء الإنارة المحيطة الاختيارية ذات الـ 64 لوناً بخمسة أضعاف من الألوان المتاحة من قبل. ولم يزداد تنوعها هنا وحسب، إذ أن الأجواء العاطفية ترسي معايير جديدة أيضاً في هذه الفئة: فالألوان المختلفة تتداخل ضمن عشرة عوالم لونية بحيث تسمح بعرض إنارة فخمة مع تغييرات لونية مذهلة.

وتتوفر شاشة العرض المنفصلة كلياً بثلاثة إصدارات:

شاشتان بقياس 7 إنش "17.78 سم".

شاشة بقياس 7 إنش، وأخرى بقياس 10.25 إنش "26 سم".

شاشتان بقياس 10.25 إنش.

تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX): لا مثيل لها

تعتبر الفئة-A الجديدة أول طراز من مرسيدس-بنز يوفر نظام الوسائط المتعددة الجديد بالكامل "تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز" (MBUX) ولعل الميزة المتفردة لهذا النظام هي قدرته على التعلم بفضل إمكانات الذكاء الاصطناعي. ويمكن تخصيص نظام MBUX ومواءمته بما يتناسب مع المستخدم. وهكذا، يُنشئ رابطاً عاطفياً بين السيارة والسائق والركاب.

وتشتمل نقاط القوة الأخرى لهذا النظام على المقصورة الأمامية ذات الشاشة العريضة العالية الدقة مع ميزة التحكم باللمس، بالإضافة إلى خاصية التحكم الصوتي الذكي مع التعرّف على التخاطب الطبيعي، والتي يتم تفعيلها بعبارة "Hey Mercedes". وتتوفر أيضاً شاشة عرض للسائق على مستوى الرؤية. وتعتبر شاشة اللمس جزءاً من المفهوم الشامل للتحكم باللمس في نظام MBUX، والذي يتضمن ثلاثة أجزاء رئيسية هي شاشة اللمس، ولوحة اللمس والكونسول الوسطي، وأزرار المتحكمات باللمس في عجلة القيادة.

وتم إطلاق خدمات Mercedes me connect الجديدة والمحسّنة مع الجيل الجديد لنظام المعلومات الترفيهي MBUX في دولة الإمارات العربية المتحدة فقط. وتشمل هذه الخدمات وظائف الملاحة استناداً إلى منظومة الاتصال "السيارة-إلى-مركبة أخرى" (المعلومات من سيارة إلى سيارة حول الظروف المسجّلة عبر المستشعرات، مثل الفرملة الطارئة، تدخل نظام ESP®، أو الإبلاغ اليدوي من السائق مثلاً عن حادث)، ومتتبع السيارة الذي يسهّل من مهمة العثور على السيارة في موقف السيارات، وكذلك إرسال رسالة في حال تعرّضت السيارة في الموقف إلى اصطدام أو تم قطرها بعيداً.

الرحابة والمقاعد: الفئة-A قد نمت فعلاً

بالرغم من إطلالتها الرياضية، تتمتع الفئة-A بمنافع عملية كثيرة، ما يجعلها ذات شخصية شبابية كما كانت دائماً، ولكن بجوانب متطوّرة أكثر من أي وقت مضى. وتظهر المنافع بوضوح تام من خلال الرحابة الملموسة لعرض الهيكل ومسافة فوق الرأس، بالإضافة إلى سهولة النفاذ إلى الجزء الخلفي، وصندوق الأمتعة الواسع والمناسب للاستخدامات الترفيهية. وتحسّنت متطلبات الرؤية المحيطة بشكل ملحوظ أيضاً. ويعزز ذلك من جوانب السلامة، والشعور بالرحابة.

وفي الوقت نفسه، تظهر هنا بعض مزايا الراحة من فئات السيارات الأعلى: فعند الطلب، وللمرة الأولى في سلسلة هذا الطراز، ستتوفر للمقاعد الأمامية ميزة التدفئة للمقعد، وأيضاً التحكم بالمناخ وباقة المقعد المتطور مع وظيفة التدليك.

القيادة الهادئة: هناك قوة في السكون

تعد خصائص القيادة الهادئة دون اهتزازات عاملاً رئيسياً في تطوّر الفئة-A الجديدة وأسلوبها المميز للقيادة. فإلى جانب العزل الفعّال لنظام التعليق عن هيكل السيارة، ومعايير النظام الصوتي، يلعب هيكل السيارة بحد ذاته دوراً محورياً في هذا السياق. وقد تم تدعيم نقاط الربط لنظام التعليق بين الهيكل ومنظومة التعليق وآلية نقل الحركة بقوة كبيرة من أجل تقليل ضوضاء الطريق، وكذلك مستوى الضجيج في المقصورة الداخلية.

القيادة الذكية: وظائف من الفئة-S:

تمتلك الفئة-A الجديدة المجموعة الأحدث جداً من أنظمة مساعدة القيادة مع ميزة الدعم التعاوني للسائق، مما يمنحها المستوى الأعلى من الأمان في هذه الفئة، مع وظائف مستوحاة من الفئة-S. وللمرة الأولى، يمكن قيادة الفئة-A بصورة شبه ذاتية في مواقف معيّنة. وللقيام بذلك، فإنها تراقب عن كثب وضع الحركة المرورية: فالكاميرا وأنظمة الرادار المحسّنة تسمح لها برؤية حتى 500 متر في الأمام. وتستخدم الفئة-A أيضاً الخرائط وبيانات نظام الملاحة لوظائف المساعدة. فعلى سبيل المثال، بإمكان مساعد المسافة النشط DISTRONIC كجزء من باقة "مساعدة القيادة" أن يدعم السائق في العديد من الظروف الخاصة على الطريق، ويعمل بشكل استباقي ومريح على ضبط السرعة، مثلاً عند الاقتراب من المنعطفات، أو التقاطعات، أو الدوّارات. وتتضمن السيارة أيضاً مساعد التوقف الطارئ النشط، ومساعد تغيير المسار النشط بخصائصه الذكية والبديهية.

