أمانة المدينة توضح إجراءاتها عقب تضرر منازل ومقابر قرية خيف من الأمطار

قالت: أعمدة الكهرباء ليست من اختصاص البلدية وتم التنسيق مع الجهات المعنية

قالت أمانة المدينة المنورة بخصوص ما خلفته سيول الحالة المطرية "بشرى" على منازل ومقابر قرية "خيف" إن بلدية المسيجيد والقاحة التابعة لأمانة منطقة المدينة المنورة قامت بمعاينة الأضرار في التلعة (العليا – السفلى – وريق ) وتم فتح وتمهيد الطرق بها بصفة عاجلة بعد هطول الأمطار.

وأضافت في ردها على خبر نشرته " سبق" بعنوان :بالصور.. هكذا تركت سيول "بشرى" منازل ومقابر قرية "خيف":جار العمل على معالجة سور المقبرة وقد سبق وأن تم تنفيذ أعمال التلعة السفلى من حيث تهذيب الوادي وإزالة كميات كبيره من الصخور والأحجار بطول ما يقارب (335)م2 وعمل مصد خرساني بطول (73)م2 وتم تركيب أعمده إنارة .

وتابعت : أما بخصوص أعمدة الكهرباء فهي ليست من اختصاص البلدية وتم التنسيق مع الجهات ذات الاختصاص والعلاقة حيال المباني وما تبقى من احتياج في القرية وسيتم الاستكمال مع القرى المدرجة وفق ما يتم ترسيته من مشاريع طامحين بذلك الحرص على تقديم خدمات تلبي احتياج القرى وساكنيها .

اعلان
أمانة المدينة توضح إجراءاتها عقب تضرر منازل ومقابر قرية خيف من الأمطار
سبق

قالت أمانة المدينة المنورة بخصوص ما خلفته سيول الحالة المطرية "بشرى" على منازل ومقابر قرية "خيف" إن بلدية المسيجيد والقاحة التابعة لأمانة منطقة المدينة المنورة قامت بمعاينة الأضرار في التلعة (العليا – السفلى – وريق ) وتم فتح وتمهيد الطرق بها بصفة عاجلة بعد هطول الأمطار.

وأضافت في ردها على خبر نشرته " سبق" بعنوان :بالصور.. هكذا تركت سيول "بشرى" منازل ومقابر قرية "خيف":جار العمل على معالجة سور المقبرة وقد سبق وأن تم تنفيذ أعمال التلعة السفلى من حيث تهذيب الوادي وإزالة كميات كبيره من الصخور والأحجار بطول ما يقارب (335)م2 وعمل مصد خرساني بطول (73)م2 وتم تركيب أعمده إنارة .

وتابعت : أما بخصوص أعمدة الكهرباء فهي ليست من اختصاص البلدية وتم التنسيق مع الجهات ذات الاختصاص والعلاقة حيال المباني وما تبقى من احتياج في القرية وسيتم الاستكمال مع القرى المدرجة وفق ما يتم ترسيته من مشاريع طامحين بذلك الحرص على تقديم خدمات تلبي احتياج القرى وساكنيها .

30 نوفمبر 2017 - 12 ربيع الأول 1439
03:11 PM

أمانة المدينة توضح إجراءاتها عقب تضرر منازل ومقابر قرية خيف من الأمطار

قالت: أعمدة الكهرباء ليست من اختصاص البلدية وتم التنسيق مع الجهات المعنية

A A A
1
8,761

قالت أمانة المدينة المنورة بخصوص ما خلفته سيول الحالة المطرية "بشرى" على منازل ومقابر قرية "خيف" إن بلدية المسيجيد والقاحة التابعة لأمانة منطقة المدينة المنورة قامت بمعاينة الأضرار في التلعة (العليا – السفلى – وريق ) وتم فتح وتمهيد الطرق بها بصفة عاجلة بعد هطول الأمطار.

وأضافت في ردها على خبر نشرته " سبق" بعنوان :بالصور.. هكذا تركت سيول "بشرى" منازل ومقابر قرية "خيف":جار العمل على معالجة سور المقبرة وقد سبق وأن تم تنفيذ أعمال التلعة السفلى من حيث تهذيب الوادي وإزالة كميات كبيره من الصخور والأحجار بطول ما يقارب (335)م2 وعمل مصد خرساني بطول (73)م2 وتم تركيب أعمده إنارة .

وتابعت : أما بخصوص أعمدة الكهرباء فهي ليست من اختصاص البلدية وتم التنسيق مع الجهات ذات الاختصاص والعلاقة حيال المباني وما تبقى من احتياج في القرية وسيتم الاستكمال مع القرى المدرجة وفق ما يتم ترسيته من مشاريع طامحين بذلك الحرص على تقديم خدمات تلبي احتياج القرى وساكنيها .