الهيئة الملكية للجبيل توقع مع "التعليم" اتفاقية ابتعاث ألف مرشح

"الدخيل": منهجية جديدة توفّر الاحتياجات المستقبلية من الكوادر

سبق- الجبيل: وقّع رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود، اليوم الخميس، مع وزير التعليم الدكتور عزام بن محمد الدخيل اتفاقية شراكة (#وظيفتك_وبعثتك) بين الوزارة والهيئة لابتعاث ألف مرشح ضمن المرحلة الثالثة لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث، والذي سيبدأ في تلقي طلبات التقديم في العاشر من رمضان عبر بوابة وزارة التعليم.
 
وأشاد رئيس الهيئة الملكية بالدور الذي يقوم به وزير التعليم وكافة منسوبي الوزارة لإنجاح برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث وبلوغ أهدافه الاستراتيجية من خلال جهودهم في تأسيس شراكات فاعلة مع مختلف القطاعات الحكومية لتحقيق الانسجام بين الوظائف الحالية والمستقبلية وبين الابتعاث.
 
وقال: "هذه الاتفاقية تهدف إلى تحقيق الاستثمار الأمثل لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي عبر تحقيق الربط المباشر بين الوظيفة والتخصص الذي يتيح شغل الوظائف بمبتعثين مؤهلين".
 
وأضاف الأمير سعود: "الهيئة الملكية ستشارك الوزارة في متابعة هذا الملف بكل اهتمام بما يضمن الجودة وتحقيق أهداف البرنامج وفق آلية مشتركة يتم الاتفاق عليها ومن ذلك تحديد كافة التخصصات المطلوب شغلها بالوظائف كذلك المراحل الدراسية بعد دراسة الضوابط المهنية ذات العلاقة بمجالاتها وأنشطتها".
 
وأردف: "اتفاقية التعاون تأتي استمراراً لنهج الهيئة الملكية للجبيل وينبع في استقطاب الكفاءات السعودية المؤهلة، ورغبة منها في تلبية احتياجاتها من الكوادر البشرية المتميزة".
 
من جانبه، قال وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل: "اتفاقية (#وظيفتك _وبعثتك) تعمل بمنهجية جديدة ودقيقة على توفير الاحتياجات المستقبلية من الكوادر البشرية بما يتواءم مع حاجات واستراتيجيات المؤسسات والهيئات الحكومية".
 
وأضاف: "الهيئة الملكية للجبيل وينبع في مقدمة الجهات التي تستقطب الكفاءات الوطنية بالنظر إلى حجم مرافقها المختلفة وتنوعها في مجالات حيوية مهمة".
 
وأردف: "اتفاقية (وظيفتك وبعثتك) خير محفز لشباب الوطن للتحصيل العلمي واكتساب الخبرات بعد ضمان الوظيفة وشرف المساهمة في التنمية الكبيرة التي تشهدها المملكة".

اعلان
الهيئة الملكية للجبيل توقع مع "التعليم" اتفاقية ابتعاث ألف مرشح
سبق
سبق- الجبيل: وقّع رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود، اليوم الخميس، مع وزير التعليم الدكتور عزام بن محمد الدخيل اتفاقية شراكة (#وظيفتك_وبعثتك) بين الوزارة والهيئة لابتعاث ألف مرشح ضمن المرحلة الثالثة لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث، والذي سيبدأ في تلقي طلبات التقديم في العاشر من رمضان عبر بوابة وزارة التعليم.
 
وأشاد رئيس الهيئة الملكية بالدور الذي يقوم به وزير التعليم وكافة منسوبي الوزارة لإنجاح برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث وبلوغ أهدافه الاستراتيجية من خلال جهودهم في تأسيس شراكات فاعلة مع مختلف القطاعات الحكومية لتحقيق الانسجام بين الوظائف الحالية والمستقبلية وبين الابتعاث.
 
وقال: "هذه الاتفاقية تهدف إلى تحقيق الاستثمار الأمثل لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي عبر تحقيق الربط المباشر بين الوظيفة والتخصص الذي يتيح شغل الوظائف بمبتعثين مؤهلين".
 