وتأتي الفئة-A الجديدة مجهّزة بمساعد الفرملة النشط ونظام الفرملة الاستباقية الفائقة PRE-SAFE® ضمن التجهيزات القياسية. واعتماداً على الموقف، يمكن لمساعد الفرملة النشط أن يساعد بفاعلية على تخفيف عواقب الاصطدامات من الخلف بسبب القيادة البطيئة، أو التوقف، أو المركبات المتوقفة في الأمام، وحتى مع المارة الذين يقطعون الشارع أو ركاب الدراجات الهوائية. وإذا استمر خطر الاصطدام، يمكن للنظام أيضاً أن يُفعّل فرملة السيارة بقوة عندما تكون متوقفة، مما يحد من خطر الإصابات عن طريق تقليل حدة الاندفاع إلى الأمام بسبب الاصطدام من الخلف.

وتعتبر الفئة-A أيضاً أول طراز من مرسيدس-بنز يتم تطويره في المركز التكنولوجي الجديد لسلامة المركبات (TFS). ويتضمن تصميم هياكل المركبات نتائج الأبحاث التي أجريت على حوادث حقيقية. وقد تم تطوير كل مكوّن ضمن بنية الهيكل وفقاً للأحمال ومستويات الشدة الفعلية، وبما يتعلق بالخواص الهندسية، وسماكة المواد، والتقنيات المستخدمة والمواد.

المصابيح الأمامية .. رؤية مثالية في جميع الظروف

تعد المصابيح الأمامية الاختيارية متعددة الأطياف بتقنية LED مثالاً آخراً على نقل التكنولوجيا من فئة السيارات الفاخرة إلى السيارات الصغيرة الحجم. ويسمح ذلك بتعديل سريع ودقيق يتم التحكم به إلكترونياً للمصابيح الأمامية، وبما يتلاءم مع الوضع الحالي للحركة المرورية. ويحتضن كل مصباح أمامي 18 مشعلاً فردياً بتقنية LED. ويمتاز لون الضوء الذي يشبه ضوء النهار لمشاعل LED بأنه لطيف على العينين، ولديه تأثير إيجابي على مستوى التركيز. وتتم إضاءة الشارع في الأمام بدقة عالية وسطوع واضح. وتتوفر المصابيح الأمامية فائقة الأداء بتقنية LED كخيار إضافي. وبشكل قياسي، تأتي الفئة-A مجهزة بمصابيح الهالوجين مع مصابيح LED مدمجة للقيادة بضوء النهار.

محركات بنزين جديدة وفعّالة

ستتوفر الإصدارات الثلاثة التالية للمحرك عند إطلاق الفئة-A، وبعدها بفترة وجيزة:

200 "120 كيلووات/ 163 حصان، 250 نيوتن متر؛ مع ناقل حركة مزدوج 7G-DCT؛ مجموع استهلاك الوقود 5.4 - 5.1 لتر/ 100 كم، مجموع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 128 - 120 غ/كم".

250 مع ناقل حركة مزدوج G-DCT 7 "165 كيلو وات/ 224 حصان، 350 نيوتن متر؛ مجموع استهلاك الوقود 6.3 - 6.0 لتر/ 100 كم، مجموع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 145 - 141 غ/كم".

تأتي جميع طرازات الفئة-A مجهّزة بمحركات جديدة وفعّالة: ويتوفر محركان جديدان بأربع أسطوانات يعملان بالبنزين عند الإطلاق في الأسواق. وتشتمل الابتكارات في محرك M 282 بإزاحة قدرها 1.4 لتر وقوة تصل إلى 120 كيلووات على ميزة غلق الاسطوانة (بالتزامن مع ناقل الحركة G-DCT 7، وشكل الدلتا لرأس الاسطوانة. أما محرك البنزين الثاني الجديد فهو M 260، مع إزاحة قدرها 2.0 لتر، وقوة 165 كيلووات، وعزم دوران 350 نيوتن متر.

وتتضمن المزايا الجديدة خاصية CAMTRONIC للقدرة الاستيعابية لعمود الكامة. وتضم كلتا سلسلتي محركات البنزين مصفاة للجسيمات ضمن التجهيزات القياسية.

التعليق.. ذكي ومريح

هناك خيار لأنظمة التعليق في الفئة-A، وذلك اعتماداً على نوع المحرك وتفضيلات السائق.

وتأتي وضعيات DYNAMIC SELECT ضمن التجهيزات القياسية، وبلمسة زر واحدة أيضاً توفر تجربة مخصصة للقيادة بالتزامن مع التعليق مع وظيفة التحكم بخواص التخميد (اختياري).

وتأتي الفئة-A الجديدة مجهزة قياسياً بنظام تعليق مريح مع نوابض فولاذية ووضعيات DYNAMIC SELECT.

ستتوفر الفئة-A الجديدة في الشرق الأوسط ابتداءً من الربع الأخير من 2018.

