"وثائق صنداي المسرّبة" تُدخل بريطانيا على الخط وتضع "مونديال قطر في مأزق"

نفي ومطالبة "فيفا" بالعقاب والتهمة شركة أمريكية وعملاء لـ "c.i.a" يشوّهون المنافسين

في تطور جديد، طالب رئيس لجنة الثقافة والرياضة في مجلس العموم البريطاني، الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بإجراء تحقيق مستقل في مزاعم بأن قطر خالفت القوانين في حملتها لتنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

وقال داميان كولينز؛ إن "المزاعم الخطيرة"، التي نشرتها صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية، تتطلب تحقيقاً مستقلاً من قِبل "فيفا" من أجل إظهار الحقيقة، وأضاف في حديث نشره موقع "بي بي سي"، اليوم الإثنين: "إذا خالف القطريون القانون فلا بد من معاقبتهم".

وردّت اللجنة القطرية العليا لتنظيم نهائيات كأس العالم، في بيان، قالت فيه إنها "تنفي جميع المزاعم التي وردت في صحيفة "صنداي تايمز".

وتقول الصحيفة إنها حصلت على وثائق مسرّبة تبيّن أن فريق ملف قطر كلّف شركة علاقات عامة أمريكية وعملاء سابقين في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية "سي آي أيه" بتشويه صورة المنافسين لها، خاصة الولايات المتحدة وأستراليا.

وكانت قطر قد فازت في المنافسة أمام الولايات المتحدة وأستراليا وكوريا الجنوبية واليابان بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022، وتنص لوائح "فيفا" على منع الدول المتنافسة من "إصدار أيّ بيانات مكتوبة أو شفوية بخصوص الملفات أو الترشيحات أو أعضاء الاتحاد"؛ حيث سبق أن واجه فريق ملف قطر تهماً بالفساد، لكن "فيفا" برّأ ساحته بعد عامين من التحقيق.

اعلان
"وثائق صنداي المسرّبة" تُدخل بريطانيا على الخط وتضع "مونديال قطر في مأزق"
سبق

في تطور جديد، طالب رئيس لجنة الثقافة والرياضة في مجلس العموم البريطاني، الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بإجراء تحقيق مستقل في مزاعم بأن قطر خالفت القوانين في حملتها لتنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

وقال داميان كولينز؛ إن "المزاعم الخطيرة"، التي نشرتها صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية، تتطلب تحقيقاً مستقلاً من قِبل "فيفا" من أجل إظهار الحقيقة، وأضاف في حديث نشره موقع "بي بي سي"، اليوم الإثنين: "إذا خالف القطريون القانون فلا بد من معاقبتهم".

وردّت اللجنة القطرية العليا لتنظيم نهائيات كأس العالم، في بيان، قالت فيه إنها "تنفي جميع المزاعم التي وردت في صحيفة "صنداي تايمز".

وتقول الصحيفة إنها حصلت على وثائق مسرّبة تبيّن أن فريق ملف قطر كلّف شركة علاقات عامة أمريكية وعملاء سابقين في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية "سي آي أيه" بتشويه صورة المنافسين لها، خاصة الولايات المتحدة وأستراليا.

وكانت قطر قد فازت في المنافسة أمام الولايات المتحدة وأستراليا وكوريا الجنوبية واليابان بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022، وتنص لوائح "فيفا" على منع الدول المتنافسة من "إصدار أيّ بيانات مكتوبة أو شفوية بخصوص الملفات أو الترشيحات أو أعضاء الاتحاد"؛ حيث سبق أن واجه فريق ملف قطر تهماً بالفساد، لكن "فيفا" برّأ ساحته بعد عامين من التحقيق.

30 يوليو 2018 - 17 ذو القعدة 1439
09:20 AM

"وثائق صنداي المسرّبة" تُدخل بريطانيا على الخط وتضع "مونديال قطر في مأزق"

نفي ومطالبة "فيفا" بالعقاب والتهمة شركة أمريكية وعملاء لـ "c.i.a" يشوّهون المنافسين

A A A
3
8,518

في تطور جديد، طالب رئيس لجنة الثقافة والرياضة في مجلس العموم البريطاني، الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بإجراء تحقيق مستقل في مزاعم بأن قطر خالفت القوانين في حملتها لتنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

وقال داميان كولينز؛ إن "المزاعم الخطيرة"، التي نشرتها صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية، تتطلب تحقيقاً مستقلاً من قِبل "فيفا" من أجل إظهار الحقيقة، وأضاف في حديث نشره موقع "بي بي سي"، اليوم الإثنين: "إذا خالف القطريون القانون فلا بد من معاقبتهم".

وردّت اللجنة القطرية العليا لتنظيم نهائيات كأس العالم، في بيان، قالت فيه إنها "تنفي جميع المزاعم التي وردت في صحيفة "صنداي تايمز".

وتقول الصحيفة إنها حصلت على وثائق مسرّبة تبيّن أن فريق ملف قطر كلّف شركة علاقات عامة أمريكية وعملاء سابقين في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية "سي آي أيه" بتشويه صورة المنافسين لها، خاصة الولايات المتحدة وأستراليا.

وكانت قطر قد فازت في المنافسة أمام الولايات المتحدة وأستراليا وكوريا الجنوبية واليابان بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022، وتنص لوائح "فيفا" على منع الدول المتنافسة من "إصدار أيّ بيانات مكتوبة أو شفوية بخصوص الملفات أو الترشيحات أو أعضاء الاتحاد"؛ حيث سبق أن واجه فريق ملف قطر تهماً بالفساد، لكن "فيفا" برّأ ساحته بعد عامين من التحقيق.