مصر ترفع القيود وتعود إلى"السهر والسمر".. توقعات بانتعاشة سياحية كبيرة

السياح العرب يمثلون 20%

بعد إعلان مصر رفع القيود المقررة لمكافحة انتشار فيروس كورونا، ومنها إغلاق المحال مبكراً، وذلك بدءاً من أول يونيو المقبل بعد مرور 25 يوماً على تنفيذ القرار، بعد أن فرضت مصر بعض القيود على المطاعم والمراكز التجارية الكبرى والمقاهي بإغلاق أبوابها من التاسعة مساء منذ السادس من مايو الجاري.

ووفقاً للقرار فقد عاد العمل بالتوقيت الصيفي فيما يتعلق بفتح وغلق المحال والمراكز التجارية والمقاهي والمطاعم المحددة سلفا بقرارات وزيري التنمية المحلية والسياحة والآثار على أن يتم بدء تطبيق هذه المواعيد من أول يونيو 2021.

وتوقع مسؤولو شركات السياحة بالقاهرة انتعاشة سياحية كبيرة من قبل العرب، حيث يقول رامي محسن من إحدى شركات السياحة: إن مصر تشتهر بالحياة الليلية والسهرات، والتي تبدأ بعد الثامنة والتاسعة مساء، وهو الوقت الذي كان يبدأ فيه الغلق خلال الفترة الماضية، وتمثل السياحة العربية والخليجية أكثر من 20% من جملة السياحة الوافدة لمصر قبل أزمة كورونا، ويتميز السائح الخليجي بأنه مرتفع النفقات ومصر تعد من الوجهات المطلوبة للأشقاء العرب.

ومن جهته، قال خالد فؤاد مدير شركة سياحة بالقاهرة: إن تلبية احتياجات السائح العربي تعد من أهم طرق زيادة الأعداد والجذب السياحي، ومن خلال توفير متطلباته وأهمها المطاعم والنزهات النيلية وغيرها، ولأن السائح العربي يفضل الإطار العائلي في إقامته.

اعلان
مصر ترفع القيود وتعود إلى"السهر والسمر".. توقعات بانتعاشة سياحية كبيرة
سبق

بعد إعلان مصر رفع القيود المقررة لمكافحة انتشار فيروس كورونا، ومنها إغلاق المحال مبكراً، وذلك بدءاً من أول يونيو المقبل بعد مرور 25 يوماً على تنفيذ القرار، بعد أن فرضت مصر بعض القيود على المطاعم والمراكز التجارية الكبرى والمقاهي بإغلاق أبوابها من التاسعة مساء منذ السادس من مايو الجاري.

ووفقاً للقرار فقد عاد العمل بالتوقيت الصيفي فيما يتعلق بفتح وغلق المحال والمراكز التجارية والمقاهي والمطاعم المحددة سلفا بقرارات وزيري التنمية المحلية والسياحة والآثار على أن يتم بدء تطبيق هذه المواعيد من أول يونيو 2021.

وتوقع مسؤولو شركات السياحة بالقاهرة انتعاشة سياحية كبيرة من قبل العرب، حيث يقول رامي محسن من إحدى شركات السياحة: إن مصر تشتهر بالحياة الليلية والسهرات، والتي تبدأ بعد الثامنة والتاسعة مساء، وهو الوقت الذي كان يبدأ فيه الغلق خلال الفترة الماضية، وتمثل السياحة العربية والخليجية أكثر من 20% من جملة السياحة الوافدة لمصر قبل أزمة كورونا، ويتميز السائح الخليجي بأنه مرتفع النفقات ومصر تعد من الوجهات المطلوبة للأشقاء العرب.

ومن جهته، قال خالد فؤاد مدير شركة سياحة بالقاهرة: إن تلبية احتياجات السائح العربي تعد من أهم طرق زيادة الأعداد والجذب السياحي، ومن خلال توفير متطلباته وأهمها المطاعم والنزهات النيلية وغيرها، ولأن السائح العربي يفضل الإطار العائلي في إقامته.

31 مايو 2021 - 19 شوّال 1442
05:43 PM

مصر ترفع القيود وتعود إلى"السهر والسمر".. توقعات بانتعاشة سياحية كبيرة

السياح العرب يمثلون 20%

A A A
18
12,432

بعد إعلان مصر رفع القيود المقررة لمكافحة انتشار فيروس كورونا، ومنها إغلاق المحال مبكراً، وذلك بدءاً من أول يونيو المقبل بعد مرور 25 يوماً على تنفيذ القرار، بعد أن فرضت مصر بعض القيود على المطاعم والمراكز التجارية الكبرى والمقاهي بإغلاق أبوابها من التاسعة مساء منذ السادس من مايو الجاري.

ووفقاً للقرار فقد عاد العمل بالتوقيت الصيفي فيما يتعلق بفتح وغلق المحال والمراكز التجارية والمقاهي والمطاعم المحددة سلفا بقرارات وزيري التنمية المحلية والسياحة والآثار على أن يتم بدء تطبيق هذه المواعيد من أول يونيو 2021.

وتوقع مسؤولو شركات السياحة بالقاهرة انتعاشة سياحية كبيرة من قبل العرب، حيث يقول رامي محسن من إحدى شركات السياحة: إن مصر تشتهر بالحياة الليلية والسهرات، والتي تبدأ بعد الثامنة والتاسعة مساء، وهو الوقت الذي كان يبدأ فيه الغلق خلال الفترة الماضية، وتمثل السياحة العربية والخليجية أكثر من 20% من جملة السياحة الوافدة لمصر قبل أزمة كورونا، ويتميز السائح الخليجي بأنه مرتفع النفقات ومصر تعد من الوجهات المطلوبة للأشقاء العرب.

ومن جهته، قال خالد فؤاد مدير شركة سياحة بالقاهرة: إن تلبية احتياجات السائح العربي تعد من أهم طرق زيادة الأعداد والجذب السياحي، ومن خلال توفير متطلباته وأهمها المطاعم والنزهات النيلية وغيرها، ولأن السائح العربي يفضل الإطار العائلي في إقامته.