اعلان
مرسيدس-بنز تحتفل بالظهور الأول لسيارتها الجديدة الفئة A صغيرة الحجم
سبق

احتفلت مرسيدس-بنز الفئة-A الجديدة بإطلالتها العالمية الأولى في أمستردام، لتكشف عن طراز مميز بشخصية شبابية وديناميكية، مع مقوّمات أكثر تطوراً وراحة من أي وقت مضى.

وتعيد الفئة-A تعريف معنى الفخامة العصرية بالكامل في فئة السيارات الصغيرة الحجم، كما أنها تُحدث نقلة نوعية في التصميم الداخلي للسيارات.

وتنتزع الفئة-A الصدارة بجدارة من الناحية التكنولوجية، ليس بسبب تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX) وحسب، بل لأنها توفر أيضاً عدداً من الوظائف التي كانت فيما سبق متاحة فقط على فئة السيارات الفاخرة. ففي مواقف معيّنة، يمكن للمرة الأولى قيادتها بصورة شبه ذاتية، كما تتوفر مصابيح أمامية متعددة الأطياف بتقنية LED عند الطلب.

وتأتي جميع طرازات الفئة-A الجديدة أيضاً مجهّزة بمحركات البنزين الجديدة والفعّالة، ومع أن مرسيدس-بنز قد حافظت في هذه السيارة على الإطلالة الرياضية الأنيقة، نجد أنها عزّزت من الخصائص العملية المفيدة فيها.

وتقول عضو مجلس الإدارة في "دايملر إيه جي"، ولمسؤولة عن مبيعات سيارات مرسيدس-بنز، بريتا زيغر: "نطمح مع الجيل الرابع للفئة-A أن نعيد تعريف معنى الفخامة العصرية في فئة السيارات الصغيرة الحجم. وللقيام بذلك، اعتمدنا مزيجاً من التصميم الديناميكي المتكامل مع مفهوم للتشغيل البديهي. ومع تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX)، نستحدث تجربة جديدة كلياً للعملاء".

الشكل الخارجي: أداء قوي في قمة النقاء

يمثّل التصميم الأنقى بسطحه البارز للفئة-A الجديدة الخطوة التالية في فلسفة مرسيدس-بنز للتصميم ذات النقاء الحسي. فقد أبدع المهندسون بعملية دمج الأبعاد والنسب على أساس تصميم "صندوقين صغيرين"، لينتج عن ذلك الملامح الجديدة لتصميم الطراز.

ويُجسد الشكل الخارجي للفئة-A الجديدة جوانب الأناقة والديناميكية. وتكتسب السيارة جاذبيتها الحسية وإطلالتها المُلفتة من التصميم الجريء للطرف الأمامي مع غطاء منخفض للمحرك، ومصابيح أمامية مسطّحة بتقنية LED مع أجزاء من الكروم، وكذلك مصابيح القيادة بمشاعل كضوء النهار.

وتأتي شبكة المبرّد المميزة مع نجمة مرسيدس، والتي تميل بظلالها إلى الأسفل باتجاه القاعدة في صورة مستحدثة تعبّر عن الطراز السابق، وتضم دبابيس بشكل الألماس وشفرة فضية في الوسط لتؤكد على الأناقة المذهلة لهذا الطراز.

ويميل غطاء المحرك بحدة أكبر مقارنة بسلسلة الطراز السابق، مما يبرز ديناميكية الطرف الأمامي. أما أقواس العجلات الأكبر حجماً للعجلات من 16 إلى 19 إنش، فهي تعبّر عن أناقة الفئة-A الجديدة وتجعلها تستقر على الطريق بثبات أكبر.

وتبدو السيارة بإطلالة أعرض من الجهة الخلفية بسبب الواجهة الزجاجية ذات النطاق الواسع، وأيضاً بسبب الضوء العاكس بمساحته العريضة أعلى باب الصندوق الخلفي، والمصد الخلفي بقسمين. وتؤكد المصابيح الخلفية بجزأيها على الجاذبية الحسية والإطلالة المُلفتة للسيارة.

التصميم الداخلي: نقلة نوعية بحد ذاتها

تغيّرت ملامح التصميم الداخلي للفئة-A بالكامل مع إطلالتها الحديثة والفخمة. واعتمدت مرسيدس-بنز نهجاً جديداً كلياً لتُحدث نقلة نوعية في فئة السيارات الصغيرة الحجم من الداخل مع شعور جديد بالرحابة.

وترتكز بنية التصميم الداخلي الفريد على وجه الخصوص على التصميم الفخم للوحة العدادات الرئيسية: فللمرة الأولى، تم الاستغناء عن الجزء العلوي فوق مقصورة القيادة بالكامل. ونتيجة لذلك، يمتد الهيكل الرئيسي للوحة العدادات الرئيسية من طرف أحد البابين الأماميين إلى الآخر دون أي انقطاع بصري. وتأتي الشاشة العريضة منفصلة كلياً، في حين تظهر فتحات التهوئة بإطلالة رياضية مميزة بشكل التوربينات.

