"رسل السلام" تكرم كشافاً شاباً لموقفه النبيل مع "معتمر مسن"

تاه عن سكنه وفقد محفظة نقوده فساعده وأوصله

خالد الشاماني- سبق- المدينة المنورة: قررت قيادة مشروع رسل السلام الكشفي الرمضاني بالمدينة، تكريم الكشاف أحمد الشريف على ما قدمه من عمل إنساني نبيل لفطنته وحسن تصرفه ليضرب أروع الأمثلة لأبناء هذا الوطن، الذين شرفهم الله سبحانه وتعالى بخدمة المعتمرين والزوار.
 
ويأتي التكريم بسبب تصرف الكشاف الشاب "أحمد" أثناء فترة خدمته التطوعية في مستشفى الأنصار، مع معتمر عربي مسن، حضر إلى المستشفى بعد أن أنهكه المرض، قادماً للمدينة المنورة ضمن فوج للعمرة والزيارة، من إحدى بلاد المغرب العربي، وبعد أن تاه عن سكنه، فقدم له المساعدة والعون، وسهل إجراءات الكشف الطبي وصرف الدواء، ورافقه حتى الخروج من المستشفى، كما وصف له عنوان السكن بعد قراءة بطاقة تعريف الزائر، حيث استطاع الكشاف الاستدلال على مقر سكنه من خلال الخارطة الإرشادية.
 
ولاحظ الكشاف "أحمد" أن دموع الزائر تنهمر متأثراً بفقد محفظة نقوده، وهو ما يمنعه عن استئجار تاكسي للوصول لمقر سكنه، فأوصله بسيارة خاصة إلى مقر سكنه، وسط دعوات الزائر العربي للجوال أحمد بالتوفيق والفلاح على جميل صنعه ومعروفه.
 
وأكد "الكشاف أحمد" أن ما قام به واجب إنساني، يأتي ضمن العديد من الخدمات الجليلة التي يقدمها كشافة رسل السلام للزوار والمعتمرين، وأن ذلك وسام شرف لكل من يساهم في هذه الخدمة التطوعية، موضحاً أنه خلال إيصاله وجد الطريق ميسراً، ولم يواجه أي زحام رغم أن الفترة كانت قبل الإفطار بلحظات.
 
وتعكس الأعمال الإنسانية التطوعية، التي يقدمها رسل سلام الكشافة، المشاركين في المشروع الكشفي الرمضاني لخدمة الزوار والمعتمرين بالمدينة المنورة، والذي تنظمه جمعية الكشافة العربية السعودية، صوراً مشرقة لشباب هذا الوطن باعتبار أن ما يقومون به من مهام وخدمات جليلة للزوار والمعتمرين خلال شهر رمضان المبارك، يجسد بعداً إنسانياً أساسه المشاركة، وتقديم العون ومساعدة الآخرين.

اعلان
"رسل السلام" تكرم كشافاً شاباً لموقفه النبيل مع "معتمر مسن"
سبق
خالد الشاماني- سبق- المدينة المنورة: قررت قيادة مشروع رسل السلام الكشفي الرمضاني بالمدينة، تكريم الكشاف أحمد الشريف على ما قدمه من عمل إنساني نبيل لفطنته وحسن تصرفه ليضرب أروع الأمثلة لأبناء هذا الوطن، الذين شرفهم الله سبحانه وتعالى بخدمة المعتمرين والزوار.
 
ويأتي التكريم بسبب تصرف الكشاف الشاب "أحمد" أثناء فترة خدمته التطوعية في مستشفى الأنصار، مع معتمر عربي مسن، حضر إلى المستشفى بعد أن أنهكه المرض، قادماً للمدينة المنورة ضمن فوج للعمرة والزيارة، من إحدى بلاد المغرب العربي، وبعد أن تاه عن سكنه، فقدم له المساعدة والعون، وسهل إجراءات الكشف الطبي وصرف الدواء، ورافقه حتى الخروج من المستشفى، كما وصف له عنوان السكن بعد قراءة بطاقة تعريف الزائر، حيث استطاع الكشاف الاستدلال على مقر سكنه من خلال الخارطة الإرشادية.
 