وأضاف الأمير سعود: "الهيئة الملكية ستشارك الوزارة في متابعة هذا الملف بكل اهتمام بما يضمن الجودة وتحقيق أهداف البرنامج وفق آلية مشتركة يتم الاتفاق عليها ومن ذلك تحديد كافة التخصصات المطلوب شغلها بالوظائف كذلك المراحل الدراسية بعد دراسة الضوابط المهنية ذات العلاقة بمجالاتها وأنشطتها".
 
وأردف: "اتفاقية التعاون تأتي استمراراً لنهج الهيئة الملكية للجبيل وينبع في استقطاب الكفاءات السعودية المؤهلة، ورغبة منها في تلبية احتياجاتها من الكوادر البشرية المتميزة".
 
من جانبه، قال وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل: "اتفاقية (#وظيفتك _وبعثتك) تعمل بمنهجية جديدة ودقيقة على توفير الاحتياجات المستقبلية من الكوادر البشرية بما يتواءم مع حاجات واستراتيجيات المؤسسات والهيئات الحكومية".
 
وأضاف: "الهيئة الملكية للجبيل وينبع في مقدمة الجهات التي تستقطب الكفاءات الوطنية بالنظر إلى حجم مرافقها المختلفة وتنوعها في مجالات حيوية مهمة".
 
وأردف: "اتفاقية (وظيفتك وبعثتك) خير محفز لشباب الوطن للتحصيل العلمي واكتساب الخبرات بعد ضمان الوظيفة وشرف المساهمة في التنمية الكبيرة التي تشهدها المملكة".
28 مايو 2015 - 10 شعبان 1436
02:53 PM

"الدخيل": منهجية جديدة توفّر الاحتياجات المستقبلية من الكوادر

الهيئة الملكية للجبيل توقع مع "التعليم" اتفاقية ابتعاث ألف مرشح

A A A
0
5,785

سبق- الجبيل: وقّع رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود، اليوم الخميس، مع وزير التعليم الدكتور عزام بن محمد الدخيل اتفاقية شراكة (#وظيفتك_وبعثتك) بين الوزارة والهيئة لابتعاث ألف مرشح ضمن المرحلة الثالثة لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث، والذي سيبدأ في تلقي طلبات التقديم في العاشر من رمضان عبر بوابة وزارة التعليم.
 
وأشاد رئيس الهيئة الملكية بالدور الذي يقوم به وزير التعليم وكافة منسوبي الوزارة لإنجاح برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث وبلوغ أهدافه الاستراتيجية من خلال جهودهم في تأسيس شراكات فاعلة مع مختلف القطاعات الحكومية لتحقيق الانسجام بين الوظائف الحالية والمستقبلية وبين الابتعاث.
 
وقال: "هذه الاتفاقية تهدف إلى تحقيق الاستثمار الأمثل لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي عبر تحقيق الربط المباشر بين الوظيفة والتخصص الذي يتيح شغل الوظائف بمبتعثين مؤهلين".
 
وأضاف الأمير سعود: "الهيئة الملكية ستشارك الوزارة في متابعة هذا الملف بكل اهتمام بما يضمن الجودة وتحقيق أهداف البرنامج وفق آلية مشتركة يتم الاتفاق عليها ومن ذلك تحديد كافة التخصصات المطلوب شغلها بالوظائف كذلك المراحل الدراسية بعد دراسة الضوابط المهنية ذات العلاقة بمجالاتها وأنشطتها".
 
وأردف: "اتفاقية التعاون تأتي استمراراً لنهج الهيئة الملكية للجبيل وينبع في استقطاب الكفاءات السعودية المؤهلة، ورغبة منها في تلبية احتياجاتها من الكوادر البشرية المتميزة".
 
من جانبه، قال وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل: "اتفاقية (#وظيفتك _وبعثتك) تعمل بمنهجية جديدة ودقيقة على توفير الاحتياجات المستقبلية من الكوادر البشرية بما يتواءم مع حاجات واستراتيجيات المؤسسات والهيئات الحكومية".
 
وأضاف: "الهيئة الملكية للجبيل وينبع في مقدمة الجهات التي تستقطب الكفاءات الوطنية بالنظر إلى حجم مرافقها المختلفة وتنوعها في مجالات حيوية مهمة".
 
وأردف: "اتفاقية (وظيفتك وبعثتك) خير محفز لشباب الوطن للتحصيل العلمي واكتساب الخبرات بعد ضمان الوظيفة وشرف المساهمة في التنمية الكبيرة التي تشهدها المملكة".