وتنقسم لوحة العدادات الرئيسية إلى ثلاثة أقسام أفقية: القسم السفلي ينفصل بصرياً عن الهيكل الرئيسي للوحة العدادات، ويظهر عائماً أمام لوحة العدادات الرئيسية. وتضاء الإنارة المحيطة الاختيارية ذات الـ 64 لوناً بخمسة أضعاف من الألوان المتاحة من قبل. ولم يزداد تنوعها هنا وحسب، إذ أن الأجواء العاطفية ترسي معايير جديدة أيضاً في هذه الفئة: فالألوان المختلفة تتداخل ضمن عشرة عوالم لونية بحيث تسمح بعرض إنارة فخمة مع تغييرات لونية مذهلة.

وتتوفر شاشة العرض المنفصلة كلياً بثلاثة إصدارات:

شاشتان بقياس 7 إنش "17.78 سم".

شاشة بقياس 7 إنش، وأخرى بقياس 10.25 إنش "26 سم".

شاشتان بقياس 10.25 إنش.

تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX): لا مثيل لها

تعتبر الفئة-A الجديدة أول طراز من مرسيدس-بنز يوفر نظام الوسائط المتعددة الجديد بالكامل "تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز" (MBUX) ولعل الميزة المتفردة لهذا النظام هي قدرته على التعلم بفضل إمكانات الذكاء الاصطناعي. ويمكن تخصيص نظام MBUX ومواءمته بما يتناسب مع المستخدم. وهكذا، يُنشئ رابطاً عاطفياً بين السيارة والسائق والركاب.

وتشتمل نقاط القوة الأخرى لهذا النظام على المقصورة الأمامية ذات الشاشة العريضة العالية الدقة مع ميزة التحكم باللمس، بالإضافة إلى خاصية التحكم الصوتي الذكي مع التعرّف على التخاطب الطبيعي، والتي يتم تفعيلها بعبارة "Hey Mercedes". وتتوفر أيضاً شاشة عرض للسائق على مستوى الرؤية. وتعتبر شاشة اللمس جزءاً من المفهوم الشامل للتحكم باللمس في نظام MBUX، والذي يتضمن ثلاثة أجزاء رئيسية هي شاشة اللمس، ولوحة اللمس والكونسول الوسطي، وأزرار المتحكمات باللمس في عجلة القيادة.

وتم إطلاق خدمات Mercedes me connect الجديدة والمحسّنة مع الجيل الجديد لنظام المعلومات الترفيهي MBUX في دولة الإمارات العربية المتحدة فقط. وتشمل هذه الخدمات وظائف الملاحة استناداً إلى منظومة الاتصال "السيارة-إلى-مركبة أخرى" (المعلومات من سيارة إلى سيارة حول الظروف المسجّلة عبر المستشعرات، مثل الفرملة الطارئة، تدخل نظام ESP®، أو الإبلاغ اليدوي من السائق مثلاً عن حادث)، ومتتبع السيارة الذي يسهّل من مهمة العثور على السيارة في موقف السيارات، وكذلك إرسال رسالة في حال تعرّضت السيارة في الموقف إلى اصطدام أو تم قطرها بعيداً.

الرحابة والمقاعد: الفئة-A قد نمت فعلاً

بالرغم من إطلالتها الرياضية، تتمتع الفئة-A بمنافع عملية كثيرة، ما يجعلها ذات شخصية شبابية كما كانت دائماً، ولكن بجوانب متطوّرة أكثر من أي وقت مضى. وتظهر المنافع بوضوح تام من خلال الرحابة الملموسة لعرض الهيكل ومسافة فوق الرأس، بالإضافة إلى سهولة النفاذ إلى الجزء الخلفي، وصندوق الأمتعة الواسع والمناسب للاستخدامات الترفيهية. وتحسّنت متطلبات الرؤية المحيطة بشكل ملحوظ أيضاً. ويعزز ذلك من جوانب السلامة، والشعور بالرحابة.

وفي الوقت نفسه، تظهر هنا بعض مزايا الراحة من فئات السيارات الأعلى: فعند الطلب، وللمرة الأولى في سلسلة هذا الطراز، ستتوفر للمقاعد الأمامية ميزة التدفئة للمقعد، وأيضاً التحكم بالمناخ وباقة المقعد المتطور مع وظيفة التدليك.

القيادة الهادئة: هناك قوة في السكون

تعد خصائص القيادة الهادئة دون اهتزازات عاملاً رئيسياً في تطوّر الفئة-A الجديدة وأسلوبها المميز للقيادة. فإلى جانب العزل الفعّال لنظام التعليق عن هيكل السيارة، ومعايير النظام الصوتي، يلعب هيكل السيارة بحد ذاته دوراً محورياً في هذا السياق. وقد تم تدعيم نقاط الربط لنظام التعليق بين الهيكل ومنظومة التعليق وآلية نقل الحركة بقوة كبيرة من أجل تقليل ضوضاء الطريق، وكذلك مستوى الضجيج في المقصورة الداخلية.

القيادة الذكية: وظائف من الفئة-S:

تمتلك الفئة-A الجديدة المجموعة الأحدث جداً من أنظمة مساعدة القيادة مع ميزة الدعم التعاوني للسائق، مما يمنحها المستوى الأعلى من الأمان في هذه الفئة، مع وظائف مستوحاة من الفئة-S. وللمرة الأولى، يمكن قيادة الفئة-A بصورة شبه ذاتية في مواقف معيّنة. وللقيام بذلك، فإنها تراقب عن كثب وضع الحركة المرورية: فالكاميرا وأنظمة الرادار المحسّنة تسمح لها برؤية حتى 500 متر في الأمام. وتستخدم الفئة-A أيضاً الخرائط وبيانات نظام الملاحة لوظائف المساعدة. فعلى سبيل المثال، بإمكان مساعد المسافة النشط DISTRONIC كجزء من باقة "مساعدة القيادة" أن يدعم السائق في العديد من الظروف الخاصة على الطريق، ويعمل بشكل استباقي ومريح على ضبط السرعة، مثلاً عند الاقتراب من المنعطفات، أو التقاطعات، أو الدوّارات. وتتضمن السيارة أيضاً مساعد التوقف الطارئ النشط، ومساعد تغيير المسار النشط بخصائصه الذكية والبديهية.