ولاحظ الكشاف "أحمد" أن دموع الزائر تنهمر متأثراً بفقد محفظة نقوده، وهو ما يمنعه عن استئجار تاكسي للوصول لمقر سكنه، فأوصله بسيارة خاصة إلى مقر سكنه، وسط دعوات الزائر العربي للجوال أحمد بالتوفيق والفلاح على جميل صنعه ومعروفه.
 
وأكد "الكشاف أحمد" أن ما قام به واجب إنساني، يأتي ضمن العديد من الخدمات الجليلة التي يقدمها كشافة رسل السلام للزوار والمعتمرين، وأن ذلك وسام شرف لكل من يساهم في هذه الخدمة التطوعية، موضحاً أنه خلال إيصاله وجد الطريق ميسراً، ولم يواجه أي زحام رغم أن الفترة كانت قبل الإفطار بلحظات.
 
وتعكس الأعمال الإنسانية التطوعية، التي يقدمها رسل سلام الكشافة، المشاركين في المشروع الكشفي الرمضاني لخدمة الزوار والمعتمرين بالمدينة المنورة، والذي تنظمه جمعية الكشافة العربية السعودية، صوراً مشرقة لشباب هذا الوطن باعتبار أن ما يقومون به من مهام وخدمات جليلة للزوار والمعتمرين خلال شهر رمضان المبارك، يجسد بعداً إنسانياً أساسه المشاركة، وتقديم العون ومساعدة الآخرين.
26 يونيو 2015 - 9 رمضان 1436
10:39 PM

تاه عن سكنه وفقد محفظة نقوده فساعده وأوصله

"رسل السلام" تكرم كشافاً شاباً لموقفه النبيل مع "معتمر مسن"

A A A
0
9,338

خالد الشاماني- سبق- المدينة المنورة: قررت قيادة مشروع رسل السلام الكشفي الرمضاني بالمدينة، تكريم الكشاف أحمد الشريف على ما قدمه من عمل إنساني نبيل لفطنته وحسن تصرفه ليضرب أروع الأمثلة لأبناء هذا الوطن، الذين شرفهم الله سبحانه وتعالى بخدمة المعتمرين والزوار.
 
ويأتي التكريم بسبب تصرف الكشاف الشاب "أحمد" أثناء فترة خدمته التطوعية في مستشفى الأنصار، مع معتمر عربي مسن، حضر إلى المستشفى بعد أن أنهكه المرض، قادماً للمدينة المنورة ضمن فوج للعمرة والزيارة، من إحدى بلاد المغرب العربي، وبعد أن تاه عن سكنه، فقدم له المساعدة والعون، وسهل إجراءات الكشف الطبي وصرف الدواء، ورافقه حتى الخروج من المستشفى، كما وصف له عنوان السكن بعد قراءة بطاقة تعريف الزائر، حيث استطاع الكشاف الاستدلال على مقر سكنه من خلال الخارطة الإرشادية.
 
ولاحظ الكشاف "أحمد" أن دموع الزائر تنهمر متأثراً بفقد محفظة نقوده، وهو ما يمنعه عن استئجار تاكسي للوصول لمقر سكنه، فأوصله بسيارة خاصة إلى مقر سكنه، وسط دعوات الزائر العربي للجوال أحمد بالتوفيق والفلاح على جميل صنعه ومعروفه.
 
وأكد "الكشاف أحمد" أن ما قام به واجب إنساني، يأتي ضمن العديد من الخدمات الجليلة التي يقدمها كشافة رسل السلام للزوار والمعتمرين، وأن ذلك وسام شرف لكل من يساهم في هذه الخدمة التطوعية، موضحاً أنه خلال إيصاله وجد الطريق ميسراً، ولم يواجه أي زحام رغم أن الفترة كانت قبل الإفطار بلحظات.
 
وتعكس الأعمال الإنسانية التطوعية، التي يقدمها رسل سلام الكشافة، المشاركين في المشروع الكشفي الرمضاني لخدمة الزوار والمعتمرين بالمدينة المنورة، والذي تنظمه جمعية الكشافة العربية السعودية، صوراً مشرقة لشباب هذا الوطن باعتبار أن ما يقومون به من مهام وخدمات جليلة للزوار والمعتمرين خلال شهر رمضان المبارك، يجسد بعداً إنسانياً أساسه المشاركة، وتقديم العون ومساعدة الآخرين.