العثور على جثة رجل الأمن المفقود منذ 3 سنوات بـ "صماخ"

وُجد مرتدياً زيه العسكري ويبعد عن مركبته بـ 2 كم

علي العرجاني- سبق- الرياض: عثر مواطن، صباح اليوم الجمعة، على جثة رجل الأمن الذي فُقد قبل قرابة ثلاث سنوات، حينما انقطع عنه الاتصال خلال توجّهه من مركز الأحمر التابع لمحافظة الأفلاج، إلى مقرّ عمله بمخفر صماخ على الطريق الصحراوي.
 
وكشف عم رجل الأمن عمار بن مشعان آل وقيان، لـ "سبق"، أنه عثر صباح اليوم الجمعة على الجثة، على بُعد 10 كم شرق صماخ، التابع لمركز الرين، مشيراً إلى أن المفقود وُجد وهو لايزال مرتدياً زيه العسكري، حيث كان برتبة "عريف".
 
وقال "آل وقيان": "رجل الأمن متزوج، وليس لديه أبناء وعُثر على جثته وهي تبعد 2 كم عن المركبة، التي وجدها يوم أمس المقيم الذي يعمل برعي المواشي، بالقرب من مركز صماخ التابع لمركز الرين، ونحن في انتظار وصول الأدلة الجنائية".
 
وحول بعض الاستفسارات التي طرحها قرّاء "سبق"، عن عدم تأثر المركبة بالشمس رغم بقائها في الوحل ثلاث سنوات، أجاب "آل وقيان"، بأن المركبة من الداخل متأثرة وعالقة بها الحشائش وكانت الصور التي تم التقاطها بعد إزالة الأوساخ وسحب المركبة لعدة أمتار من الموقع الذي وُجدت عالقة به، فور انتهاء الأدلة الجنائية من رفع البصمات.
 
وأضاف "آل وقيان": إن الطائرة العمودية التي شاركت في البحث عن المفقود في ذلك الوقت كانت بصحبة شقيق المفقود، وبحثها جاء على جبال مركز الحيانية التابعة لحوطة بني تميم ونفود الدحي، ومركز صماخ، أي بالمكان المقابل للعثور على المركبة التي وُجدت بمكان وعر لا يمكن الوصول إليه إلا مشياً بالأقدام، مقدماً شكره لجميع المتابعين والمشاركين في عملية البحث عن المفقود ومنهم الجهات الأمنية.
 
 

اعلان
العثور على جثة رجل الأمن المفقود منذ 3 سنوات بـ "صماخ"
سبق
علي العرجاني- سبق- الرياض: عثر مواطن، صباح اليوم الجمعة، على جثة رجل الأمن الذي فُقد قبل قرابة ثلاث سنوات، حينما انقطع عنه الاتصال خلال توجّهه من مركز الأحمر التابع لمحافظة الأفلاج، إلى مقرّ عمله بمخفر صماخ على الطريق الصحراوي.
 
وكشف عم رجل الأمن عمار بن مشعان آل وقيان، لـ "سبق"، أنه عثر صباح اليوم الجمعة على الجثة، على بُعد 10 كم شرق صماخ، التابع لمركز الرين، مشيراً إلى أن المفقود وُجد وهو لايزال مرتدياً زيه العسكري، حيث كان برتبة "عريف".
 
وقال "آل وقيان": "رجل الأمن متزوج، وليس لديه أبناء وعُثر على جثته وهي تبعد 2 كم عن المركبة، التي وجدها يوم أمس المقيم الذي يعمل برعي المواشي، بالقرب من مركز صماخ التابع لمركز الرين، ونحن في انتظار وصول الأدلة الجنائية".
 
وحول بعض الاستفسارات التي طرحها قرّاء "سبق"، عن عدم تأثر المركبة بالشمس رغم بقائها في الوحل ثلاث سنوات، أجاب "آل وقيان"، بأن المركبة من الداخل متأثرة وعالقة بها الحشائش وكانت الصور التي تم التقاطها بعد إزالة الأوساخ وسحب المركبة لعدة أمتار من الموقع الذي وُجدت عالقة به، فور انتهاء الأدلة الجنائية من رفع البصمات.
 
وأضاف "آل وقيان": إن الطائرة العمودية التي شاركت في البحث عن المفقود في ذلك الوقت كانت بصحبة شقيق المفقود، وبحثها جاء على جبال مركز الحيانية التابعة لحوطة بني تميم ونفود الدحي، ومركز صماخ، أي بالمكان المقابل للعثور على المركبة التي وُجدت بمكان وعر لا يمكن الوصول إليه إلا مشياً بالأقدام، مقدماً شكره لجميع المتابعين والمشاركين في عملية البحث عن المفقود ومنهم الجهات الأمنية.
 
 
31 يناير 2014 - 30 ربيع الأول 1435
03:02 PM

وُجد مرتدياً زيه العسكري ويبعد عن مركبته بـ 2 كم

العثور على جثة رجل الأمن المفقود منذ 3 سنوات بـ "صماخ"

A A A
0
155,084

علي العرجاني- سبق- الرياض: عثر مواطن، صباح اليوم الجمعة، على جثة رجل الأمن الذي فُقد قبل قرابة ثلاث سنوات، حينما انقطع عنه الاتصال خلال توجّهه من مركز الأحمر التابع لمحافظة الأفلاج، إلى مقرّ عمله بمخفر صماخ على الطريق الصحراوي.
 
وكشف عم رجل الأمن عمار بن مشعان آل وقيان، لـ "سبق"، أنه عثر صباح اليوم الجمعة على الجثة، على بُعد 10 كم شرق صماخ، التابع لمركز الرين، مشيراً إلى أن المفقود وُجد وهو لايزال مرتدياً زيه العسكري، حيث كان برتبة "عريف".
 
وقال "آل وقيان": "رجل الأمن متزوج، وليس لديه أبناء وعُثر على جثته وهي تبعد 2 كم عن المركبة، التي وجدها يوم أمس المقيم الذي يعمل برعي المواشي، بالقرب من مركز صماخ التابع لمركز الرين، ونحن في انتظار وصول الأدلة الجنائية".
 
وحول بعض الاستفسارات التي طرحها قرّاء "سبق"، عن عدم تأثر المركبة بالشمس رغم بقائها في الوحل ثلاث سنوات، أجاب "آل وقيان"، بأن المركبة من الداخل متأثرة وعالقة بها الحشائش وكانت الصور التي تم التقاطها بعد إزالة الأوساخ وسحب المركبة لعدة أمتار من الموقع الذي وُجدت عالقة به، فور انتهاء الأدلة الجنائية من رفع البصمات.
 
وأضاف "آل وقيان": إن الطائرة العمودية التي شاركت في البحث عن المفقود في ذلك الوقت كانت بصحبة شقيق المفقود، وبحثها جاء على جبال مركز الحيانية التابعة لحوطة بني تميم ونفود الدحي، ومركز صماخ، أي بالمكان المقابل للعثور على المركبة التي وُجدت بمكان وعر لا يمكن الوصول إليه إلا مشياً بالأقدام، مقدماً شكره لجميع المتابعين والمشاركين في عملية البحث عن المفقود ومنهم الجهات الأمنية.