وتأتي الفئة-A الجديدة مجهّزة بمساعد الفرملة النشط ونظام الفرملة الاستباقية الفائقة PRE-SAFE® ضمن التجهيزات القياسية. واعتماداً على الموقف، يمكن لمساعد الفرملة النشط أن يساعد بفاعلية على تخفيف عواقب الاصطدامات من الخلف بسبب القيادة البطيئة، أو التوقف، أو المركبات المتوقفة في الأمام، وحتى مع المارة الذين يقطعون الشارع أو ركاب الدراجات الهوائية. وإذا استمر خطر الاصطدام، يمكن للنظام أيضاً أن يُفعّل فرملة السيارة بقوة عندما تكون متوقفة، مما يحد من خطر الإصابات عن طريق تقليل حدة الاندفاع إلى الأمام بسبب الاصطدام من الخلف.

وتعتبر الفئة-A أيضاً أول طراز من مرسيدس-بنز يتم تطويره في المركز التكنولوجي الجديد لسلامة المركبات (TFS). ويتضمن تصميم هياكل المركبات نتائج الأبحاث التي أجريت على حوادث حقيقية. وقد تم تطوير كل مكوّن ضمن بنية الهيكل وفقاً للأحمال ومستويات الشدة الفعلية، وبما يتعلق بالخواص الهندسية، وسماكة المواد، والتقنيات المستخدمة والمواد.

المصابيح الأمامية .. رؤية مثالية في جميع الظروف

تعد المصابيح الأمامية الاختيارية متعددة الأطياف بتقنية LED مثالاً آخراً على نقل التكنولوجيا من فئة السيارات الفاخرة إلى السيارات الصغيرة الحجم. ويسمح ذلك بتعديل سريع ودقيق يتم التحكم به إلكترونياً للمصابيح الأمامية، وبما يتلاءم مع الوضع الحالي للحركة المرورية. ويحتضن كل مصباح أمامي 18 مشعلاً فردياً بتقنية LED. ويمتاز لون الضوء الذي يشبه ضوء النهار لمشاعل LED بأنه لطيف على العينين، ولديه تأثير إيجابي على مستوى التركيز. وتتم إضاءة الشارع في الأمام بدقة عالية وسطوع واضح. وتتوفر المصابيح الأمامية فائقة الأداء بتقنية LED كخيار إضافي. وبشكل قياسي، تأتي الفئة-A مجهزة بمصابيح الهالوجين مع مصابيح LED مدمجة للقيادة بضوء النهار.

محركات بنزين جديدة وفعّالة

ستتوفر الإصدارات الثلاثة التالية للمحرك عند إطلاق الفئة-A، وبعدها بفترة وجيزة:

200 "120 كيلووات/ 163 حصان، 250 نيوتن متر؛ مع ناقل حركة مزدوج 7G-DCT؛ مجموع استهلاك الوقود 5.4 - 5.1 لتر/ 100 كم، مجموع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 128 - 120 غ/كم".

250 مع ناقل حركة مزدوج G-DCT 7 "165 كيلو وات/ 224 حصان، 350 نيوتن متر؛ مجموع استهلاك الوقود 6.3 - 6.0 لتر/ 100 كم، مجموع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 145 - 141 غ/كم".

تأتي جميع طرازات الفئة-A مجهّزة بمحركات جديدة وفعّالة: ويتوفر محركان جديدان بأربع أسطوانات يعملان بالبنزين عند الإطلاق في الأسواق. وتشتمل الابتكارات في محرك M 282 بإزاحة قدرها 1.4 لتر وقوة تصل إلى 120 كيلووات على ميزة غلق الاسطوانة (بالتزامن مع ناقل الحركة G-DCT 7، وشكل الدلتا لرأس الاسطوانة. أما محرك البنزين الثاني الجديد فهو M 260، مع إزاحة قدرها 2.0 لتر، وقوة 165 كيلووات، وعزم دوران 350 نيوتن متر.

وتتضمن المزايا الجديدة خاصية CAMTRONIC للقدرة الاستيعابية لعمود الكامة. وتضم كلتا سلسلتي محركات البنزين مصفاة للجسيمات ضمن التجهيزات القياسية.

التعليق.. ذكي ومريح

هناك خيار لأنظمة التعليق في الفئة-A، وذلك اعتماداً على نوع المحرك وتفضيلات السائق.

وتأتي وضعيات DYNAMIC SELECT ضمن التجهيزات القياسية، وبلمسة زر واحدة أيضاً توفر تجربة مخصصة للقيادة بالتزامن مع التعليق مع وظيفة التحكم بخواص التخميد (اختياري).

وتأتي الفئة-A الجديدة مجهزة قياسياً بنظام تعليق مريح مع نوابض فولاذية ووضعيات DYNAMIC SELECT.

ستتوفر الفئة-A الجديدة في الشرق الأوسط ابتداءً من الربع الأخير من 2018.

14 فبراير 2018 - 28 جمادى الأول 1439
02:47 PM

مرسيدس-بنز تحتفل بالظهور الأول لسيارتها الجديدة الفئة A صغيرة الحجم

A A A
3
8,233

احتفلت مرسيدس-بنز الفئة-A الجديدة بإطلالتها العالمية الأولى في أمستردام، لتكشف عن طراز مميز بشخصية شبابية وديناميكية، مع مقوّمات أكثر تطوراً وراحة من أي وقت مضى.

وتعيد الفئة-A تعريف معنى الفخامة العصرية بالكامل في فئة السيارات الصغيرة الحجم، كما أنها تُحدث نقلة نوعية في التصميم الداخلي للسيارات.

وتنتزع الفئة-A الصدارة بجدارة من الناحية التكنولوجية، ليس بسبب تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX) وحسب، بل لأنها توفر أيضاً عدداً من الوظائف التي كانت فيما سبق متاحة فقط على فئة السيارات الفاخرة. ففي مواقف معيّنة، يمكن للمرة الأولى قيادتها بصورة شبه ذاتية، كما تتوفر مصابيح أمامية متعددة الأطياف بتقنية LED عند الطلب.

وتأتي جميع طرازات الفئة-A الجديدة أيضاً مجهّزة بمحركات البنزين الجديدة والفعّالة، ومع أن مرسيدس-بنز قد حافظت في هذه السيارة على الإطلالة الرياضية الأنيقة، نجد أنها عزّزت من الخصائص العملية المفيدة فيها.

وتقول عضو مجلس الإدارة في "دايملر إيه جي"، ولمسؤولة عن مبيعات سيارات مرسيدس-بنز، بريتا زيغر: "نطمح مع الجيل الرابع للفئة-A أن نعيد تعريف معنى الفخامة العصرية في فئة السيارات الصغيرة الحجم. وللقيام بذلك، اعتمدنا مزيجاً من التصميم الديناميكي المتكامل مع مفهوم للتشغيل البديهي. ومع تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX)، نستحدث تجربة جديدة كلياً للعملاء".

الشكل الخارجي: أداء قوي في قمة النقاء

يمثّل التصميم الأنقى بسطحه البارز للفئة-A الجديدة الخطوة التالية في فلسفة مرسيدس-بنز للتصميم ذات النقاء الحسي. فقد أبدع المهندسون بعملية دمج الأبعاد والنسب على أساس تصميم "صندوقين صغيرين"، لينتج عن ذلك الملامح الجديدة لتصميم الطراز.

ويُجسد الشكل الخارجي للفئة-A الجديدة جوانب الأناقة والديناميكية. وتكتسب السيارة جاذبيتها الحسية وإطلالتها المُلفتة من التصميم الجريء للطرف الأمامي مع غطاء منخفض للمحرك، ومصابيح أمامية مسطّحة بتقنية LED مع أجزاء من الكروم، وكذلك مصابيح القيادة بمشاعل كضوء النهار.

وتأتي شبكة المبرّد المميزة مع نجمة مرسيدس، والتي تميل بظلالها إلى الأسفل باتجاه القاعدة في صورة مستحدثة تعبّر عن الطراز السابق، وتضم دبابيس بشكل الألماس وشفرة فضية في الوسط لتؤكد على الأناقة المذهلة لهذا الطراز.

ويميل غطاء المحرك بحدة أكبر مقارنة بسلسلة الطراز السابق، مما يبرز ديناميكية الطرف الأمامي. أما أقواس العجلات الأكبر حجماً للعجلات من 16 إلى 19 إنش، فهي تعبّر عن أناقة الفئة-A الجديدة وتجعلها تستقر على الطريق بثبات أكبر.

وتبدو السيارة بإطلالة أعرض من الجهة الخلفية بسبب الواجهة الزجاجية ذات النطاق الواسع، وأيضاً بسبب الضوء العاكس بمساحته العريضة أعلى باب الصندوق الخلفي، والمصد الخلفي بقسمين. وتؤكد المصابيح الخلفية بجزأيها على الجاذبية الحسية والإطلالة المُلفتة للسيارة.

التصميم الداخلي: نقلة نوعية بحد ذاتها

تغيّرت ملامح التصميم الداخلي للفئة-A بالكامل مع إطلالتها الحديثة والفخمة. واعتمدت مرسيدس-بنز نهجاً جديداً كلياً لتُحدث نقلة نوعية في فئة السيارات الصغيرة الحجم من الداخل مع شعور جديد بالرحابة.

وترتكز بنية التصميم الداخلي الفريد على وجه الخصوص على التصميم الفخم للوحة العدادات الرئيسية: فللمرة الأولى، تم الاستغناء عن الجزء العلوي فوق مقصورة القيادة بالكامل. ونتيجة لذلك، يمتد الهيكل الرئيسي للوحة العدادات الرئيسية من طرف أحد البابين الأماميين إلى الآخر دون أي انقطاع بصري. وتأتي الشاشة العريضة منفصلة كلياً، في حين تظهر فتحات التهوئة بإطلالة رياضية مميزة بشكل التوربينات.

وتنقسم لوحة العدادات الرئيسية إلى ثلاثة أقسام أفقية: القسم السفلي ينفصل بصرياً عن الهيكل الرئيسي للوحة العدادات، ويظهر عائماً أمام لوحة العدادات الرئيسية. وتضاء الإنارة المحيطة الاختيارية ذات الـ 64 لوناً بخمسة أضعاف من الألوان المتاحة من قبل. ولم يزداد تنوعها هنا وحسب، إذ أن الأجواء العاطفية ترسي معايير جديدة أيضاً في هذه الفئة: فالألوان المختلفة تتداخل ضمن عشرة عوالم لونية بحيث تسمح بعرض إنارة فخمة مع تغييرات لونية مذهلة.

وتتوفر شاشة العرض المنفصلة كلياً بثلاثة إصدارات:

شاشتان بقياس 7 إنش "17.78 سم".

شاشة بقياس 7 إنش، وأخرى بقياس 10.25 إنش "26 سم".

شاشتان بقياس 10.25 إنش.

تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز (MBUX): لا مثيل لها

تعتبر الفئة-A الجديدة أول طراز من مرسيدس-بنز يوفر نظام الوسائط المتعددة الجديد بالكامل "تجربة مستخدمي مرسيدس-بنز" (MBUX) ولعل الميزة المتفردة لهذا النظام هي قدرته على التعلم بفضل إمكانات الذكاء الاصطناعي. ويمكن تخصيص نظام MBUX ومواءمته بما يتناسب مع المستخدم. وهكذا، يُنشئ رابطاً عاطفياً بين السيارة والسائق والركاب.

وتشتمل نقاط القوة الأخرى لهذا النظام على المقصورة الأمامية ذات الشاشة العريضة العالية الدقة مع ميزة التحكم باللمس، بالإضافة إلى خاصية التحكم الصوتي الذكي مع التعرّف على التخاطب الطبيعي، والتي يتم تفعيلها بعبارة "Hey Mercedes". وتتوفر أيضاً شاشة عرض للسائق على مستوى الرؤية. وتعتبر شاشة اللمس جزءاً من المفهوم الشامل للتحكم باللمس في نظام MBUX، والذي يتضمن ثلاثة أجزاء رئيسية هي شاشة اللمس، ولوحة اللمس والكونسول الوسطي، وأزرار المتحكمات باللمس في عجلة القيادة.

وتم إطلاق خدمات Mercedes me connect الجديدة والمحسّنة مع الجيل الجديد لنظام المعلومات الترفيهي MBUX في دولة الإمارات العربية المتحدة فقط. وتشمل هذه الخدمات وظائف الملاحة استناداً إلى منظومة الاتصال "السيارة-إلى-مركبة أخرى" (المعلومات من سيارة إلى سيارة حول الظروف المسجّلة عبر المستشعرات، مثل الفرملة الطارئة، تدخل نظام ESP®، أو الإبلاغ اليدوي من السائق مثلاً عن حادث)، ومتتبع السيارة الذي يسهّل من مهمة العثور على السيارة في موقف السيارات، وكذلك إرسال رسالة في حال تعرّضت السيارة في الموقف إلى اصطدام أو تم قطرها بعيداً.

الرحابة والمقاعد: الفئة-A قد نمت فعلاً

بالرغم من إطلالتها الرياضية، تتمتع الفئة-A بمنافع عملية كثيرة، ما يجعلها ذات شخصية شبابية كما كانت دائماً، ولكن بجوانب متطوّرة أكثر من أي وقت مضى. وتظهر المنافع بوضوح تام من خلال الرحابة الملموسة لعرض الهيكل ومسافة فوق الرأس، بالإضافة إلى سهولة النفاذ إلى الجزء الخلفي، وصندوق الأمتعة الواسع والمناسب للاستخدامات الترفيهية. وتحسّنت متطلبات الرؤية المحيطة بشكل ملحوظ أيضاً. ويعزز ذلك من جوانب السلامة، والشعور بالرحابة.

وفي الوقت نفسه، تظهر هنا بعض مزايا الراحة من فئات السيارات الأعلى: فعند الطلب، وللمرة الأولى في سلسلة هذا الطراز، ستتوفر للمقاعد الأمامية ميزة التدفئة للمقعد، وأيضاً التحكم بالمناخ وباقة المقعد المتطور مع وظيفة التدليك.

القيادة الهادئة: هناك قوة في السكون

تعد خصائص القيادة الهادئة دون اهتزازات عاملاً رئيسياً في تطوّر الفئة-A الجديدة وأسلوبها المميز للقيادة. فإلى جانب العزل الفعّال لنظام التعليق عن هيكل السيارة، ومعايير النظام الصوتي، يلعب هيكل السيارة بحد ذاته دوراً محورياً في هذا السياق. وقد تم تدعيم نقاط الربط لنظام التعليق بين الهيكل ومنظومة التعليق وآلية نقل الحركة بقوة كبيرة من أجل تقليل ضوضاء الطريق، وكذلك مستوى الضجيج في المقصورة الداخلية.

القيادة الذكية: وظائف من الفئة-S:

تمتلك الفئة-A الجديدة المجموعة الأحدث جداً من أنظمة مساعدة القيادة مع ميزة الدعم التعاوني للسائق، مما يمنحها المستوى الأعلى من الأمان في هذه الفئة، مع وظائف مستوحاة من الفئة-S. وللمرة الأولى، يمكن قيادة الفئة-A بصورة شبه ذاتية في مواقف معيّنة. وللقيام بذلك، فإنها تراقب عن كثب وضع الحركة المرورية: فالكاميرا وأنظمة الرادار المحسّنة تسمح لها برؤية حتى 500 متر في الأمام. وتستخدم الفئة-A أيضاً الخرائط وبيانات نظام الملاحة لوظائف المساعدة. فعلى سبيل المثال، بإمكان مساعد المسافة النشط DISTRONIC كجزء من باقة "مساعدة القيادة" أن يدعم السائق في العديد من الظروف الخاصة على الطريق، ويعمل بشكل استباقي ومريح على ضبط السرعة، مثلاً عند الاقتراب من المنعطفات، أو التقاطعات، أو الدوّارات. وتتضمن السيارة أيضاً مساعد التوقف الطارئ النشط، ومساعد تغيير المسار النشط بخصائصه الذكية والبديهية.

وتأتي الفئة-A الجديدة مجهّزة بمساعد الفرملة النشط ونظام الفرملة الاستباقية الفائقة PRE-SAFE® ضمن التجهيزات القياسية. واعتماداً على الموقف، يمكن لمساعد الفرملة النشط أن يساعد بفاعلية على تخفيف عواقب الاصطدامات من الخلف بسبب القيادة البطيئة، أو التوقف، أو المركبات المتوقفة في الأمام، وحتى مع المارة الذين يقطعون الشارع أو ركاب الدراجات الهوائية. وإذا استمر خطر الاصطدام، يمكن للنظام أيضاً أن يُفعّل فرملة السيارة بقوة عندما تكون متوقفة، مما يحد من خطر الإصابات عن طريق تقليل حدة الاندفاع إلى الأمام بسبب الاصطدام من الخلف.

وتعتبر الفئة-A أيضاً أول طراز من مرسيدس-بنز يتم تطويره في المركز التكنولوجي الجديد لسلامة المركبات (TFS). ويتضمن تصميم هياكل المركبات نتائج الأبحاث التي أجريت على حوادث حقيقية. وقد تم تطوير كل مكوّن ضمن بنية الهيكل وفقاً للأحمال ومستويات الشدة الفعلية، وبما يتعلق بالخواص الهندسية، وسماكة المواد، والتقنيات المستخدمة والمواد.

المصابيح الأمامية .. رؤية مثالية في جميع الظروف

تعد المصابيح الأمامية الاختيارية متعددة الأطياف بتقنية LED مثالاً آخراً على نقل التكنولوجيا من فئة السيارات الفاخرة إلى السيارات الصغيرة الحجم. ويسمح ذلك بتعديل سريع ودقيق يتم التحكم به إلكترونياً للمصابيح الأمامية، وبما يتلاءم مع الوضع الحالي للحركة المرورية. ويحتضن كل مصباح أمامي 18 مشعلاً فردياً بتقنية LED. ويمتاز لون الضوء الذي يشبه ضوء النهار لمشاعل LED بأنه لطيف على العينين، ولديه تأثير إيجابي على مستوى التركيز. وتتم إضاءة الشارع في الأمام بدقة عالية وسطوع واضح. وتتوفر المصابيح الأمامية فائقة الأداء بتقنية LED كخيار إضافي. وبشكل قياسي، تأتي الفئة-A مجهزة بمصابيح الهالوجين مع مصابيح LED مدمجة للقيادة بضوء النهار.

محركات بنزين جديدة وفعّالة

ستتوفر الإصدارات الثلاثة التالية للمحرك عند إطلاق الفئة-A، وبعدها بفترة وجيزة:

200 "120 كيلووات/ 163 حصان، 250 نيوتن متر؛ مع ناقل حركة مزدوج 7G-DCT؛ مجموع استهلاك الوقود 5.4 - 5.1 لتر/ 100 كم، مجموع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 128 - 120 غ/كم".

250 مع ناقل حركة مزدوج G-DCT 7 "165 كيلو وات/ 224 حصان، 350 نيوتن متر؛ مجموع استهلاك الوقود 6.3 - 6.0 لتر/ 100 كم، مجموع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 145 - 141 غ/كم".

تأتي جميع طرازات الفئة-A مجهّزة بمحركات جديدة وفعّالة: ويتوفر محركان جديدان بأربع أسطوانات يعملان بالبنزين عند الإطلاق في الأسواق. وتشتمل الابتكارات في محرك M 282 بإزاحة قدرها 1.4 لتر وقوة تصل إلى 120 كيلووات على ميزة غلق الاسطوانة (بالتزامن مع ناقل الحركة G-DCT 7، وشكل الدلتا لرأس الاسطوانة. أما محرك البنزين الثاني الجديد فهو M 260، مع إزاحة قدرها 2.0 لتر، وقوة 165 كيلووات، وعزم دوران 350 نيوتن متر.

وتتضمن المزايا الجديدة خاصية CAMTRONIC للقدرة الاستيعابية لعمود الكامة. وتضم كلتا سلسلتي محركات البنزين مصفاة للجسيمات ضمن التجهيزات القياسية.

التعليق.. ذكي ومريح

هناك خيار لأنظمة التعليق في الفئة-A، وذلك اعتماداً على نوع المحرك وتفضيلات السائق.

وتأتي وضعيات DYNAMIC SELECT ضمن التجهيزات القياسية، وبلمسة زر واحدة أيضاً توفر تجربة مخصصة للقيادة بالتزامن مع التعليق مع وظيفة التحكم بخواص التخميد (اختياري).

وتأتي الفئة-A الجديدة مجهزة قياسياً بنظام تعليق مريح مع نوابض فولاذية ووضعيات DYNAMIC SELECT.

ستتوفر الفئة-A الجديدة في الشرق الأوسط ابتداءً من الربع الأخير من 2018.